اتفاق على تفعيل مجلس الأعمال الأردني السعودي

تم نشره في الاثنين 17 آذار / مارس 2014. 12:00 صباحاً
  • جانب من اللقاء الاردني السعودي - (من المصدر)

عمان-الغد- بحث رئيس غرفة تجارة عمان عيسى مراد والسفير السعودي لدى المملكة سامي بن عبد الله الصالح ملف تنمية العلاقات التجارية والاستثمارية بين البلدين.
واتفق الطرفان على تفعيل مجلس الأعمال الأردني السعودي المشترك لدوره في تعزيز وتنشيط العلاقات الاقتصادية بين البلدين ودفع جهود جذب الاستثمارات السعودية الى الأردن وإقامة مشروعات مشتركة.
وشدد مراد خلال لقاء عقد مع مجلس ادارة غرفة تجارة عمان على ضرورة تكثيف الزيارات بين أصحاب الأعمال، ومعالجة المعيقات التي تحول دون رفع حجم المبادلات التجارية وسبل تفعيل قرارات اللجنة الأردنية السعودية المشتركة، لدورها البارز في تعزيز العلاقات واستكشاف فرص ومجالات التعاون المتوفرة لدى البلدين.
وأوضح مراد أن القطاع الخاص الاردني حريص جدا على انجاح العلاقات الاقتصادية مع السعودية، التي تعد شريكا تجاريا مهما للأردن وجذب مزيد من الاستثمارات الى المملكة وتعزيز الفرص التجارية بين البلدين.
واكد مراد عمق العلاقات الاخوية والتاريخية التي تربط البلدين التي أرستها قيادة البلدين.
وأشار إلى استعداد الغرفة لإرسال واستقبال وفود تجارية وترتيب لقاءات بين اصحاب الأعمال لدى الجانبين. 
ولفت مراد الى الخدمات التي تقدمها الغرفة لمنتسبيها البالغ عددهم 46 الف شركة ومؤسسة.
واشار الى ان الغرفة استحدثت كذلك وحدات جديدة لخدمة منتسبيها منها العلاقات الدولية، الاستشارات القانونية، والقطاعات والنقابات والجمعيات التجارية، والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة.
ولفت مراد الى دور الغرفة في المشاركة مع الجهات الرسمية بمناقشة التشريعات والقوانين ذات الصبغة الاقتصادية والمشاركة بالمجالس واللجان  المشتركة مع الوزارات والدوائر الحكومية ومجالس إدارتها.
بدوره؛ وصف السفير السعودي العلاقات التي تربط البلدين بالتاريخية؛ مؤكدا حرص بلاده على تطويرها بمختلف المجالات خاصة الاقتصادية بما ينعكس على مصالح الشعبين الشقيقين.
وحضر اللقاء النائب الاول لرئيس الغرفة غسان خرفان وامين السر "محمد علي" البقاعي ونائب امين السر مروان غيث، وعضو مجلس الادارة ريم بدران ومدير عام الغرفة مهند العطار.

التعليق