قيادات في "العمل الإسلامي": الانقسام غائب عن انتخابات "شورى الحزب"

تم نشره في الثلاثاء 6 أيار / مايو 2014. 12:00 صباحاً
  • مقر حزب جبهة العمل الإسلامي في عمان -(أرشيفية)

هديل غبّون

عمان - تستعد قواعد حزب جبهة العمل الإسلامي الجمعة لانتخاب 70 من أعضاء مجلس الشورى للدورة المقبلة، على مدار يومين، وسط أجواء بعيدة عن الاستقطاب، بحسب قيادات في الحزب.
وأشارت تلك القيادات في تصريحات لـ”الغد” أمس إلى غياب “الانقسام” بين التيارات الرئيسة، معتبرة أن المرحلة تقتضي التوافق من الجميع.
رئيس مجلس شورى الحزب الحالي المهندس علي أبو السكر قال إن “الأجواء التي تسبق انتخابات مجلس الشورى المقررة الجمعة، مريحة، وليست كما كانت عليه في الانتخابات السابقة”.
وأوضح أبو السكر في تصريحات لـ”الغد” أن “الانتخابات، لم تتأثر بما تمر به الحركة الإسلامية من خلافات بشأن مبادرة زمزم إلى درجة كبيرة”.
وبشأن المشاورات التي أجلت للتوافق على أمين عام للحزب، اعتبرها أبو السكر “مؤشرا إيجابيا” ودليل “عدم انقسام” بالرغم من تأجيلها.
وأضاف أن “حجم المشكلة المتعلقة في زمزم محدود، وللمرة الأولى يجري الحديث على توافق لتسمية مرشح واحد للأمانة العامة، فقد جرت العادة أن يكون هناك خلاف على اسمين لكن ما يجري، دليل عدم وجود انقسام بين تيارات الحزب”.
لكن أبو السكر أكد أن الحديث عن مشاورات لا يعني بالمطلق “مصادرة حق مجلس الشورى بانتخاب أمين عام”، قائلا إن “هذا الأمر هو من مهام مجلس الشورى”.
عضو مجلس الشورى الحالي الدكتورة عيدة المطلق قالت إن “الإجواء التحضيرية للانتخابات تخلو من الاستقطاب والتحشيد على غرار مرات سابقة حتى الآن”
وأشارت المطلق لـ”الغد” إلى أن “المرحلة الحالية تقتضي من الجميع التوافق في الاستحقاق المقبل، وقالت “ستترك الأمور للصندوق وإفرازاته، ونأمل أن تفرز الصناديق ما يعزز دور الحزب الوطني والإسلامي”.
وبينت أن الترشح لعضوية المجلس لا تتم وفق الآلية ذاتها في الانتخابات العامة، لافتة إلى أن التوافق على المرشحين يتم يوم الانتخاب.
وبشأن حظوظ المرأة، قالت إن فروعا ستفرز أعضاء من النساء بموجب تمثيلها فيها، بينما لن تفرز فروع أخرى عضوات من النساء، بسبب قلة تمثيلها فيها.
وتحتسب حصة لكل فرع من فروع الحزب الخمسة والعشرين للتمثيل في المجلس والمؤتمر العام بحسب عدد اعضاء كل فرع، بينما ينتخب المؤتمر العام في وقت لاحق الأعضاء المتبقين من أعضاء الشورى العشرة، من أصل العدد الإجمالي وهو 80 عضوا بموجب التعديلات الأخيرة التي أجريت على النظام الداخلي. وتنص التعديلات الجديدة على انتخاب الأعضاء المكملين لمجلس الشورى بواقع 50 % مناصفة، ويشكلون عشرة أعضاء، بينهم الأمين العام ورئيس الشورى المنتهية صلاحية ولايتهما حكما.

hadeel.ghabboun@alghad.jo

 

التعليق