افتتاح مؤتمر القمة العربية الشبابي الثالث في مدرسة اليوبيل

طلبة يتقمصون دور زعماء عرب في قمة شبابية

تم نشره في الثلاثاء 25 آذار / مارس 2014. 01:00 صباحاً

عمان - افتتحت أمس في مدرسة اليوبيل/ مؤسسة نور الحسين أعمال مؤتمر القمة العربية الشبابي الثالث والذي يهدف إلى تقديم اقتراحات لتطوير النظام الديمقراطي في الوطن العربي وإلى تنمية مهارات الطلبة المشاركين في الحوار كمشرعين للقوانين.
كما يهدف المؤتمر الذي عقد تحت شعار"التغيير في العالم العربي ضرورة ملحة للشعوب العربية" إلى إشراك الطلبة في متابعة الاحداث الديمقراطية والسياسية والقانونية في دول الوطن العربي .
وأشار العين توفيق كريشان بحفل الافتتاح الى أهمية المؤتمرات الشبابية في الاطلاع على واقع العالم العربي والتحديات التي تواجهه ورسم السياسيات المستقبلية للعالم العربي ممّا يعزز لدى الشباب دورهم الإيجابي في بناء المستقبل لهم ولأبنائهم.
وتتضمن محاور القمة الشبابية ثلاثة موضوعات ريئسة هي :الديمقراطية في العالم العربي رؤية مستقبلية والميثاق العربي لحقوق الإنسان ونحو وحدة اقتصادية عربية في مجال العمالة العربية.
ويمثّل الطلبة المشاركون في المؤتمر ملوك ورؤساء الدول العربية ويتقمصون أدوراهم ومواقف دولهم ويعبّرون عنها في المحاور المطروحة أمام المؤتمر، اضافة الى تسلم الطلبة ادارة جلسات المؤتمر كأمين عام لجامعة الدول العربية وكذلك اثنان من المساعدين للامين العام.
وقدمت في المؤتمر مجموعة من القوانين للمحاور الثلاثة مقدمة من الطلبة المنظمين لهذا النشاط تتطلب من المشاركين الموافقة عليها بعد مناقشتها وتعديل ما يوجب التعديل من خلال التصويت عليها بأغلبية الثلثين.
وقد اعدت المادة المطروحة امام مؤتمر القمة العربية الشبابي لتكون مواكبة للمستجدات الاقليمية والعالمية في مجال تحديث وتطوير الديمقراطية في العالم العربي والميثاق العربي لحقوق الانسان إضافة إلى بناء الوحدة الاقتصادية في مجال العمالة العربية.
ويشارك في المؤتمر 87 طالبا وطالبة من مدرسة اليوبيل ومدارس الكلية العلمية الاسلامية ومدارس النظم الحديثة ومدارس الصرح.-(بترا)

التعليق