محمود يؤكد ضرورة تحديث الاتفاقية الثقافية بين الأردن والبحرين

تم نشره في الخميس 3 نيسان / أبريل 2014. 12:00 صباحاً

عمان - بحث وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور أمين محمود لدى لقائه أمس وزير التربية والتعليم البحريني الدكتور ماجد النعيمي العلاقات الثنائية وآفاق التعاون في مجال التعليم العالي وآليات تطويرها بين البلدين الشقيقين.
وجرى خلال اللقاء مناقشة الاتفاقية الثقافية الموقعة بين البلدين وضرورة تحديثها وزيادة نسبة التبادل الثقافي بين البلدين.
وأشار الدكتور محمود إلى أهمية التوأمة بين جامعات البلدين والاستفادة من قدراتها المتنوعة والفنية.
بدوره أشار الدكتور النعيمي بالمستوى العالي والمتميز الذي يتمتع به الأردن وخاصة في المجالات الطبية وتمنى على الأردن بأن يتم النظر في زيادة المقاعد الممنوحة للطلبة البحرينيين في الجامعات الرسمية في تلك المجالات.
وقدم النعيمي الشكر إلى الأردن على الجهود التي يقدمها لاحتواء الطلبة البحرينيين حيث ان هنالك 700 طالب بحريني موزعين على مختلف الجامعات الاردنية.
وحضر اللقاء السفير البحريني في عمان ناصر بن راشد الكعبي وامين عام مجلس التعليم العالي البحريني الدكتور رياض حمزة والمستشارة الثقافية غادة المهزع.
إلى ذلك بحث رئيس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي الدكتور بشير الزعبي لدى لقائه الوزير النعيمي أمس، سبل تبادل الخبرات في مجال الاعتماد والجودة.
وتم خلال اللقاء شرح إجراءات الاعتمادين العام والخاص التي تقوم بهما هيئة الاعتماد وإجراءات ضمان الجودة على مستوى المؤسسة والبرامج.
وقدم الزعبي نبذة عن هيئة الاعتماد ودورها في الارتقاء بأداء مؤسسات التعليم العالي الأردنية الرسمية والخاصة وتعزيز قدراتها التنافسية على المستوى الوطني والإقليمي والعالمي وضمان تطبيقها لأنظمة ومعايير الاعتماد والجودة الأردنية والتي تتفق مع مثيلاتها في الدول المتقدمة.
واوضح انه يوجد في الاردن 30 جامعة خاصة وعامة، و42 كلية مجتمع يدرس فيها نحو 310 آلاف طالب وطالبة في مختلف التخصصات الاكاديمية.
وأشاد الوزير البحريني بمستوى هيئة الاعتماد في وضع معايير الاعتماد والجودة. - (بترا)

التعليق