مرجي: التطوير الذاتي والعمل بروح الفريق يحول الأحلام إلى حقيقة

تم نشره في الاثنين 7 نيسان / أبريل 2014. 12:00 صباحاً
  • مدير عام مجموعة مرجي باسل مرجي - (تصوير: محمد مغايضة)

حلا أبوتايه

عمان - بدأت كشركة خاصة صغيرة في منتصف الثمانينيات من القرن الماضي، تبيع أنظمة التدفئة المركزية وملحقاتها؛ حيث وضع مؤسسها عزت مرجي العام 1985 أولى لبنات نجاحها، ويحملها شغف الشركات العائلية.
ويقول مدير عام المجموعة، باسل مرجي، مراحل عمل الشركة “بدأنا في مجموعة عزّت مرجي العام 1985 كشركة خاصة صغيرة تتخصص في بيع أنظمة التدفئة المركزية وملحقاتها، أسسها والدنا عزّت الذي بدأ الخطوة الأولى فaي طريق نجاح المجموعة”.
ويضيف أنه وقبل تأسيس الشركة، عمل الوالد كموظف حكومي في المجلس القومي للتخطيط، إلا أن شغفه وطموحه الكبيرين بأن يكون صاحب شركة مؤثرة في المجتمع قاداه إلى تأسيس شركة عائلية للعمل في مجال التكييف والتدفئة.
 وخلال عمله في الشركة، يتابع مدير عام المجموعة، سعى عزّت مرجي لتطوير نفسه واجتهد لتحسين مهاراته الإدارية، كما تعرف على مهندس ألماني يعيش في الأردن ألحقه بالشركة للإفادة من خبراته الفنية والتجارية بهدف التوسع في أعمال الشركة، حتى تم افتتاح أول متجر للتجزئة في شارع عامر بن مالك العام 1991، تلاه افتتاح متجر التجزئة الثاني في شارع عامر بن مالك أيضاً والذي يختص ببيع منتجات الصرف الصحي العام 1997.
باسل مرجي لم يصل إلى منصب مدير عام المجموعة لكونه نجل مؤسس الشركة، فقد أضاف على تخصصه في الهندسة المدنية خبرة عشرة سنوات في أمانة عمان، ليتدرج في الشركة ويواكب نجاحاتها.
ويقول عن ذلك “التحقت بالشركة في العام 1995 بعد أن تخرجت من جامعة درم البريطانية بتخصص الهندسة المدنية وعملت عشر سنوات في أمانة عمان الكبرى، حيث كانت الشركة في ذلك الوقت تقف على أعتاب مرحلة تحول كبيرة في تاريخ مجموعة عزّت مرجي، وكان عليّ أن أواجه هذا التحدي إلى جانب إخوتي الذين انضمّوا بدورهم إلى الشركة بعد ذلك”.
ويزيد مرجي “بعد أن بدأ العمل بالنمو والازدهار خاصة في الفترة ما بين 2000 و2001، قمنا بتوسيع الشركة وتجديد مكاتبها وتأسيس معرض منتجات الصرف الصحي لتضم خدمات ومنتجات التدفئة والتكييف، وفي العام 2006 قامت المجموعة بتغيير علامتها التجارية وتأسيس مقر ومعرض جديد لها”.
وبعد أن رسّخت المجموعة اسمها في السوق بعلامة تجارية مرموقة، انطلقت لتلبي حاجة السوق المتزايدة من منتجاتها.
 ويقول مرجي “في العام 2009 أسّست المجموعة شركة “نسمة” كشركة تابعة للمجموعة توفر خطاً ثانياً من المنتجات، بعد أن ازداد الطلب على منتجات الشركة في السوق، ليشهد العام 2013 دخول عالمّ المنتجات الكهروضوئية إلى قائمة منتجات المجموعة ضمن إطار التوسع التدريجي للمجموعة”. ويقول إن المجموعة مؤسسة مهنية احترافية تعمل بأنظمة وقوانين تماماً كالشركات الكبرى، إلا أن أننا نتمتع بشغف الشركات العائلية وحب التطور والتميز فيما نقوم به.
ويقول إن المجموعة تعمل برؤية تتمحور حول أن نكون المرجعية في قطاع البناء في الأردن والمنطقة من خلال توفير حلول مبتكرة لفاعلية الطاقة لايجاد مصادر جديدة للطاقة البديلة، وذلك في إطار محدودية مصادر الطاقة في المملكة.
واليوم، يبين مرجي، تمتلك المجموعة أربعة معارض في العاصمة عمّان، موزعة بشكل استراتيجي في مناطق مختلفة حول عمّان، وهي تلبي كافة الاحتياجات السكنية والتجارية لشركات المقاولات الكهروميكانيكية والفنادق والمصانع والمستشفيات والمنازل وغيرها.
وعن دافعه للمشاركة في جائزة رواد الأعمال، يقول باسل مرجي، “لمست الأثر الإيجابي الذي قدّمته جائزة رواد الأعمال للرواد الأردنيين، فقررت المشاركة هذا العام ليعلم الجميع بقصة نجاح مجموعة عزّت مرجي؛ إذ أعدّ هذه المشاركة فرصة قيّمة لي للتعرف على الرياديين البارزين في الأردن والانتفاع من خبراتهم”.
ويختم حديثه بالقول إننا نتطلّع في مجموعة عزّت مرجي إلى تحقيق التوسع العمودي من خلال التنويع في خطوط المنتجات خدمات القيمة المضافة، مع السعي أيضاً إلى التوسع أفقياً من خلال الخوض في أسواق جديدة بمساعدة الخبرات والمؤهلات العالمية التي يضمّها فريق عمل المجموعة، كما تسعى المجموعة إلى تبني نظام تدريبي ضخم داخل الشركة بحيث تقوم كل عام بتدريب 60 من طلبة الجامعات في أقسام الشركة.

hala.abutaieh@alghad.jo

halaabutayeh@

التعليق