ارتفاع حصة البلديات من عوائد المشتقات النفطية لـ137 مليونا

تم نشره في الاثنين 12 أيار / مايو 2014. 12:00 صباحاً

فرح عطيات

عمان - ترتفع حصة البلديات من عوائد المشتقات النفطية إلى نحو 137 مليون دينار والتي سيصار إلى توزيعها وفقا لمعادلة التحويلات الحكومية المقرة في وقت سابق من رئاسة الوزراء، بحسب مدير المجالس المحلية بوزارة الشؤون البلدية المهندس حسين مهيدات.
وستضاف القيمة الجديدة التي أقرتها رئاسة الوزراء كزيادة للبلديات والبالغة 50 مليون، إلى المقرة سابقا وتقدر بنحو 87 مليونا والتي تصرف سنويا، تبعا لمهيدات. ولفت في تصريحات صحفية أمس إلى ان حصة كل بلدية ستشهد ارتفاعا يتراوح بين 70 % و75 %، من الحصة التي كانت مقرة لكل منها خلال العام  الماضي.
وستشرف لجنة مختصة مشكلة لتلك الغاية على آليات التوزيع وفقا لمعادلة التحويلات الحكومية، وتضم في عضويتها مدير المجالس المحلية في الوزارة رئيسا، وممثلين عن بنك تنمية المدن والقرى، ووزارتي: المالية والتخطيط والتعاون الدولي، والإحصاءات العامة.
وأكد مهيدات أن الوزارة طلبت من البلديات البدء بإعداد ملاحق موازنة لتغطية قيمة الزيادة على حصصها من عوائد المشتقات النفطية، مع ضرورة التركيز على كيفية استغلال المبالغ المالية في تنفيذ مشروعات رأسمالية وخدمية تنعكس سريعا وبشكل ملموس على المواطن، بما فيها ذلك تنفيذ أطاريف الشوارع والأرصفة، وتوفير الإنارة ولوازمها.
وحول موازنة البلديات الست التي انفصلت عن أمانة عمان الكبرى أخيرا، بين مهيدات أنها تقدر بنحو 8 ملايين، بما فيها حصصها الإضافية من عوائد المشتقات النفطية، مشيرا إلى أن تلك البلديات تعكف حاليا على إعداد موازناتها بشكلها النهائي، تمهيدا لإقرارها من قبل الوزارة. وأوضح أن الوزارة والأمانة اتفقتا على إنهاء الأمور الخاصة بالموظفين كافة، والآليات التابعة لمناطق تلك البلديات، في وقت تستمر فيه الأمانة بتسيير أمور هذه البلديات الى حين المصادقة على موازنات البلديات الست بشكل نهائي.

التعليق