الزعبي: مناقشات قانون الزراعة بمجلس النواب تسير ببطء

تم نشره في الأربعاء 19 آذار / مارس 2014. 01:02 صباحاً
  • وزير الزراعة الدكتور عاكف الزعبي أثناء لقائه صحفيين امس - (من المصدر)

عبدالله الربيحات

عمان -  اعتبر وزير الزراعة الدكتور عاكف الزعبي ان مناقشات قانون الزراعة في مجلس النواب تسير “ببطء كونه غاية في الحساسية”.
وبين الزعبي انه نوقشت 34 مادة من القانون فيما بقيت 38 أخرى لم تناقش، أبرزها الفقرة المتعلقة بإضافة (تبادل المراعي) التي ترى الوزارة عدم الحاجة لها لأنها اراض واسعة وغالبيتها تقع في واجهات عشائرية.
جاء ذلك خلال لقائه صحفيين امس في مؤسسة الاقراض الزراعي بحضور مديري مؤسسات زراعية تابعة للوزارة، مؤكدا اهمية دور الاعلام في خدمة قطاع الزراعة، مبينا ان هناك قصص نجاح مستمرة في هذا القطاع بوادي الاردن على الرغم من قلة الموارد.
واضاف ان “صادرات الاردن الزراعية بلغت العام الماضي 950 مليون دينار، منها 450 مليون خضراوات وفواكه و160 مليونا اغنام، والباقي مواد غذائية زراعية مختلفة”.
وبخصوص مؤسسة الاقراض الزراعي، اكد انها “ازدهرت كثيرا واصبحت تمول مشاريع ريادية في مختلف المناطق، اذ اصبح المزارع الاردني البسيط يصدر انتاجه الى دول عربية”.
وبين ان المؤسسة وضعت خطة للعام الحالي لتحصيل 36 مليونا، وتم في أول ثلاثة شهور خلال العام تحصيل 6 ملايين دينار، فيما كانت خطة العام الماضي تحصيل 35 مليونا، حصل منها 32 مليونا بعد منح 29 مليون دينار”.
وحول دور المؤسسة التعاونية، أكد الزعبي ان “قرار الغاء التعاونيات كان خارج المعقول، وبمنزلة خروج من الحضارة، وجاء قرار الحكومة في 2010 لإنعاش المؤسسة التي تسير بخطى ثابتة تحت رقابة الجهات المعنية بالدولة”.
وشدد الزعبي على دعم قطاع الزيتون خلال لقائه نقيب واعضاء اصحاب المعاصر ومنتجي الزيتون، وحماية المنتج المحلي، الى جانب تأكيده اهمية التشاركية بين الوزارة والنقابة للنهوض بقطاع الزيتون للنهوض به.
وقال ان “الوزارة أمنت آليات زراعية لخدمة المزارعيين، وخصوصا آليات الرش وتوفير المبيدات، وتنظيم حملات رش لحقول المزارعين والاستعداد للموسم المقبل.
كما لفت الى تركيز الوزارة على دور فنييها، خصوصا فيما يتعلق بتشغيل المعاصر والرقابة عليها، وعلى الآلات المستخدمة في المعاصر للمحافظة على جودة منتجها والتقيد بشروطها الفنية.
من جهته، اشاد نقيب اصحاب المعاصر عناد الفايز بحملة الوزارة  لتسويق زيت الزيتون، بالتعاون مع النقابة والجهات ذات العلاقة، واقامة المعارض لتسويقه واشرافها على جودته.
من جهة اخرى، بحث الزعبي التعاون الثنائي في المجال الزراعي وسبل تطويره مع السفيرة التونسية في عمان عفيفة الملاح، كما نوقشت في اللقاء اجتماعات اللجنة العليا الاردنية التونسية، والتي ستعقد في عمان العام الحالي، وأهمية الإعداد لها.

abdallah.alrbeihat@alghad.jo

abdallahalrbeih@

التعليق