"الأولمبية" تكرم المشاركين في برنامج تأهيل المدربين

تم نشره في الأحد 13 نيسان / أبريل 2014. 12:00 صباحاً

عمان- الغد - أقامت اللجنة الأولمبية الاربعاء الماضي، حفل غداء تكريما للمدربين الذين انهوا متطلبات المستوى الاول والثاني والثالث من البرنامج الوطني لتأهيل المدربين، والذي يشرف عليه قسم المعرفة والتعليم في اللجنة الأولمبية، حيث اطلق هذا البرنامج في العام 2009 بالتعاون مع المعهد الكندي لاعداد المدربين، بهدف تأهيل واعداد مدربي المنتخبات الوطنية ورفدهم  بالمعلومات واحدث الطرق المتبعة في عالم التدريب الرياضي.
وعلى مدى السنوات الخمس الماضية، عقدت اللجنة ما يقارب عشرين دورة متخصصة في علم التدريب الحديث على ثلاثة مستويات، تدرج فيها المشاركون من المستوى الاول الى الثالث،  واستفاد من هذه الدورات ما يقارب 150 مدربا وطنيا من الاتحادات الرياضية لتطوير مهاراتهم التدريبية، ما عاد بالفائدة على تطوير مستوى الاداء للاعبي المنتخبات الوطنية.
وقالت الأمين العام لانا الجغبير:" يأتي البرنامج بتوجيهات من سمو الأمير فيصل بن الحسين رئيس اللجنة الأولمبية، بايلاء قطاع المدربين اهمية كبيرة كونه احد الاركان الرئيسة في عملية تطوير الرياضة في الأردن، والتي هي محور عمل اللجنة الأولمبية، ونحن فخورون بما حققه البرنامج من نتائج حتى الآن وسنستمر بهذا البرنامج على المدى الطويل".
وقال المدرب طارق فاعوري نيابة عن اللاعبين: "أتقدم بالشكر الجزيل للجنة الأولمبية الأردنية على تكريمها للزملاء المدربين، كما اشكر طاقم المحاضرين على جهودهم خلال الدورات، لقد اثرى البرنامج معلومات المدربين، ما سينعكس على الرياضة الأردنية من خلال ممارستهم في الميادين الرياضية المختلفة".
وقالت المدربة ديمة العارضة: "نشكر اللجنة الأولمبية على اهتمامها الفعال والمفيد فيما يخص المدربين الوطنيين.. التدريب عالم واسع والمدربون بحاجة الى دورات متخصصة بعلم التدريب بشكل عام بالاضافة الى التدريب التخصصي.. نسعى دائما لتطوير أنفسنا لخدمة الرياضة الأردنية والخطوة الاولى هي الدورات التي وفرتها لنا اللجنة الأولمبية بكافة مستوياتها".

التعليق