509 مرشحين فرديين و24 قائمة عدد المسجلين لانتخابات الهيئة

حراك كثيف يسبق انتخابات "مركزية المعلمين" الثلاثاء

تم نشره في السبت 22 آذار / مارس 2014. 01:00 صباحاً

الاء مظهر

عمان- تشهد أوساط المعلمين حراكا كثيفا وتنافسا حادا، تتبلور نتائجه الثلاثاء المقبل موعد إجراء انتخابات الهيئة المركزية لنقابة المعلمين، التي ستجرى وفقا لنظام انتخابي يعتمد آلية الانتخاب المختلط، ويجمع بين الأغلبية على مستوى المديرية والقائمة المغلقة على مستوى المحافظة.
وقال الناطق الإعلامي باسم اللجنة المشرفة على انتخابات الهيئة المركزية لنقابة المعلمين للدورة الثانية أكرم عبدالقادر إن "اللجنة حريصة على أن تتم انتخابات على درجة عالية من المصداقية والشفافية والنزاهة، ولذلك تمت دعوة العديد من الجهات الإعلامية ومراكز حقوق الإنسان لتغطية سير العملية الانتخابية بأعلى صور المصداقية".
وأضاف عبدالقادر في تصريح صحفي إن "اللجنة بدأت الأربعاء الماضي بتوزيع صناديق الاقتراع على محافظات المملكة"، لافتا إلى أن "عدد المنسحبين بلغ 41 مرشحا، منهم مرشح واحد رفض ترشحه بناء على طلب اللجنة، والبقية بناء على رغبة شخصية". وأشار إلى أن "عدد المسجلين لانتخابات الهيئة المركزية للدورة الثانية لنقابة المعلمين الأردنيين بلغ 509 مرشحين (فرديا) و24 قائمة".
ولفت عبدالقادر إلى أن "115 ألف ناخب سينتخبون الهيئة، وسيوزع الناخبون قاعات الاقتراع في المدارس، تسهيلا لعملية الاقتراع ومنعا للاكتظاظ"، مشيرا إلى أن الاقتراع سيبدأ في 8.00 صباحا يوم الانتخابات ويستمر لغاية 5.00 مساء، وستباشر اللجنة عملية الفرز في نفس المكان".
وأوضح عبدالقادر أنه "لا يسمح للناخب إلا بإبراز بطاقة الأحوال الشخصية أو جواز السفر، وسيتم التحقق من شخصية الناخب والتأكد من اسمه في سجل الناخبين لهذا الصندوق والتأشير عليه"، لافتا إلى أنه "سيتم تكليف أحد الإداريين في كل مدرسة يوجد فيها مراكز اقتراع وفرز، ليعمل على تنظيم دخول الناخبين".
يذكر أن "عدد أعضاء الهيئة المركزية، ارتفع إلى 314 عضوا في هذه الدورة، بينما كان 286 عضوا في الدورة الماضية".
ويمثل كل محافظة في الهيئة المركزية 12 عضوا، ليصبح مجموع الأعضاء لـ12 محافظة 144، كما يمثل كل مديرية تربية عضو واحد بمجموع 43، وعضو لكل ألف معلم بمجموع 127، بحيث يبلغ المجموع الكلي 314، بحسب عبدالقادر.

التعليق