الأمير رعد يرعى احتفالا بالأسبوع الوطني للمعوقين

أبوشنب: الأردن قطع خطوات واسعة نحو منح حقوق ذوي الإعاقة ودمجهم بالمجتمع

تم نشره في الثلاثاء 13 أيار / مايو 2014. 12:00 صباحاً

عمان- رعى سمو الأمير رعد بن زيد كبير الأمناء احتفالا أقامته المؤسسة السويدية للإغاثة الفردية بالتعاون مع شركائها المحليين أمس، بمناسبة الأسبوع الوطني للمعوقين، تحت شعار "الحق في التعليم للأطفال ذوي الإعاقة الذهنية".
وقالت مديرة المؤسسة السويدية زينات أبو شنب إن الأردن خطا خطوات واسعة نحو تحقيق حقوق ذوي الاعاقة ودمجهم بالمجتمع، وذلك بفضل الرعاية الهاشمية وجهود سموه والتي توجت بقرار رقم 31 لعام 2007 الخاص بحقوق الأشخاص ذوي الاعاقة، وإنشاء المجلس الأعلى لشؤون الأشخاص المعوقين والاستراتيجية الوطنية لشؤون الإعاقة.
وأقيم الحفل في مقر الاتحاد الاردني للمعاقين، بحضور الاميرة ماجدة رعد ورئيس المجلس الأعلى لشؤون الأشخاص المعوقين الامير مرعد بن رعد.
ودعت أبو شنب وزارة التربية والتعليم والمجلس الاعلى لشؤون الاشخاص ذوي الإعاقة وبالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني العاملة بمجال الاعاقة، للعمل معا على إصدار تعليمات لضبط وإدارة ومتابعة العمل في صفوف الاعاقة الذهنية بالمدارس، إضافة إلى تطوير المناهج واعطاء الدورات لمعلمات التربية الخاصة بالعمل مع الإعاقة العقلية لجميع فئاتها دون استثناء، والعمل على رفع كفاءة العاملين مع هذه الفئة ونشر الوعي بينهم.
وقدمت بعض المدارس المشاركة مسرحيات ومسابقات للأطفال وأناشيد ودبكات، اضافة الى عرض قصة نجاح لأحد أطفال ذوي الاعاقة.
وفي نهاية الاحتفال، سلم الأمير رعد الجوائز على الفائزين بمسابقات الرسم، فيما سلمت ابو شنب درع المؤسسة السويدية لسموه.-(بترا)

التعليق