السعودي: عرض التقرير النهائي حول "المحاسبة" تحت القبة بداية حزيران

تم نشره في الاثنين 12 أيار / مايو 2014. 11:00 مـساءً

محمد ابو الغنم

عمان - رجح رئيس اللجنة المالية في مجلس النواب، المهندس محمد السعودي، ان تعرض اللجنة تقريرها النهائي حول تقارير ديوان المحاسبة تحت القبة بداية الدورة الاستثنائية، التي أعلن عن بدئها جلالة الملك في الأول من حزيران (يونيو) المقبل.
وأكد السعودي، لـ "الغد"، إن اللجنة تحضر التقرير النهائي لكافة الجهات والدوائر والمؤسسات الحكومية التي ورد عليها مخالفات وتجاوزات من ديوان المحاسبة.
واضاف السعودي ان التقرير الذي ستخرج به اللجنة سيشمل تقارير ديوان المحاسبة منذ 2009 ولغاية 2012.
وعلى صعيد متصل، قال مصدر مطلع في ديوان المحاسبة ان تقرير "الديوان" للعام الماضي جاهز.
وبين المصدر، الذي فضل عدم الكشف عن هويته، ان الديوان سيرسل نسخة لرئيس الوزراء ولرئيس مجلس النواب بالاضافة الى رئيس مجلس الاعيان لتكون باقي النسخ على "فلاشة".
وبدأت اللجنة المالية في مجلس النواب بفتح تقارير ديوان المحاسبة منذ شهر شباط (فبراير) وحتى نهاية الدورة العادية الماضية التي فضت في بداية شهر أيار (مايو) الماضي.
والجدير بالذكر ان مجلس النواب السابق لم يناقش أي تقرير سنوي لديوان المحاسبة حيث لم تفتح التقارير السنوية للديوان منذ 2009.
وكشف الديوان أن مجموع الوفر الذي حققه لصالح خزينة الدولة يصل الى 400.5 مليون دينار نتيجة أعماله الرقابية خلال 12 عاما.
وحقق ديوان المحاسبة خلال العام 2012 وفرا ماليا بلغ 62.8 مليون دينار، مقابل 49.2 مليون دينار العام 2011، إذ بلغ مجموع ما حققه الديوان من وفر مالي خلال الاعوام من 2001 الى نهاية آب (اغسطس) الماضي ما مجموعه 400.5 مليون دينار.
وتتضمن مهام ديوان المحاسبة مراقبة واردات الدولة ونفقاتها وتقديم المشورة المالية والمحاسبية للجهات الخاضعة لرقابته، كما يقوم بالتأكد من سلامة تطبيق التشريعات البيئية المعمول بها بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة. كما تتضمن مهام الديوان الرقابة على السيارات الحكومية وان الهدف الاستراتيجي من الرقابة على استخدام هذه السيارات هو المساهمة في الحفاظ على المال العام والحد من هدره، وتعزيز مبدأ المساءلة والشفافية وضمان الاستخدام الامثل لهذه السيارات لخدمة القطاع العام.

التعليق