جودة معلقا على الانتخابات السورية: أمن الأردن هو الأهم

تم نشره في الثلاثاء 13 أيار / مايو 2014. 04:14 مـساءً - آخر تعديل في الثلاثاء 13 أيار / مايو 2014. 08:01 مـساءً
  • جودة خلال المؤتمر الصحفي-(تصوير: ساهرة قدارة)

تغريد الرشق

عمان- جدد وزير الخارجية ناصر جودة اليوم الثلاثاء، التأكيد بأن الأردن يدرس طلبا سورياً رسميا للسماح للسوريين في المملكة بالتصويت لانتخابات الرئاسة السورية أواخر الشهر الحالي، لكنه شدد على أن أمن المملكة ومواطنيها هو الأهم.

وأشار جودة ردا على سؤال خلال مؤتمر صحفي عقده للحديث حول الإفراج عن السفير الأردني في ليبيا فواز العيطان، إلى "مشكلة" حدثت قبل يومين أمام السفارة السورية بين مؤيدين للنظام ومعارضين له، قائلا بهذا الصدد "لا نتدخل بالقرار داخل سورية، لكن ما يهمنا هو التعامل مع ما يمكن أن يؤثر على أمننا".

ويوم أمس، أكد وزير الدولة لشؤون الاعلام والاتصال، الناطق الرسمي باسم الحكومة، محمد المومني في تصريحات خاصة بـ"الغد" ، أن السفارة السورية تقدمت إلى وزارة الخارجية بطلب "للسماح للمواطنين السوريين الموجودين في الأردن، بالتصويت للانتخابات الرئاسية المقبلة في سورية"، وأن الوزارة "تدرسه حاليا".

ولم يعرف بعد عدد السوريين في الأردن ممن يحق لهم الانتخاب.

ودعت السفارة السورية مواطنيها إلى "التعبير عن رغبتهم في المشاركة بالانتخابات"، عن طريق تسجيل أسمائهم لدى السفارة، اعتبارا من السابع من أيار (مايو) الحالي، ولغاية السادس عشر منه.

وحددت السفارة طرق التسجيل، بالحضور شخصيا مصطحبين معهم جواز السفر والبطاقة الشخصية"، أو إرسال صورة جواز السفر وصورة البطاقة الشخصية عبر "فاكس" السفارة، أو إرسال المعلومات المطلوبة على البريد الإلكتروني للسفارة المخصص لهذه الغاية.

ومن المقرر ان تجري انتخابات رئاسة الجمهورية السورية في الثالث من حزيران (يونيو) المقبل داخل سورية، على أن تجري للسوريين المقيمين في الخارج، في الثامن والعشرين من الشهر الحالي.

وحددت السفارة السورية موعد الانتخابات للسوريين في الأردن يوم الثامن والعشرين من الشهر الحالي، بدءاً من الساعة السابعة صباحاً وحتى السابعة مساءً في مقر السفارة في عبدون.

 

 

التعليق