النقابة تدعو لتجميد العمل بالنظام الجديد

"المعلمين" تنفذ اعتصاما رفضا لـ"الخدمة المدنية" السبت

تم نشره في الاثنين 24 شباط / فبراير 2014. 01:00 صباحاً

آلاء مظهر

عمان- تعتزم نقابة المعلمين الأردنيين، تنفيذ سلسلة فعاليات تصعيدية، احتجاجا على نظام الخدمة المدنية الجديد الذي وصفته بـ"العرفي".
جاء ذلك في اجتماع لمجلس النقابة مع إدارات الفروع أول من أمس، لافتة إلى أن أولى الفعاليات ستبدأ السبت المقبل، باعتصام أمام رئاسة الوزراء، موضحة ذلك وفق بيان صحفي على لسان ناطقها أيمن العكور، وحصلت "الغد" على نسخة منه أمس.
وقال البيان إن "الاجتماع أكد ضرورة مبادرة الحكومة إلى تجميد العمل بالنظام الجديد للخدمة المدنية، نظرا للطريقة العرفية والاتهامية التي يتعامل بها النظام مع الموظف بصورة عامة ومع المعلم بصورة خاصة، وتؤدي في نهايتها لسلب الأمان الوظيفي، والاعتداء على حقوق الموظف المادية والمعنوية".
ولفت البيان إلى أن الموظف في هذه الحالة "يحرم من إجازاته المرضية، ويعزل من الخدمة في حال تصريحه عن أي حالات فساد أو تجاوزات موجودة".
كما أكد الاجتماع ضرورة التواصل والتنسيق مع النقابات المهنية، لـ"تعميم حالة الرفض المدني للنظام العرفي الجديد للخدمة المدنية من خلال فعاليات مشتركة تنظمها النقابات المهنية".
كما شدد الاجتماع على "إيجاد تشريع لحماية الموظف والمعلم أثناء أدائه واجبه من الاعتداءات، وكان آخرها الاعتداء الآثم على زميل معلم بالطعن في محافظة الطفيلة". كما بين الاجتماع "شرعية ومهنية موقف الزملاء المعلمين في الطفيلة، دعما لزميلهم ورفضا لأي اعتداء يقع على أي معلم أثناء أدائه واجبه الوظيفي والمهني، وأن مطالبة النقابة بتشريع لحماية المعلمين والموظفين، مطلب أساس، لإعادة الهيبة للوظيفة العامة بخاصة لمهنة التربية والتعليم".

التعليق