بلتاجي: عمان في 21 آذار ستكون بمثابة أم لكل مواطن

تم نشره في الأربعاء 26 شباط / فبراير 2014. 02:06 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 26 شباط / فبراير 2014. 02:07 مـساءً
  • جانب من اللقاء-(من المصدر)

عمان- الغد- قال أمين عمان عقل بلتاجي "إن الحادي والعشرين من الشهر المقبل ستكون عمان، مدينتا الحبيبة، بمثابة أم  لكل مواطن فيها، يسود بينهما المحبة المتبادلة والالتزام بالحقوق وتقديم الواجبات".
وأضاف "أن عمان التي يمتد تاريخها إلى 12 ألف سنة الزاخرة بالمعالم الأثرية والأماكن السياحية، تتطلب منا العمل الدؤوب لتعزيز هذه الصورة واستحضار التاريخ العريق للمدينة في أذهان ابنائها بما يعزز مكانتها في نفوسهم ويحفزهم للعمل من أجلها".
وأكد بلتاجي خلال لقائه مساء أمس في كنيسة الفادي الانجيلية الاسقفية العربية عدد من المواطنين، حول رؤية أمانة عمان للعام الحالي، بأنه آن الآوان لإحداث تغيير إيجابي في الذهنية وطريقة التفكير والبعد عن السلوكيات السلبية بما يعزز الانتماء والمواطنة الصالحة تجاه المدينة وتعزيز الحرص على مكانتها وسمعتها الطيبة.
وبين امين عمان أن الأمانة تسعى "لأنسنة المدينة" من خلال المشاريع التي تنفذها والخدمات التي تقدمها لتكون عمان رفيقة وصديقة للمواطن والزائر والسائح، وإعادة هوية عمان التراثية والثقافية والحضارية والجمالية التي أوشكت أن تختطف جراء الفوضى والمخالفات والإعتداءات على الأرصفة والشوارع، لافتا إلى أن الأمانة معنية بشأن كل مواطن فيها من المهد الى اللحد.
وعرض بلتاجي خطة عمل الأمانة التي تستند على محاور رئيسية هي (البيئة والصحة، الاشغال العامة، التخطيط والتنظيم، الاستثمار، هوية عمان، هيكلة امانة عمان، الوضع المالي)، حيث سيتم تنفيذها على مدار السنوات الثلاث القادمة بما يرتقي بالخدمات المقدمة للمواطنين ويحقق رضاهم وينعكس ايجابا على واقع المدينة ومستقبلها.
وتطرق الحضور خلال اللقاء الى بعض المشاكل والقضايا الخدمية المتعلقة بالمدينة كالمرور والتنظيم والشوارع والارصفة والبيئة فضلا عن تقديم الافكار والمقترحات التي تساعد الأمانة في عملها كتفعيل اتفاقيات التوأمة مع المدن العالمية للاستفادة من خبراتها في العمل البلدي.
وشددوا على أمانة عمان بالاستمرار في تطبيق القوانين وتغليظ العقوبات تجاه أي مخالفة او سلوك عشوائي يضر بالمدينة ومواطنيها وبالتالي تشويه لصورة المدينة الحضرية.
وردا على ذلك، لفت بلتاجي الى سعي الأمانة لمعالجة التداخل التنظيمي والتلوث البصري المشوه لجمالية المدينة ونسقها العمراني، حيث التداخل بين السكني والتجاري والمهني الذي طغى على المشهد خلال السنوات السابقة .
وقال " إن الأمانة تعمل على تحديث وتطوير التشريعات واصدار قانون خاص بها لمواكبة توسع ونمو المدينة ومواجهة المتغيرات وتفعيل قدرة الأمانة على الرقابة ومنع المخالفات والتعديات على اختلاف انواعها".
واثنى بلتاجي خلال اللقاء الذي أُقيم بالتنسيق والتعاون مع دائرة هوية عمان والاتصال على الافكار والمقترحات التي قدمها الحضور مما يساهم في عمل الأمانة والارتقاء بمستوى خدماتها بما يلبي رضا المواطنين.
بدورها، بينت مديرة دائرة هوية عمان والاتصال روزين النبر أن الأمانة شكلت لجنة خاصة لدراسة ومتابعة وتفعيل اتفاقيات التوأمة بين عمان والمدن العربية والعالمية غير المفعلة.
 

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »شغل حكي (ابو جود)

    الأربعاء 26 شباط / فبراير 2014.
    بصراحه السيد الامين مانسمع منه غير كلام والله ما احنى شايفين اي اشي سقف السيل شارع قريش بسطات المفروشات تقفل الطريق وازمه مرور موظفين الامان مابقدروا يكلموا اصحاب البسطات (البرماويه) بخافوا منهم شغل بلطجه وين الامن وين الحكومه