"النزاهة النيابية" تبحث قضية بيع أسهم "الضمان" في بنك الأسكان

تم نشره في الثلاثاء 18 شباط / فبراير 2014. 12:01 مـساءً

عمان - واصلت لجنة النزاهة والشفافية وتقصي الحقائق النيابية بحثها في قضية بيع اسهم الضمان الاجتماعي في بنك الاسكان خلال الاجتماع الذي عقدته أمس برئاسة النائب مصطفى الرواشدة، وحضور وزير الدولة لشؤون الرئاسة  احمد الزيادات ورئيس صندوق استثمار اموال الضمان الاجتماعي سليمان الحافظ ومدير عام مؤسسة الضمان الاجتماعي ناديا الروابدة.
وقال الرواشدة ان اللجنة وجهت جملة أسئلة واستفسارات حول القضية والمراحل التي وصلت اليها بالقضاء.
وافاد الحضور بان القضية ما تزال منظورة امام القضاء الاجنبي، مشيرين الى ان محامي المؤسسة دفعوا باتجاه ان هذه الاتفاقية مزعومة ولا أساس لها من الصحة.
إلى ذلك ناقشت لجنة الريف والبادية النيابية خلال اجتماع عقدته أمس برئاسة النائب فيصل الاعور وحضور وزير البيئة طاهر الشخشير ورؤساء بلديات البادية الاردنية الواقع البيئي في البادية والتعويضات البيئية.
وقال الأعور إن اللجنة استمعت من الحضور حول المشاكل والمعيقات التى تواجه البادية وابناءها لاسيما منها الزيادة المستمرة في نسبة الفقر والبطالة وتراجع المشاريع الزراعية والصناعية التى اثرت بدورها سلبا على الحياة في البادية.
واضاف انه تم مناقشة كيفية الاستفادة من التعويضات البيئية؛ للتخفيف من ظاهرتي الفقر والبطالة، مطالبا الحكومة تقديم الدعم والاهتمام في البادية والنهوض بها.
وعبر الحضور أمام اللجنة عن استيائهم جراء تأخير المشاريع التنموية والانتاجية خصوصا مع صعوبة الحياة المعيشية والعقبات أمام تطوير البادية وتحسين الظروف المعيشية لأبنائها.
بدورها، ناقشت لجنة الشباب والرياضة النيابية في اجتماعها أمس الاستراتيجية الوطنية للشباب برئاسة النائب علي بني عطا.
واكدت اللجنة ضرورة أن تجسد الاستراتيجية الوطنية للشباب رؤى مستقبلية واضحة المعالم، لتمكين الشباب الاردني بالانخراط في المجتمع بشكل ايجابي.
كما استمعت اللجنة الى شرح مفصل عن المرحلة الثانية (2014-2018) من الاستراتيجية الوطنية للشباب (تمكين) من المستشارين القائمين عليها، وعن الاهداف والخطط والالية التي ترعى تنفيذها".
وأبدت اللجنة "عددا من الملاحظات حول خلو الاستراتيجية من الحديث عن النشاط الحزبي وتشجيع الشباب على المشاركة في الاحزاب"، مشيرة الى ان "السبب الرئيسي لانتشار العنف والتعصب هو الابتعاد عن التعاليم الدينية الواجب تعزيزها". -(بترا)

التعليق