"تحضيرية الأئمة" تستنكر الرفض الحكومي لمطالبها وتلوح بالتصعيد

تم نشره في الخميس 20 شباط / فبراير 2014. 01:00 صباحاً

زايد الدخيل

عمان - أكد المنسق الإعلامي للجنة التحضيرية لنقابة الأئمة والعاملين في الأوقاف الإسلامية محمد رسول أبورمان أن "اللجنة تحتفظ بحقها الكامل في التصعيد المشروع لنيل سائر حقوقها المشروعة، وتحقيق مطالبها العادلة".
وقال أبورمان، في تصريح أمس، إن اللجنة "وبعد اجتماعها الاحد الماضي مع وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية هايل داود، لم تحصل على نتيجة واضحة ومحددة بالنسبة لموضوع العلاوات التي كان مجلس الوزراء أقرّها عام 2011".
وعبر عن "استهجان الهيئة الادارية لطريقة الحكومة في التعامل مع الأئمة والمؤذنين وجميع العاملين في الوزارة، والتعاطي مع قضاياهم المشروعة والمقرّة من قبل الحكومات السابقة".
وعبر أبورمان عن "رفض اللجنة لقرار الوزارة باستقدام أئمة من خارج الأردن، في ظل وجود الكفاءات الوطنية"، مشيراً الى أن الهيئة الادارية "قدمت للوزير حلولاً واضحة ومنطقية للقضاء على مشكلة نقص الموظفين في المساجد، ولو طبقت لكان من شأنها أن تساعد في التخفيف من مشكلة البطالة بدون الحاجة إلى التعاقد مع كفاءات من خارج الوطن".
كما عبر عن "استنكار الهيئة لمماطلة الحكومة الحالية في إقرار مشروع النقابة الذي مرّ بجميع مراحلة الدستورية والقانونية، ووصل الى مرحلة الإقرار النهائي في مجلس الاعيان".
ودعا أبورمان أعضاء اللجنة التحضيرية إلى اجتماع طارئ بعد غد "للتباحث في آلية الرد الملائمة التي تتناسب مع التطورات الأخيرة".

zayed.aldakheel@alghad.jo

@zayed80

التعليق