"الخليج السينمائي" يكشف عن القائمة الثانية من أفلام دورته السابعة

تم نشره في الخميس 13 آذار / مارس 2014. 01:00 صباحاً
  • ملصق فيلم "مهدي"

عمان- الغد- كشف "مهرجان الخليج السينمائي" أمس، عن القائمة الثانية للأفلام الروائية الطويلة والقصيرة، المؤلفة من ثمانية أفلام سيعرضها هذا العام خلال الدورة السابعة، التي ستنطلق الشهر المقبل، ضمن مجموعة مختارة من إنتاجات السينما الخليجية والعربية، وذلك في مقر المهرجان بمسرح دبي الاجتماعي ومركز الفنون، ودور عرض "سينما فوكس" في "مول الإمارات" بدبي.
وقال مدير مهرجان الخليج السينمائي، مسعود أمرالله آل علي "تتميز الأعمال التي وقع الاختيار عليها هذا العام، بقوة سردها الروائي، واحتوائها على حبكات درامية مستوحاة من الواقع الخليجي والعربي، مع امتلاكها جرأة كبيرة إذا ما تعلق الأمر بالقضايا الشائكة، المتصلة بالعادات والتقاليد، وتلك المتعلقة بشكل مباشر بما نشهده حالياً من متغيرات ومنعطفات في منطقتنا العربية".
وأضاف "وهي بلا شك محمّلة بقيم جمالية تضيف الكثير إلى التجربة السينمائية في منطقة الخليج. يمكنني القول بثقة إنها مرآة إبداعية حقيقية ستتيح لمتابعي مهرجان الخليج معاينة الواقع والمخيلة الخليجيتين جنباً إلى جنب ومن زوايا ومقاربات متعددة".
من العراق، تم اختيار فيلم المخرج خالد زهراو "عشر سنوات من حياتي" وهو وثائقي استثنائي تدور أحداثه حول سبع من نساء العراق اللواتي شهدن عملية الإطاحة بنظام صدام حسين في العام 2003، وهن من ديانات وقوميات وأعمار مختلفة، يتحدثن بعد عشر سنوات من تلك اللحظة، عن حياتهن التي تغيرت بسبب القتل والتهجير والاختطاف والتهديد المستمر الذي تعرضن له، وكيف قاومن الموت اليومي بمواصلة الحياة والإصرار عليها.
عراقياً أيضاً، يقدم المخرج جودي الكناني فيلماً مدته 45 دقيقة بعنوان "مطر على جيكور" الذي يشكّل مقاربة درامية لحياة رائد الشعر العربي الحديث بدر شاكر السياب (1926-1964) موثقاً لشعره وحياته وما عصف به من نوائب شخصية أو تلك المتصلة بتاريخ بلده العراق.
ويطل علينا المخرج والسيناريست العراقي علي كريم بفيلمين هما؛ "المهدي"، الذي تدور أحداثه حول صبي عراقي يجد نفسه في المكان والزمان الخطأ محاطاً بويلات الحرب، بينما تدور أحداث "علبة كبريت" حول فتى أميركي اسمه ماثيو يقوم بمساعدة هارب من العدالة اسمه مايكل.
وفي مواصلة لاكتشاف المشاركة العراقية المميزة في الدورة السابعة، فإن المخرج قاسم عبد يحضر مجدداً بفيلمه الوثائقي "همس المدن" الذي جرى تصويره على مدى عشر سنوات في ثلاث مدن مختلفة: رام الله في فلسطين، وأربيل في كردستان العراق، وبغداد.
ومن كردستان العراق، يشارك المخرج شوان عطوف بفيلم بعنوان "بيت ومفتاح" حول المعاناة التي واجهتها العائلات الكردية خلال القرن العشرين، أما فيلم "تسجيل" للمخرج هاوراز محمد فيرصد لنا عبر قصة مؤثرة معاناة الأكراد إبان الأحداث التي شهدتها كردستان العراق العام 1991.
ومن اليمن تقدم المخرجة خديجة السلامي جديدها الوثائقي "قتلها تذكرة للجنة"، الذي يتناول قضية الكاتبة اليمنية بشرى المقطري ومقالها الشهير "سنة أولى ثورة" الذي عبّرت فيه عن حجم خيبتها وألمها بتحطّم أحلام الحرية والديمقراطية ومصادرتها، من دون أن يتبادر إلى ذهنها أن مقالتها ستُصبح مصدر تهديد لحياتها وحياة عائلتها‫.
من سلطنة عُمان، يشارك المخرج أنور الرزيقي بفيلم قصير بعنوان "الطهور" تدور أحداثه في قرية ريفية تسودها الأعراف والتقاليد المنغلقة.
ويحتفي "مهرجان الخليج السينمائي" بالسينما الخليجية، ويسعى إلى تطوير وترسيخ الثقافة السينمائية المحلية والخليجية، ومنح الفرص أمام المبدعين الخليجيين لعرض أفلامهم، وتطوير مشاريعهم المستقبلية. بالإضافة إلى احتفاء المهرجان بالأفلام القصيرة من حول العالم عبر مسابقة دولية.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »عن الاسم (بو حميد)

    الخميس 13 آذار / مارس 2014.
    ماهر الأفضل