"إدارة النادي تدرس الانسحاب عقب المباراة المقبلة"

الأزمة المالية تغلف استعدادات شباب الأردن لمواجهة "علاوي اوش" بالبطولة الآسيوية

تم نشره في الأحد 16 آذار / مارس 2014. 12:01 صباحاً

عمان- الغد- تلقي الازمة المالية بظلالها على تحضيرات فريق شباب الأردن قبل مواجهته الثالثة بمنافسات كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، والتي يستضيف فيها فريق علاوي اوش القيرغزي يوم الاربعاء المقبل على ستاد عمان الدولي، ضمن الجولة الثالثة للمجموعة الرابعة التي يحتل فيها الشباب المركز الاخير بسجل خال من النقاط ويتصدرها فريق اربيل العراقي برصيد “6” نقاط.
الفريق يواصل تحضيراته من خلال التدريبات المكثفة التي يقودها الجهاز الفني بقيادة رائد عساف، ويطمح من خلالها إلى ترتيب اوراقه بعيدا عن الاجواء المالية التي تضرب معنويات الفريق قبل مواجهته الثالثة بالمنافسات القارية، والتي يطلب فيها الفوز لإعلان بداية جديدة تدفعه الى الأمام بعيدا عن المركز الاخير الذي يعيشه الآن، في الوقت الذي انشغل المدير الاداري للفريق صالح نمر أمس في تجهيز اوراق السفر إلى غيرغستان لملاقاة مستضيفه “علاوي اي” في مباراة الرد التي تجري في الأول من نيسان (ابريل) المقبل.
خير: ندرس قرار الانسحاب بعد المباراة المقبلة
أكد رئيس نادي شباب الأردن أن النادي يتكبد مبالغ مالية طائلة لمشاركته في منافسات كأس الاتحاد الآسيوي، حيث تبلغ كلفة السفر الى غيرغستان 28 ألف دينار فيما الاتحاد الآسيوي يؤمن ما قيمته “14” ألف دينار، الامر الذي يشير إلى الخسارة التي تتكبدها الأندية الأردنية جراء هذه المشاركة في ظل معاناتها المالية المتأصلة نظير الاحتراف الذي اجهز على صناديقها واصبحت خاوية تعاني الامرين.
ولفت خير إلى أن شباب الأردن لم يستلم أي مبلغ من الاتحاد الآسيوي لكرة القدم جراء مشاركاته وخوضه مباراتين بالمنافسات القارية، منوها ألى أن ادارة شباب الأردن لم تدخر من جهودها باللجوء الى العديد من الجهات الرسمية والخاصة لتأمين مصاريف السفر الى جانب مستحقات اللاعبين التي زادت من معاناتهم في الجانب النفسي.
وبين خير أن مجلس ادارة شباب الأردن سيجتمع عقب مباراته المقبلة في عمان، لتحديد موقفه من اتمام المشاركة او الانسحاب منها واضعا اتحاد الكرة بصورة الازمة، مشيرا الى ان النادي يدرك تماماً ان هناك عقوبة نظير انسحاب الفريق، الا ان تلك العقوبة ستكون اقل بكثير من الخسارة المالية التي يتحملها جراء متابعة مشوار المنافسة القارية.
النتائج دون الطموح
واعترب خير أن ادارة نادي شباب الأردن تعتبر نتائج الفريق في الموسم الحالي بشكل عام والمنافسة القارية بشكل خاص دون الطموح المأمول، حيث تلقى الفريق خسارتين في مشواره القاري إلى جانب تراجعه على سلم ترتيب الدوري المحلي، معلنا تفاجؤ النادي وانصاره من تلك النتائج التي تفرض على اللاعبن مزيدا من التماسك والاجتهاد لتجاوز الازمة الحالية.
واضاف: رغم النتائج المحبطة الا ان الفريق لم يفقد فرصة المنافسة للتأهل للدور الثاني، حيث ان المباراة المقبلة في عمان أمام ممثل غيرغستان، تحمل الكثير من الاهمية والفوز مطلب ملح، لاعلان بداية جديدة للفريق الذي ما يزال لديه “4” مباريات من شأنها ان تحمل الجديد للفريق مبديا ثقته بالجهاز الفني واللاعبين للتعامل باحترافية مع الظروف الحالية الصعبة التي يمر فيها النادي”.

التعليق