اتحاد "الطاولة" يؤجل جلسته الى الأحد

عزيز يودع بطولة مصر الدولية والمنتخبات تعاود تدريباتها الأسبوع المقبل

تم نشره في الأربعاء 16 نيسان / أبريل 2014. 12:00 صباحاً
  • لاعب المنتخب الوطني لكرة الطاولة زياد عزيز - (الغد).

عمان – الغد-  خرج لاعب المنتخب الوطني لكرة الطاولة زياد عزيز، من منافسات بطولة مصر الدولية التي أختتمت أمس في العاصمة المصرية القاهرة، وهي المؤهلة الى أولمبياد الشباب الذي يقام في الصين العام المقبل في الصين، وذلك بعد أن تعرض للخسارة في الدور الثاني أمام الإيطالي لوكابيرسان بنتيجة 1-4، بواقع 10-12، 6-11، 6-11، 11-6، 5-11.
وكان عزيز قد اجتاز الدور الأول، بعد أن حقق الفوز على اللاعب البرتغالي بيو تيبي بنتيجة 3-0، بواقع 11-5، 11-1، 11-4، وقبل ذلك خسر عزيز أمام اللاعب الإنجليزي هيلسان ويرستنغ بنتيجة 1-3، بواقع 7-11، 3-11، 11-5، 4-11.
يذكر أن البطولة التي يشرف عليها الاتحاد الدولي، قد شهدت مشاركة 9 لاعبين تم توزيعهم على ثلاث مجموعات حسب تصنيفهم العالمي، وتم اختيارهم من قبل الاتحاد الدولي والمواظبين على المشاركة في المعسكرات والبطولات التي يشرف عليها الاتحاد الدولي.
وتنص التعليمات الخاصة بالبطولة، على أن اللاعب الحاصل على المركز الأول يتأهل مباشرة الى اولمبياد الشباب.
ويعتبر اللاعب زياد عزيز من اللاعبين البارزين والمميزين في صفوف المنتخب الوطني، وحقق في الفترة الماضية انجازات لافتة سواء على صعيد البطولات المحلية، أو على مستوى مشاركة المنتخبات الوطنية.
تأجيل جلسة الاتحاد
اجل اتحاد اللعبة اجتماعه الذي كان من المقرر أن يعقد يوم غد، الى يوم الأحد المقبل، حيث ينتظر ان يناقش الاتحاد التقارير المالية والفنية والإدارية المتعلقة ببطولة غرب آسيا، التي اختتمت قبل أيام في عمان، وشهدت مشاركة منتخبات قطر والبحرين والعراق والسعودية والكويت وفلسطين، الى جانب المنتخب الوطني، وهي التصفيات المؤهلة الى النهائيات الآسيوية التي تقام في الصين خلال شهر أيلول (سبتمبر) المقبل، وبطولة العالم التي تستضيفها الصين العام المقبل، حيث تمكن المنتخبان القطري والبحريني من خطف بطاقتي التأهل الى النهائيات، فيما جاء المنتخب الوطني بالمركز الثالث، بعد أن كان قريبا جدا من التأهل، وتأهل المنتخب الوطني ونظيره العراقي عن فئة الناشئات، بعد أن اقتصرت المشاركة على المنتخبين فقط.
المنتخبات تتدرب
 الأسبوع المقبل
تعاود المنتخبات الوطنية كافة، تدريباتها اعتبارا من الأسبوع المقبل، بعد أن خلد معظمها الى الراحة نظرا لمشاركة منتخب الناشئين في بطولة غرب آسيا، حيث ينتظر أن تشهد التدريبات مشاركة كافة اللاعبين، في الوقت الذي ينتظر فيه أن يستكمل الاتحاد كافة الإجراءات المتعلقة باستقدام المدرب الهنغاري استيفان سيكان، للإشراف على تدريبات المنتخبات الوطنية، الى جانب الجهاز الفني الذي يضم المدربين مروان ضيا ومحمد العتوم ومحمد الدوري.
وتستعد المنتخبات الوطنية للمشاركة في البطولة العربية التي تقام في عمان خلال شهر آب (اغسطس) المقبل، والتي ينتظر أن تشهد مشاركة عربية واسعة.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الى متابع لكرة الطاوله (فايز شديفات)

    الأربعاء 16 نيسان / أبريل 2014.
    الاسماء التي ذكرت تستحق الدخول في المنتخب لانهم ممتازين وموهوبين ولكن هناك بعض الناس سوف يعترضون ويقولوا لماذا لا تضيفون اسماء ايضا الى الرجال والسيدات والزهرات ...الخ . ارجو منكم ان تكونوا جاهزين لهكذا استفسارات متوقعه ، اما كرأي شخصي هي فكرة ممتازه ان تزيدوا عدد من الاشبال والناشئين الى المنتخب لان فئة الاشبال والناشئين هما اهم فئتين لمستقبل كرة الطاوله ، مع تمنياتي للاتحاد بالتوفيق
  • »رد على السيد شريم (خليل المجالي)

    الأربعاء 16 نيسان / أبريل 2014.
    اصبت كبد الحقيقه فبعض اللاعبين واهاليهم يأخذونها تجاره مربحه فالبعض له اربعة ابناء يلعبون في المنتخب و يأخذون مياومات من الانحاد ورواتب من النادي ويتاجرون بلوازم اللعبه ويبيعونها بأسعار باهظه ويعطون هم واولادهم دروس private يومي للاعبين صغار وكبار وانا اؤكد ان هذا الكلام صحيح 100في المائه ومع ذلك لا يساهمون بدعم اللعبه ولو بقرش واحد مع انهم اكثر المستفيدين من هذه اللعبه فهمهم هو التجاره فقط وليس مهم خدمة اللعبه ، بعض هؤلاء يستجدون ثمن تذكرة السفر من احد الموسرين ليذهب بحجة حضور بطوله خارج الوطن وهدفه الوحيد احضار لوازم ليبيعها ويكسب المال منها ، نرجو من هؤلاء ان يكفوا عن ذلك ويتقوا الله فالحياة ليست كلها جمع المال فهناك اناس يقدمون خدمات مجانيه ولسان حالهم يقول هؤلاء اللاعبين اولادنا ويجب ان ندعمهم بالجهد او المال وشكرا
  • »المنتخب الوطني لكرة الطاوله (محمد سعيد شريم)

    الأربعاء 16 نيسان / أبريل 2014.
    هناك بعض اللاعبين يحضرون التدريب بحماسه لا متناهيه وهدفهم التدريب ولا شيء غير التدريب والاستفاده من مدربهم وهذا نلاحظه في الفئات الصغيره وهذا أمر ايجابي للغايه ، أما الامر السلبي والمؤسف أن بعض اللاعبين واللاعبات يأتون لأجل تسجيل حضور يومي لتحصيل بدل المواصلات ولا يتغيبون خوفا من تسجيلهم غياب وبنفس الوقت اصبحوا لا يذهبون الى ناديهم لانه يعطيهم رواتب شهريه حضروا او لم يحضروا فكيف لنا ان نستفيد من جهود لاعب همه الوحيد التفكير بالمال والمال فقط طبعا هذه مسؤولية الاهل في معظم الحالات غير مكتفين في بالمال الذي يجنونه من الدروس الخصوصيه اليوميه وبيع لوازم ومعدات التنس باسعار باهظه فهذا سلوك سيء فهدفنا والاتحاد ايجاد لاعب منتمي لهذا الوطن ليرفع رايته في المحافل الدوليه وفي هذا العمر الصغير غير معني بجمع الاموال فتمنياتنا على هؤلاء الاهالي ان يكفوا عن هذه التجاره حتى نعيد امجاد هذه اللعبه الى عصرها الذهبي فرئيس الاتحاد الحالي يدفع من جيبه الخاص وكان سابقا ايضا رئيس الاتحاد السابق يدفع من جيبه بل ان هناك اثنين من اولياء الامور يدفعون من جيوبهم مساهمات لاجل دعم هذه اللعبه فالى اللذين هدفهم المال ولا شيء غير المال اتقوا الله فالوطن يستحق منكم ان تقدموا له ولا تستغلوه ولا تجعلوا اولادكم في هذا العمر لا هم لديهم الا احضار المال لكم وشكرا
  • »رساله لرئيس الاتحاد (متابع لكرة الطاوله)

    الأربعاء 16 نيسان / أبريل 2014.
    رساله للمهندس الفاضل فواز شرابي ، ان المصلحه العليا تتطلب من الجميع ان تتضافر جهودهم لما فيه مصلحة هذه اللعبه دون التفكير ببعض التجاوزات من اللاعبين او بعض الاهالي المتحمسين اكثر من الواقع ، فتصفيات غرب آسيا التي اخفقنا بها كانت محطه مفصليه تتطلب من الاتحاد الكريم مراجعة حساباته جيدا وخاصه في مجال اختيار لاعبي المنتخب الوطني ، فنحن نريد لاعبين ابطال يبذلوا اقصى ما لديهم من جهد ولا يستسلموا بسهوله فامكاناتنا محدوده ويجب على الجميع توظيفها بشكل جيد ولا نهدر جهود الطاقم الفني دون وجه حق فالمدربين غير مقصرين ويؤدون اكثر من طاقتهم وهم اكثر الناس يفرحون او يتألمون على نتائج لاعبينا ولكن كان الملاحظ في التصفيات الاخيره ان الاعتماد الكبير كان على اللاعب البطل زياد عزيز بالدرجه الاولى والبطل الخلوق محمد بني سلامه بالدرجه الثانيه اما باقي اللاعبين -وكلهم ابطال - كان مستواهم الفني اقل بحكم قلة الخبرة مقارنه مع محمد وزياد ولكن هناك لاعبين كان ممكن الاستعانه بهم وكانوا يقينا سوف يؤدون افضل ما ادى البعض ، فلدينا اللاعب نقولا الدير واللاعب محمود قصول واللاعب حسن الحوراني - برغم صغر سنه -، و حتى وان كان نقولا ومحمود ليس في المنتخب الوطني، فمعلوم ان المدير الفني مقيد في لاعبي المنتخب وهذا يحتاج لتعديل ، فنحن امام استحقاق كبير في شهر آب القادم ونحتاج لجهود الجميع من لاعبين ومدربين فحبذا لو تم استدعاء اللاعبين التاليه اسماءهم للانضمام الى المنتخب وهم في فئتي الناشئين والاشبال وهاتين الفئتين هما المعول عليهما في تحصيل ميداليه في البطوله العربيه واللاعبين هم ( نقولا الدير ومحمود قصول ورياض ابو تايه وعبد الرحمن طه ويحيى العزوم ) فهؤلاء لاعبين لا يجوز اهمالهم ولهم تاريخ جيد ونستطيع الاستفاده منهم في منتخبنا ويجعلوا لاعبي المنتخب في حماس دائم ومنافسه كبيره نختار الافضل منهم لان مصلحتنا في اختيار اللاعب الجيد فبعض الذين ذكرت خانتهم القرعه في بطولة المملكه المفتوحه وخرجوا مبكرا ،و شكرا للجميع