50 ألف دينار خسائر حريق بلدية الكرك

تم نشره في الأربعاء 19 آذار / مارس 2014. 12:00 صباحاً

هشال العضايله

الكرك – بلغت خسائر الحريق الذي اندلع قبل ثلاثة أيام في مكاتب بلدية الكرك 50 الف دينار، وفقا لرئيس البلدية المهندس محمد المعايطة.
ولفت المعايطه الى ان فرق وكوادر البلدية بدأت منذ يومين بعملية ازالة أنقاض المكاتب التي طالها الحريق، مشيرا الى ان الكلفة التقديرية لخسائر الحريق قد تزيد على مبلغ 50 ألف دينار.
وبين أن مواقع عديدة بالبلدية قد تضررت، لافتا الى ان عملية إزالة آثار الحريق مستمرة وسوف تحتاج الى وقت طويل بسبب الحاجة الى وقت لحصر الوثائق والملفات التي طالها الحريق في البلدية.
وأشار المهندس المعايطة الى ان بلدية الكرك ستباشر استقبال المراجعين بعد الانتهاء من عملية تجديد المواقع التي طالها الحريق.
وأوضح ان الخسائر التي تم تقديرها تشمل الاثاث المكتبي والمستلزمات المختلفة، في حين ان الخسائر غير المنظورة وخصوصا الوثائق المختلفة للبلدية والعاملين فيها لا تقدر بثمن.
وكان حريق قد اندلع قبل ثلاثة ايام في ساعة متأخرة من الليل وطال عددا من مرافق المبنى الرئيس لبلدية الكرك الكبرى الواقع في وسط مدينة الكرك.
وأشار مدير الدفاع المدني بالمحافظة العقيد عبدالهادي الصرايره إلى أن كوادر الدفاع المدني بالكرك قامت بعملية اطفاء للمبنى الذي يضم ثلاثة طوابق، لافتا الى ان الحريق اندلع في الطابق الثالث من المبنى والذي يضم المكاتب الرئيسة فيه.
ولفت الى ان الحريق أتى على عدة مكاتب من بينها مكتب المدير الاداري والعلاقات العامة وقاعة متوسطة، مؤكدا ان فرق الدفاع المدني احتاجت بعض الوقت للسيطرة على الحريق بسبب صعوبة الوصول اليه كونه محصورا من مختلف الجهات ويصعب الدخول اليه.
وأكد ان التحقيقات أظهرت أن سبب الحريق يعود الى تماس كهرباء من جهتين بأحد المكاتب التي اندلع فيها الحريق، مشيرا إلى انه لم يكن هناك أي إصابات بين العاملين بسبب خلو المبنى وقت اندلاع الحريق.

التعليق