شكاوى من انتشار مزعج للذباب في "العقبة السياحية" بعد رسو بواخر للمواشي

تم نشره في الثلاثاء 15 نيسان / أبريل 2014. 12:00 صباحاً

أحمد الرواشدة

العقبة – تعالت شكاوى سكان في مدينة العقبة السياحية من انتشار لافت للذباب والبعوض في مختلف أحياء المدينة تزامنا مع رسو عدد من بواخر الماشية على أرصفة الموانئ دون وجود عملية مكافحة أو رش لها.
وأرجع مواطنون انتشار الحشرات والقوارض إلى تواجد بعض البواخر المحملة بالأغنام والأبقار على أرصفة الموانئ خاصة مع ارتفاع درجات الحرارة، مما وفر بيئة صالحة لانتشار الحشرات على رأسها الذباب.
 وقال المواطن علاء المحيسن إن انتشار البعوض والذباب في المنطقة حوّل حياة الناس إلى جحيم لا يطاق، وتابع "بتنا لا نستطيع فتح النوافذ أو الأبواب على مدى ساعات اليوم"، مشيراً إلى أن هناك انتشاراً ملحوظاً لأنواع غريبة من الذباب بأحجام مختلفة ظهرت في المنطقة خلال الأيام الماضية، إلى جانب انتشار البعوض وغيرها من الحشرات التي لا تقتلها المبيدات المستخدمة في المنازل.
وبين محمد الفيومي أنه رصد حشرات كثيرة من الذباب في مسكنه تواجدت مع وجود بواخر الأغنام والأبقار على أرصفة الموانئ، قائلا "لقد مللت مكافحتها بالمبيدات التجارية الموجودة في المحلات"، مؤكداً أنها مضرة ومزعجة إلى حد كبير.
وأوضح العديد من السكان وأصحاب المحال التجارية في شكاوى رفعوها لسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة انتشار البعوض والذباب في الشوارع والمنازل والمحال التجارية، الأمر الذي شكل إزعاجا للسكان وأسهم في نقل العديد من الأمراض، مطالبين بمكافحة هذه الحشرات من قبل كوادر السلطة ومديرية الزراعة.
وأضاف السكان أنهم لجأوا إلى استخدام كل الوسائل التي تساعد في القضاء على البعوض والذباب من مصايد ومضارب الحشرات التي أصبحت متواجدة في كل منزل ومحل، لعدم كفاية جهود الزراعة والسلطة الخاصة في هذا الجانب، موضحين أن كل ما يقومون به من جهد لا يساعد في القضاء على هذه الحشرات.
وفي الشأن ذاته، حذر مختصون من انتشار الذباب والبعوض، وطالبوا الجهات ذات العلاقة بسرعة القضاء على الذباب الذي سرعان ما يستغل حركته الخفيفة في الدخول إلى المنازل، مهدداً بنشر الأمراض.
وشددوا على ضرورة استخدام المبيدات في المنازل التي تقتل الحشرات وليست الطاردة لها، لأن الطاردة تجعل هذه الحشرات تتغذى وتتكاثر وتعود إلى حياتها الطبيعية في أماكن تجمعات المياه.
 من جهته، أكد مدير مديرية البيئة في سلطة منطقة العقبة الخاصة المهندس عصام جرادات ان السلطة تعمل حاليا على تكثيف حملات الرش داخل مدينة العقبة للقضاء على تواجد الذباب والحشرات والتي بدأت ظاهرة للعيان بعد رسو عدد من بواخر اﻻغنام والأبقار على أرصفة الميناء خلال الفترة الماضية.
وأشار جرادات أن هناك تواصلا مع الجهات ذات العلاقة على رأسها مديرية زراعة العقبة ومؤسسة الموانئ للقيام بواجباتها من أعمال الرش لهذه البواخر قبل رسوها على أرصفة الميناء في المياه الإقليمية لضمان عدم وصول هذه الحشرات للمدينة وتكاملية الأدوار للوصول لبيئة آمنة صحية.

ahmad.rawashdeh@alghad.jo

ahmadrawashdeh@

التعليق