الأردن يعرب عن قلقه بشأن الأوضاع في أفغانستان ويدين الإرهاب

تم نشره في الثلاثاء 18 آذار / مارس 2014. 01:00 صباحاً

نيويورك - أعرب الأردن أمس عن قلقه إزاء "تدهور الأوضاع الأمنية في أفغانستان وازدياد عدد الضحايا المدنيين من النساء والأطفال".
ودان الأردن، في كلمة ألقاها مندوب الأردن الدائم لدى الأمم المتحدة، سمو الأمير زيد بن رعد أمام مجلس الأمن الدولي، "كافة الأعمال الارهابية التي تعرضت لها مكاتب ووكالات الأمم المتحدة العاملة في أفغانستان وعلى المدنيين والقوات الأفغانية مؤخرا".
وحث المجتمع الدولي على "مواصلة تقديمه الدعم والمساعدات للحكومة هناك من أجل مواجهة الارهاب والتخلص من المتفجرات والالغام فيها"، مضيفا أن "الأردن يدعو الى تحقيق الأمن والاستقرار والاسهام في بناء الدولة انطلاقا مما يعتبره واجبا أساسيا للوقوف ضد اختطاف الدين الاسلامي العظيم وتشويه صورته وهو الدين القائم على السلام".
وأشار سموه الى الصعوبات المتعددة التي تواجه أفغانستان وضرورة دعمها في الاعمال التحضيرية للانتخابات المزمع اجراؤها في نيسان(إبريل) المقبل وفقا للاطار القانوني والدستوري الافغاني.
وأكد سموه ضرورة "وقف كافة أشكال العنف ضد المرأة" مشيدا في الوقت نفسه بجهود الحكومة الافغانية بدعم حقوق المرأة وحقوق الانسان.
وكان مجلس الأمن قرر تمديد فترة بعثة الأمم المتحدة في أفغانستان لمدة عام واحد.-(بترا)

التعليق