3 ملايين كلفة الغذاء الشهرية لسكان المخيم

"لاجئو الزعتري" يستهلكون نصف مليون رغيف خبز يوميا

تم نشره في الثلاثاء 25 آذار / مارس 2014. 01:00 صباحاً
  • لاجئون سوريون يرافقون شاحنة تحمل مساعدات داخل مخيم الزعتري -(تصوير: محمد ابو غوش)

حسين الزيود

المفرق – يستهلك اللاجئون السوريون في مخيم الزعتري بمحافظة المفرق نصف مليون رغيف خبز بشكل يومي، وفق مسؤولة المعلومات في برنامج الغذاء العالمي دينا القصابي.
وبينت القصابي أن الكلفة الشهرية لاستهلاك اللاجئين السوريين عبر برنامج الكوبونات الخاصة بالتسوق تبلغ 3 ملايين
و 120 ألف دولار شهريا، من خلال المولات التي وفرها برنامج الغذاء في المخيم.
وكان برنامج الغذاء العالمي استبدل عمليات توزيع الوجبات الغذائية على اللاجئين السوريين منذ إنشاء المخيم بآلية جديدة تتضمن توزيع كوبون شهري بقيمة 24 دينارا للشخص الواحد، بهدف الانتقال إلى طرائق أخرى أكثر قابلية للحياة وتتيح حرية اللاجئ بشراء ما يحتاجه.
وأشارت إلى أنه تم العمل على توفير سوقين كبيرين في مخيم الزعتري يحتويان مختلف المواد التموينية التي يحتاجها الشخص بشكل يومي ضمن وجباته الغذائية، فضلا عن توفير 16 محلا أخرى تم توزيعها على مختلف قطاعات وأحياء المخيم لتسهيل عمليات التسوق على اللاجئين السوريين الذين تبعد مساكنهم عن السوقين الكبيرين.
وقالت إن برنامج الغذاء العالمي نفذ عدة دراسات تقييمية لبرنامج الكوبونات التي يتم توزيعها على اللاجئين للوقوف على حسناتها ومثالبها إن وجدت، لافتة إلى أن الكوبونات وجدت استحسانا رفيعا لدى اللاجئين السوريين في المخيم.
ولفتت إلى أن الكوبونات أعطت مجالا واسعا من الحرية للاجئ ليتمكن من شراء وجباته ضمن إطار الكوبون ووفقا لحريته ورغباته الشخصية من دون فرض أي مادة غذائية عليه، موضحة أنه بإمكان اللاجئين شراء حاجياتهم من اللحوم والأسماك والدواجن والمعلبات والخضار والفواكه والبقوليات والألبان والحليب ومختلف مواد التموين.

hussein.alzuod@alghad.jo

 husseinalzuod@

التعليق