"حريات الاعيان" تبحث احتياجات قطاعات المرأة والشباب والمعوقين

تم نشره في الاثنين 17 آذار / مارس 2014. 12:00 صباحاً

عمان - استعرضت لجنة الحريات وحقوق المواطنين في مجلس الأعيان لدى اجتماعها أمس برئاسة العين عبدالإله الخطيب تحديات قطاعات الشباب والمرأة والمعوقين وشؤون الاسرة ، ومطالب هذه القطاعات في مجال التشريع.
وعرض رئيس مجلس أمناء صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية الدكتور عمر الرزاز لاستراتيجية الصندوق الهادفة الى تحقيق التنمية المحلية في مختلف مناطق المملكة، والتمكين الديمقراطي، والريادة والابداع ، لافتا الى اهمية تعديل التشريعات بما يسهم في توسيع قاعدة المشاركة الشبابية.
واشار أمين عام المجلس الوطني لشؤون الاسرة فاضل الحمود الى مهام وبرامج المجلس لتعزيز مكانة
الاسرة ، وتحسين نوعية حياتها وحمايتها من العنف، مستعرضاً بعض التعديلات المقترحة على قوانين الحماية من العنف الاسري ،والاحداث، والتربية والتعليم.
ولفتت الأمين العام للمجلس الاعلى لشؤون الاشخاص المعوقين الدكتورة أمل نحاس الى حق المعوقين في التعليم العالي، مشيرة الى السياسات العامة لقضايا الاعاقة وجهود دمج الاشخاص المعوقين في المجتمع.
من جهتها أوضحت المستشارة القانونية في اللجنة الوطنية لشؤون المرأة آمال حدادين أهمية تعديل قوانين العقوبات والأحوال الشخصية والعمل بما ينعكس ايجابا على واقع المرأة. -(بترا)

التعليق