بلدية المفرق تحصل على دعم قدره مليون و700 ألف دينار

تم نشره في الاثنين 3 آذار / مارس 2014. 01:45 مـساءً - آخر تعديل في الاثنين 3 آذار / مارس 2014. 03:31 مـساءً
  • بلدية المفرق الكبرى

حسين الزيود

المفرق – قال رئيس بلدية المفرق الكبرى أحمد غصاب الحوامدة إن البلدية تلقت دعما بقيمة مليون و700 ألف دينار من وزارة الشؤون البلدية ضمن مشروع الخدمات الطارئة والصمود الاجتماعي للبلديات المستضيفة للاجئين السوريين.

وأشار الحوامدة إلى أن البلدية ستعمل على رصد المبلغ المالي لتنفيذ مشاريع حيوية وضرورية كتعبيد الطرق ومشاريع خدمية تتعلق بإنشاء حديقة وملعب بلدي وذلك ضمن الدراسات المقدمة من بنك تنمية المدن والقرى والبنك الدولي، لافتا إلى ان هناك تزايدا في أعداد اللاجئين السوريين في مدينة المفرق إذ بلغ عددهم قرابة 110 آلاف لاجئ، ما أسهم في زيادة الأعباء الملقاة على عاتق البلدية في مختلف المجالات الخدمية التي تقدمها البلدية.

وبين أن الإجراءات التي اتخذتها البلدية في الآونة الأخيرة من خلال الاستعانة بشركة نظافة خاصة ساهمت في مساعدة البلدية تحسين مستوى النظافة في مناطق البلدية من خلال نقل كميات كبيرة من النفايات زادت على 200 طن يوميا عقب التواجد السوري في المدينة، موضحا أن الشركة تقوم بعملها بإشراف مباشر من البلدية، وفقا لما هو متفق عليه في بنود الاتفاقية المبرمة بين الطرفين.

Hussein.alzuod@alghad.jo

التعليق