دوغلاس يدعو الشباب لاستخدام شبكات التواصل الاجتماعي

تم نشره في الخميس 17 نيسان / أبريل 2014. 12:00 صباحاً
  • الممثل الأميركي مايكل دوغلاس- (أرشيفية)

الأمم المتحدة- دعا الممثل الأميركي مايكل دوغلاس الشباب إلى استخدام شبكات التواصل الاجتماعي للترويج للرقابة على التسلح، وذلك لمناسبة تقديمه كتيبا موجها إلى التلاميذ والطلاب من إعداد الأمم المتحدة.
ويعدد هذا الكتاب المبادرات الملموسة التي يمكن للشبان القيام بها على طريق نزع الأسلحة، من "الاستعلام" إلى "ابداء القلق" و"انشاء تجمع" وتوقيع عرائض أو القيام بحملات عبر خدمة تويتر.
وقال مايكل دوغلاس أمام حضور من الطلاب "أنتم الشباب، لديكم قوة هائلة، تكمن في إمكان جعل العالم أفضل"، مشيرا إلى أن شبكات التواصل الاجتماعي "باتت تصنع الرأي".
وفي إشارة إلى النزاعات في سوريا وافريقيا الوسطى والتوترات في اوكرانيا، أطلق دوغلاس "نداء للتحرك من أجل إنشاء عالم يكون فيه للناس أصحاب الإرادة الحسنة ولمبادرات السلام مرتبة متقدمة على الأسلحة الحربية". وأضاف "أشجع كلا منكم على نشر هذه الرسالة".
وأوضح أنه تنبه إلى خطر الأسلحة النووية لأن عائلة والده كيرك دوغلاس متحدرة من بلدة في بيلاروسيا قريبة من تشرنوبيل كذلك بعد المشاركة في فيلم "ذي تشاينا سيندروم" الذي يتناول حادثا في محطة نووية.
ومايكل دوغلاس هو رسول الأمم المتحدة للسلام منذ 1998 وقد شارك دوريا في حملات للمطالبة بنزع الأسلحة. وقبيل قمة مجموعة الثماني في إيرلندا الشمالية في حزيران (يونيو) 2013، شارك مع مجموعة ممثلين معروفين أخرين مثل روبرت دو نيرو ومورغان فريمان في تسجيل مصور يدعو اعضاء مجموعة الثماني إلى إنهاء انتشار الأسلحة النووية.-(أ ف ب)

التعليق