الدوري الإيطالي لكرة القدم

نابولي يفوز على روما بهدف قاتل

تم نشره في الثلاثاء 18 آذار / مارس 2014. 03:30 مـساءً - آخر تعديل في الاثنين 19 أيار / مايو 2014. 10:52 صباحاً
  • لاعب فريق نابولي الأرجنتيني هيغواين في مواجهه مع حارس مرمى روما بيدالي - ( أ ف ب)

روما- قاد الأرجنتيني غونزالو هيغواين فريقه نابولي إلى فوز قاتل على مضيفه تورينو 1-0 أمس في المرحلة الثامنة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم .

وكانت المباراة تتجه للتعادل السلبي عندما استفاد لاعب ريال مدريد الاسباني السابق من سقوط المدافع البولندي كميل غليك بعد تمريرة طولية من السلوفاكي ماريك هامسيك، ليخطف الكرة ويتقدم بها قبل أن يسددها في شباك الحارس دانييلي باديلي في الدقيقة الأخيرة من اللقاء.

ومنح هيعواين بهدف الثمين فريق المدرب الاسباني رافايل بينيتيز فوزه القاتل الثاني على التوالي بعد ذلك الذي حققه في المرحلة الماضية على حساب روما (1-0 في الدقيقة 81 بفضل الاسباني خوسيه كاليخون)، رافعا رصيده إلى 58 نقطة في المركز الثالث الأخير المؤهل إلى دوري أبطال اوروبا الموسم المقبل وبفارق 3 نقاط عن "جالوروسي" الثاني الذي استعاد توازنه وعوض سقوط المرحلة الماضية بفوزه المستحق على ضيفه اودينيزي 3-2.

اما بالنسبة لتورينو، فمني بهزيمته الرابعة على التوالي والخامسة في اخر ست مراحل، ليتجمد رصيده عند 36 نقطة في المركز العاشر.

وعلى الملعب الأولمبي في روما ، حقق القائد الأسطوري فرانشيسكو توتي عودة موفقة إلى روما بعد غيابه عنه لحوالي شهر بسبب الإصابة، وذلك بمساهمته في الفوز على اودينيزي.

ومهد  توتي الطريق أمام فريق المدرب الفرنسي رودي غارسيا لاستعادة فارق النقاط الـ 14 الذي يفصله عن يوفنتوس المتصدر (يملك فريق العاصمة مباراة مؤجلة أيضا)، وذلك بتسجيله الهدف الأول في الدقيقة 22 بعد أن تابع الكرة بدقة مميزة اثر تسديدة من زميله العاجي جيرفينيو الذي اصطدم بتألق الحارس سيموني سكوفت.

ولعب جيرفينيو أيضا دورا حاسما في الهدف الثاني الذي سجله ماتيو ديسترو في الدقيقة 30 بعد ان تلاعب بالدفاع في الجهة اليمنى قبل ان يمرر لزميله الذي تخطى الحارس قبل ان يسدد في الشباك الخالية.

وفي بداية الشوط الثاني، تمكن اودينيزي من تقليص الفارق مستفيدا من خطأ لتوتي بالذات اذ خسر القائد الكرة في منتصف الملعب لتصل الى جامبييرو بينتزي الذي توغل بها في الجهة اليسرى قبل أن يسددها أرضية قوية في الزاوية اليسرى لمرمى الحارس مورغان دي سانكتيس (51).

لكن فريق العاصمة أعاد الفارق مجددا الى هدفين من كرة صاروخية اطلقها المدافع اليوناني فاسيليس توروسيديس من حوالي 25 مترا (69)، قبل أن ينجح اودينيزي مرة اخرى في تقليص الفارق اثر ركلة ركنية وصلت إلى الصربي دوزان باستا الذي سددها "طائرة" في شباك دي سانكتيس (81).

- ترتيب فرق الصدارة

1- يوفنتوس 75 نقطة من 28 مباراة

2-  روما 61 من 27

3-  نابولي 58 من 28

4-  فيورنتينا 48 من 28

5-  انتر ميلان 47 من 28- (أ ف ب)

 

 

 

التعليق