"المرئي والمسموع" تبحث آليات تطوير عمل الاذاعات المجتمعية

تم نشره في الاثنين 24 شباط / فبراير 2014. 12:00 صباحاً

عمان - بحث مدير عام هيئة الاعلام المرئي والمسموع أمجد القاضي خلال لقائه في مقر الهيئة أمس ممثلي الاذاعات المجتمعية آلية تطوير عملها والاتفاق على آلية صيغة عمل مشتركة.
وأكد القاضي خلال الاجتماع أهمية الدور الذي تمارسه الاذاعات المجتمعية باعتبارها احدى الوسائل الاعلامية المهمة في احداث التغيير وتحقيق التنمية المنشودة ما يتطلب ضرورة تركيز برامجها على خصوصيات كل منطقة لتعزيز المعرفة والدفاع عن قضايا مواطنيها بأساليب مدروسة. ودعا لضرورة التزام الاذاعات بممارسة دورها الحيادي والمهني ومراعاة اسلوب الطرح والاعداد الجيد والارتقاء بأسلوب خطابها.
بدوره اشار عميد كلية الصحافة والاعلام في جامعة اليرموك الدكتور حاتم علاونة الى أهمية عقد هذا الاجتماع والتواصل المستمر مع الهيئة ودورها في إيجاد آليات للتعاون وتطوير خطط العمل و خدمة قطاع المرئي والمسموع .
ولفت مدير اذاعة اليرموك الدكتور غالب شطناوي لضرورة مواكبة تلك الاذاعات للتطور المتسارع  في عالم الاعلام والتواصل المجتمعي، مؤكدا سعي الاذاعة المتواصل لتأهيل وتطويرها برامجها وكوادرها وممارسة دورها بكل نزاهة وشفافية وحيادية بعيدا عن اية ضغوط او معيقات.
وقال مدير اذاعة القوات المسلحة (هلا اف ام) العميد نايف الشوابكة إن الاذاعة تتناول مختلف الموضوعات التي تمس الحياة اليومية للمواطن وبما يسهم في تعزيز مفاهيم التنمية وتوعية المجتمع المحلي بكل حرية وموضوعية ومهنية دون اثارة النعرات الدينية والجهوية. -(بترا)

التعليق