سموها تفتتح المؤتمر الدولي للطفولة المبكرة

الأميرة رجوة تؤكد حق الطفل في التعليم والأمن والمحبة والاستقرار

تم نشره في الثلاثاء 25 آذار / مارس 2014. 01:00 صباحاً

عمان - أكدت سمو الأميرة رجوة بنت علي أن “التعليم حق أساسي من حقوق الطفل وواجبنا نحوهم تأمين كل ما يحتاجونه من رعاية وتعليم، وتوفير بيئة آمنة لهم ملؤها المحبة والاستقرار”.
ولفتت خلال افتتاحها أمس فعاليات المؤتمر الدولي الأولي “نحو الاستدامة في تنمية الطفولة المبكرة في القرن الحادي والعشرين”، الذي نظمه المركز الدولي للطفولة والتعليم المبكر والتطوير، إلى انه “ومنذ قبل ما يزيد على 1400 عام تعلمنا من النبي محمد صلى الله عليه وسلم الاهتمام بالطفل والطفولة، واهمية غمرهم بالمحبة والعطف والحنان وزرع الثقة بالنفس”.
وقالت إن “أهم ما يطمح اليه الانسان في دنياه أن يرزقه الله ذرية طيبة وولدا صالحا، فالأطفال نعمة كبرى تملأ حياة الناس بالبهجة والسرور”.
واوضحت أن “جميع التشريعات السماوية نصت على أهمية تحقيق تكافؤ الفرص بين الذكر والأنثى والطفل الطبيعي وذوي الاحتياجات الخاصة، والطفل الفقير والغني وأن يعيش مرحلة تاريخية حافلة بالاهتمام العالمي على صعيد الدول والشعوب بالطفل والطفولة”.
وقال رئيس المؤتمر الدكتور اسماعيل فرحات إن “المؤتمر يهدف الى بحث ومناقشة كيفية الاستدامة في تنمية الطفولة المبكرة وتبادل الخبرات في هذا المجال والاشارة الى التجارب الناجحة والوقوف على نقاط الضعف والخلل، وتحقيق الشراكات بين الجهات الداعمة في مجال الطفولة المبكرة والمؤسسات التي تقدم الخدمات لنمو الطفل”.
وأوضح ان المؤتمر، الذي يستمر أربعة أيام ويشارك فيه أكثر من 200 من الاساتذة والخبراء والباحثين في مجال الاستثمار في تنمية الطفولة من 11 دولة عربية واجنبية، “يتيح الفرصة للاستفادة من بيوت الخبرة، ومانحي الخدمة لتحقيق دعم الاستثمار في مجال الطفولة، من خلال الاطلاع على احدث ما توصلت اليه الدراسات العالمية في مجال نماء الطفل والاستفادة من التجارب العالمية”.
ويتخلل المؤتمر عدة جلسات ونقاشات حول تطوير وتنمية معلمي الطفولة المبكرة، واستراتيجيات تحسين وجودة البرامج في مراحل الطفولة المبكرة، إلى جانب محاور أخرى.
وافتتحت سموها، على هامش المؤتمر، المعرض الذي يستهدف الشركات والجامعات والمؤسسات الاستثمارية والتعليمية والصحية والفكرية فضلا عن المهتمين بمجال الطفولة المبكرة.
وفي نهاية المؤتمر، سلمت مديرة المركز اميمة عمور درع المؤتمر للاميرة رجوة، كما كرمت الفنان الفلسطيني احمد المعز.
يذكر أن المركز الدولي للطفولة والتعليم المبكر والتطوير مؤسسة تقدم الخدمات لتمكين الاطفال من إنتاج وامتلاك المعرفة وتنمية الموارد البشرية وتعزيز مفاهيم التعلم الشمولي والتكاملي، مرتكزا على فردية الطفل لتمكينه من مهارات الألفية الثالثة.-(بترا)

التعليق