الرئيس التنفيذي لمجلس "سامينا" يسلط الضوء على المفاهيم المتعلقة بشبكات وخدمات النطاق العريض

تم نشره في الأربعاء 2 نيسان / أبريل 2014. 12:00 صباحاً


عمان – شارك مجلس سامينا، تحالف شركات الاتصالات الرائد الذي يغطي ثلاث مناطق من العالم (جنوب آسيا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا) في “مؤتمر تنظيم الاتصالات 2014”، والذي عقد مؤخراً في الدوحة، قطر، تحت شعار “الجيل التالي من شبكات وخدمات النطاق العريض الثابت: التحديات والفرص”. وكان المجلس من المشاركين الرئيسيين في هذا الحدث الذي نظمته هيئة تنظيم الاتصالات في دولة قطر.
وقد قدم بوكار ايه با، الرئيس التنفيذي لمجلس سامينا، وممثل المجلس في المؤتمر محاضرة حول “دور الجيل الجديد من شبكات النطاق العريض “”NGN في تمكين الرقمنة والتنمية المجتمعية والنمو الاقتصادي”. كما شارك السيد جورج سلامة، مدير أول، السياسة العامة بمجلس سامينا للاتصالات في المؤتمر كمدير لجلسة نقاش تحت عنوان “النفاذ إلى البنية التحتية غير النشطة”.وأكد بوكار خلال كلمته على فوائد شبكات وخدمات النطاق العريض الثابت في مختلف القطاعات بما في ذلك القطاع الحكومي والتعليم والطاقة والنقل والرعاية الصحية والخدمات المالية. وبالإضافة إلى ذلك، فقد استعرض مع الحضور الإحصاءات التي تشير إلى الأثر الاقتصادي التراكمي الإيجابي للرقمنة المتوقع بحلول العام 2020 وتأثيرها على الناتج المحلي الإجمالي في منطقة سامينا والذي يصل وحده إلى 1.25 تريليون دولاراً أميركيا.
وقال بوكار ايه با: “إن مستوى الرقمنة في منطقة سامينا يحتاج إلى مزيد من التفعيل لتعزيز جهود الرقمنة في هذه البيئة، وتعد شبكات النطاق العريض الثابت آلية قابلة للتطبيق لضمان موثوقية الاتصالات الرقمية المتكاملة والاتصال الرقمي للاستخدام المنزلي واستخدامات الأعمال.

التعليق