برلمانيات يطلعن على خدمات "الوطني لشؤون الأسرة"

تم نشره في الاثنين 3 آذار / مارس 2014. 01:00 صباحاً

عمان - أعربت سيدات اعضاء في ملتقى البرلمانيات الاردنيات عن تطلعهن الى تعميق التعاون مع المجلس الوطني لشؤون الاسرة للنهوض بواقع الأسرة الاردنية وحمايتها من "العنف".
جاء ذلك خلال لقاء الامين العام للمجلس فاضل الحمود وكوادره أمس عددا من البرلمانيات اللواتي اطلعن عن كثب على مهمات وانجازات المجلس في تعزيز مكانة الاسرة وافرادها، وتحسين نوعية حياتها وحمايتها من "العنف"، من خلال وضع السياسات والاستراتيجيات والخطط التنموية ذات العلاقة بالأسرة وأفرادها ومتابعة تنفيذها.
من جهته قدم مدير البرامج في المجلس محمد مقدادي لمحة عن الخطة الاستراتيجية لحماية الأسرة من "العنف"، كاشفا عن اول تقرير وطني حول اوضاع الاسرة الاردنية سيتم اطلاقه رسميا خلال الأسابيع المقبلة.
يذكر أن المجلس الوطني لشؤون الأسرة تأسس العام 2001، كمؤسسة مجتمع مدني ترأسها الملكة رانيا العبدالله.-(بترا)

التعليق