أندية اليد تعتذر عن اجتماع السلط وتسلم خطاب "الحل" إلى اللجنة الأولمبية

تم نشره في الخميس 13 آذار / مارس 2014. 01:00 صباحاً
  • لاعب الأهلي ابراهيم حلمي (وسط) يسدد على مرمى كفرنجة في مباراة سابقة (الغد)

بلال الغلاييني

عمان– اعتذرت أندية كرة اليد (المعترضة)، على عدم تلبية الدعوة التي وجهها اليها رئيس نادي السلط خالد عربيات، لعقد جلسة مشتركة مع اتحاد اللعبة، لبحث كافة الأمور العالقة بين الطرفين والوصول الى حل يرضي كافة الأطراف.
أكد ذلك رئيس نادي الكتة المتحدث باسم الأندية (المعترضة) فريد الرماضنة، الذي اشار الى أنه اتصل مع كافة الأندية عارضا عليهم دعوة رئيس نادي السلط، لعقد جلسة مشتركة مع الاتحاد، موضحا أن الأندية اعتذرت عن عدم تلبية الدعوة، نظرا لتمسكها بالقرار الذي اتخذته سابقا بتجميد نشاطاتها وعدم المشاركة في البطولات التي يقيمها الاتحاد، وعدم الإلتقاء مع الاتحاد بل المطالبة بحله، ودعوة اللجنة الأولمبية الأردنية تشكيل لجنة مؤقتة لادارة اللعبة.
وأوضح الرماضنة، ان أندية العربي وأم جوزة ويرموك الشونة والفجر ووادي السير وكفرسوم والكتة وكفرنجة، قامت بالمصادقة على الخطاب الذي ارسل رسميا الى اللجنة الأولمبية الأردنية أول من أمس، والذي يتضمن مطالب الأندية بحل الاتحاد، نظرا لعدم قيامه بحل المشكلة وتفاقمها ومسؤوليته بالتراجع الذي اصاب اللعبة في السنوات الأخيرة.
كما اشار الخطاب الذي حصلت "الغد" على نسخة منه، على قيام رئيس الاتحاد بتعيين الأجهزة التدريبية دون النظر الى مستوياتهم وخبراتهم الفنية، ما أدى الى تراجع المستوى الفني لكافة المنتخبات الوطنية واخفاقها المتكرر في البطولات العربية.
وأرفق الأندية نسخة من الخطاب الى لجنة التربية والثقافة والشباب النيابية.
وكان رئيس نادي كفرنجة عماد فريحات، قد أعلن أن الأندية قررت ايضا عدم حضور اجتماع الهيئة العامة السنوي الذي دعا اليه الاتحاد، والذي يعقد في بيت شباب عمان يوم الأحد 23 آذار (مارس) الحالي.
وكان رئيس الاتحاد الدكتور ساري حمدان، قد رحب في وقت سابق بالدعوة التي وجهها رئيس نادي السلط، وأبدى استعداد الاتحاد للاجتماع مع الأندية، وبحث كافة الإشكالات العالقة وصولا الى الحلول المناسبة التي تدفع عجلة تطوير اللعبة الى الأمام.
واشار الى ان الاتحاد ماض في عملية التطوير من خلال رعايته للبطولات المحلية، وفق التعليمات والأنظمة التي يراها مناسبة والتي تتماشى مع آلية الدعم المالي المرتبطة بمشاركة الأندية في البطولات المحلية والنتائج التي تحققها، خصوصا فرق الفئات العمرية، مثلما أكد أن الاتحاد سيتبنى اقامة مراكز الأميرة سمية للاعبين الواعدين في العديد من المحافظات بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم والأندية، نظرا لأهمية هذا المشروع الريادي الكبير الذي يساهم بتطوير اللعبة.
ولفت حمدان، الى أن المنتخبات الوطنية للشباب والناشئين والآنسات تواصل تدريباتها ضمن البرامج التي وضعتها الأجهزة الفنية المشرفة على تدريباتها، وأن المرحلة المقبلة ستشهد مشاركاتها في جملة من البطولات، حيث يشارك منتخب الشباب في البطولة العربية التي تقرر اقامتها في عمان خلال شهر حزيران (يونيو) المقبل، ويشارك منتخب الناشئين في البطولة الآسيوية السادسة التي أكد الاتحاد الآسيوي اقامتها في عمان خلال شهر أيلول (سبتمبر) المقبل، بينما يشارك منتخب الآنسات في البطولة الأسيوية التي تحتضنها عمان ايضا خلال شهر كانون الأول (ديسمبر) المقبل.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »حل مشكلة الانديه مع الاتحاد (محمد عياصره)

    الخميس 13 آذار / مارس 2014.
    المرتبه الاولى على الاتحاد حل مشاكله الداخليه ومن ثم الانطلاق في استضافة البطولات العربيه والتي ترهق كاهل الاتحاد ماديا..... مشكلة الانديه حلها بسيط وهي ماديه..... لماذا وجود الاتحاد لولا الاندية وهي القاعده الاساسيه لانتاج اللاعبين..... بلاغنى عن تنظيم بطوله عربيه ونتيجة فرقنا معروفه في ذي القائمه ونقوم بتوظيف هذه المبالغ لحل مشكلة الانديه بعيدا عن سياسة الشد العكسي