طلبة توجيهي يغلقون شارعا رئيسيا في الكرك

تم نشره في الاثنين 17 شباط / فبراير 2014. 12:20 مـساءً - آخر تعديل في الاثنين 17 شباط / فبراير 2014. 12:28 مـساءً

هشال العضايلة

الكرك – اعتصم العشرات من طلبة الثانوية العامة "التوجيهي" ممن لم يحالفهم الحظ بالنجاح، امام مبنى مديرية التربية والتعليم بوسط مدينة الكرك، احتجاجا على ما وصفوه "بالظلم الذي تعرضوا له من قبل وزارة التربية والتعليم".

وتجمع الطلبة امام مبنى المديرية واغلقوا الشارع الرئيسي بوسط المدينة، ومنعوا حركة السير فيه، قبل ان تقوم اجهزة الشرطة بفتح الطريق امام حركة السير والمشاة.

وهتف الطلبة بشعارات رافضة للاجراءات الرسمية التي قامت بها وزارة التربية والتعليم بخصوص امتحان الثانوية العامة، وخصوصا التشديد على اجراءات الامتحان وطريقة اعلان نتائج الثانوية.

وطالب المشاركون بالاعتصام باستقالة وزير التربية والتعليم الدكتور محمد الذنيبات ووقف القرارات المتعلقة بالامتحانات كافة مستقبلا.

واشار احد الطلبة فضل عدم ذكر اسمه، الى "ان ما جرى خلال عملية الامتحانات وحتى الاعلان عن النتائج كان عبارة عن مجزرة بحق الطلبة وذويهم"، لافتا الى ان ما حدث خلال الامتحانات كان غريبا على المجتمع الاردني وخصوصا ما تعرض له الطلبة من حالة من الارباك العام، والتي ادت الى النتائج السلبية لدى غالبية الطلبة.

ولفت الى ان العام الحالي شهد وضع الوزارة لاسئلة امتحانات غاية في الصعوبة، اضافة الى ضيق الوقت المخصص للامتحان.

من جهتها، أكدت مديرة التربية والتعليم بقصبة الكرك الدكتورة صباح النوايسة ان عددا من الطلبة من تخصصات الادبي والادارة المعلوماتية اعتصموا امام المديرية للاحتجاج على نتائج الثانوية.

وبينت ان الاجراءات التي اتخذتها الوزارة هذا العام اظهرت ان الطلبة الذين اعتمدوا على الغش فشلوا بالامتحان، مشيرة الى ان الطلبة الذين اجتهدوا  ودرسوا نالوا علامات ممتازة وهذا دليل على عدم صعوبة الامتحان.

ودعت الطلبة الى العودة لمدارسهم والعمل على المثابرة والاجتهاد للنجاح خلال الدورة الصيفية.

Hashal.adayleh@alghad.jo

التعليق