لاجئون سوريون يحتجون على سوء الأوضاع المعيشية في "الزعتري"

تم نشره في السبت 15 شباط / فبراير 2014. 12:00 صباحاً

إحسان التميمي

المفرق - نفذ العشرات من اللاجئين السوريين داخل مخيم الزعتري مظاهرة احتجاجا على تردي الأوضاع الإنسانية والخدماتية داخل المخيم، مطالبين بتحسين الأوضاع وتوفير فرص عمل لهم في المنطقة.
وطالب المحتجون بالاهتمام بالخدمات وتحسين نوعيتها، وإنشاء مستشفيات داخل المخيم، وتحسين نوعية الطعام المقدمة لهم، وإيجاد فرص عمل لمساعدتهم في توفير متطلبات الحياة.
وقال أحد العاملين في المنظمات الإغاثية، فضل عدم ذكر اسمه، إن المظاهرة أدت إلى تعرض إحدى العاملات في المخيم، إلى إصابة طفيفة في الرأس نتيجة تراشق الحجارة.
وينتقد لاجئون سوريون الظروف المعيشية في المخيم وعدم توفر البنى التحتية اللازمة وتدني الخدمات الصحية والمعيشية، لاسيما أن المخيم يقع في منطقة جغرافية "موحشة جدا" بحسب رأي لاجئين سوريين. وكان سوريون احتجوا عدة مرات على سوى الأوضاع داخل المخيم، واصفين العيشة داخل المخيم عنوانا للتشرد والذل الحقيقي.

ihssan.tamimi@alghad.jo

التعليق