التعليم وخرافات العلمانيين

تم نشره في الخميس 25 آذار / مارس 2010. 02:00 صباحاً

يردد كثير من المثقفين/ات والأكاديميين/ات والسياسيين/ات ببساطة وتكرار ومن دون ملل مقولة سيطرة الإخوان المسلمين على العملية التربوية والتعليمية بطريقة تتناقض مع أبسط بديهيات العقل والذاكرة، فهل يريدنا السادة والسيدات الذين تلقوا شهاداتهم وأرقاها في الغرب ولكنهم لم يتعلموا أبسط قواعد التفكير والحساب والجمع والطرح أن نقتنع أن إسحق فرحان بتوليه وزارة التربية والتعليم لسنوات ثلاث أو أقل قد غيرها والى الأبد، ولم يستطع كل الوزراء والنواب والمثقفين والأكاديميين والمسؤولين منذ عام 1973 تغيير ما فعله إسحق الفرحان بالوزارة، هذا إن كان صحيحا أنه غير الوزارة ومناهجها، فمن المعلوم أن قوانين وزارة التربية والتعليم القائمة تعود إلى مرحلة تأسيس الدولة، وتبلورت في مرحلة لم يكن للحركة الإسلامية حضور يذكر في البلد، ويعرف كل طفل في الأردن أن التوظيف في وزارة التربية والتعليم يجري بتنسيق وإشراف ديوان الخدمة المدنية، وعلى أية حال فإن وزارة التربية والتعليم بحاجة ماسة إلى المعلمين والمعلمات، ويمكن لكل مواطن أتم دراسته الجامعية العمل في التعليم.

يحتاج السادة والسيدات المتنورون إلى التمييز في الخطاب بين نشطاء المنظمات الدولية الذين لا يعرفون شيئا عن الأردن، وبين المواطنين الذين يعرفون من هم الوزراء في البلد منذ تأسيسه في العشرينيات وحتى اليوم، وكيف توضع المناهج التربوية والتعليمية، وكيف يجري اختيار المعلمين والموظفين، وكيف تقرر السياسات والتشريعات في البلد.

بالتأكيد فإن مناهج التربية والتعليم بحاجة إلى تطوير ومراجعة إستراتيجية، وبحاجة إلى إدخال مساقات علمية وراقية في الفلسفة والتاريخ والفنون والموسيقى والآداب والنشاط العام والعمل التطوعي، ولكن إلقاء اللوم على الإخوان المسلمين في الواقع المتردي للتربية والتعليم لا يمكن تصديقه إلا إذا اقتنعنا أن اسحق فرحان والإخوان المسلمين يستخدمون قوى سحرية وخرافية غامضة.

وأغلب الظن لدي أن كثيرا من المثقفين/ات والليبراليين/ ات يؤمنون بأن قدرة الإخوان على السيطرة على العملية التعليمية تعود لاستخدامهم قوى خارقة وغامضة لأني أعرف شخصيا أن كثيرا من الليبراليين وممن يتظاهرون بعدم إيمانهم بالدين يستخدمون/ يستخدمن الأعشاب المباركة والوصفات الدينية (هي شعبية بالطبع) لعلاج السحر والحسد، ويلجأون إلى الحجابين والمقاولين المتخصصين بإخراج الجن وتسليطه على المنافسين.

ما الذي تعلمه هؤلاء السادة والسيدات في جامعات الغرب؟ كيف يجيبون عن عجز جميع الوزراء والمسؤولين في وزارة التربية والتعليم في العشرينيات والثلاثينيات والاربعينيات والخمسينيات والستينيات والسبعينيات (عدا السنوات الثلاث الأولى من ذلك العقد) والثمانينيات والتسعينيات (عدا ستة شهور) والألفية الثالثة عن تطوير التعليم وتحسين مستواه وعلمنته ولبرلته. أنا متأكد أن معظم الليبراليين والعلمانيين والأكاديميين وخريجي الجامعات الغربية المتنورين وحليقي الرؤوس في بلادنا يؤمنون بالسحر والحجب وتأثير الجن على قدراتهم/ قدراتهن، ودور حسد الجيران/ الجارات في تدني نتائج أبنائهم/ أبنائهن في الثانوية أكثر بكثير بل على نحو ليس فيه مجال للمقارنة مما يعتقده إسحق فرحان وعبد اللطيف عربيات (لأن معظم الإسلاميين إن لم يكن جميعهم لا يؤمنون بذلك إطلاقا)، وبالمناسبة فإن فرحان وعربيات قد حصلا على الدكتوراه من الجامعات الأميركية.

لماذا يضعنا العلمانيون أمام خيار الانحياز للخرافة والشعوذة أو الإسلاميين؟

ibrahim.ghraibeh@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »حق التعبير (ayham)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    بما ان حق التعبير في الغد مضمون لتلك ....فلابد ان يتصدى لها احد ووفى وكفى الاستاذ ابراهيم واعتقد معروف من هي ...المقصوده ولاتشطبوا تعليقي فهي لم تترك مجال للمعروف.
  • »مامعنى الليبرالية (بسام عثمان)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    الليبرالية (liberalism) اشتقت كلمة ليبرالية من ليبر liber وهي كلمة لاتينية تعني الحر.

    الليبرالية حاليا مذهب أو حركة وعي اجتماعي سياسي داخل المجتمع، تهدف لتحرير الإنسان كفرد وكجماعة من القيود السلطوية الثلاثة (السياسية والاقتصادية والثقافية)، وقد تتحرك وفق أخلاق وقيم المجتمع الذي يتبناها تتكيف الليبرالية حسب ظروف كل مجتمع، وتختلف من مجتمع غربي متحرر إلى مجتمع شرقي محافظ. الليبرالية أيضا مذهب سياسي واقتصادي معاً ففي السياسة تعني تلك الفلسفة التي تقوم على استقلال الفرد والتزام الحريات الشخصية وحماية الحريات السياسية والمدنية.

    وبخصوص العلاقة بين الليبرالية والأخلاق، أو الليبرالية والدين، فإن الليبرالية لا تأبه لسلوك الفرد طالما أنه لم يخرج عن دائرته الخاصة من الحقوق والحريات، ولكنها صارمة خارج ذلك الإطار. أن تكون متفسخاً أخلاقياً، فهذا شأنك. ولكن، أن تؤذي بتفسخك الأخلاقي الآخرين، بأن تثمل وتقود السيارة، أو تعتدي على فتاة في الشارع مثلاً، فذاك لا يعود شأنك. وأن تكون متدينا أو ملحداً فهذا شأنك أيضا. ترى الليبرالية أن الفرد هو المعبر الحقيقي عن الانسان، بعيداً عن التجريدات والتنظيرات، ومن هذا الفرد وحوله تدور فلسفة الحياة برمتها، وتنبع القيم التي تحدد الفكر والسلوك معاً.

    فالإنسان يخرج إلى هذه الحياة فرداً حراً له الحق في الحياة والحرية وحق الفكر والمعتقد والضمير، بمعنى حق الحياة كما يشاء الفرد ووفق قناعاته، لا كما يُشاء له.

    فالليبرالية لا تعني أكثر من حق الفرد - الإنسان أن يحيا حراً كامل الاختيار وما يستوجبه من تسامح مع غيره لقبول الاختلاف. الحرية والاختيار هما حجر الزاوية في الفلسفة الليبرالية، ولا نجد تناقضاً هنا بين مختلفي منظريها مهما اختلفت نتائجهم من بعد ذلك.
    مقتيس من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
    http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%84%D9%8A%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A9
  • »صح لسانك (بسام عثمان)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    تسلم ي استاذنا
  • »عمود المقاومة هم الإسلامييون (تيسير العبدالله)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    من أكثر المغالطات المنطقية رواجا بين الكتاب هو مغالطة مايسمى بالرجل الفزاعة. اي ان الكاتب يختلق عدوا ويختلق حجة ثم يفندها مع العلم ان لاوجود للعدو ولا وجود للحجة. لا أريد ان اكرر ما قاله الآخرون عن مواقف الليبراليين المتضامنة مع كل حركات التحرر ومن يقودها والإخوان والمقاومة الإسلامية هم عمود هذه الحركات اليوم في العالم العربي والإسلامي ولذلك نقولها بالعامية انتم على راسنا من فوق ونحيكم ونحيي شجاعتكم ونتعاطف مع الثمن الباهظ الذي تدفعونه بسبب مواقفكم الشجاعة. ولن يستطيع احد ان يصطاد في الماء العكر.
  • »شك اسافين (هلال العامري)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    هذا شك اسافين مؤسف.

    لم أسمع أبدا من اية ليبرالي في نقاش مرئي او مسموع او مطبوع يثير قضية التعليم والإخوان. بالعكس مواقف الليبراليين التقليديين من حركات اللمقاومة الإسلامية مواقف تضامنية وتعتبر الإخوان إمتدادا سياسيا وثقافيا للمقاومة في الجبهة.
  • »تعليق (fast)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    يبدو ان البعض لا يعرف ماهيه و معنى العلمانيه؟؟ العلمانيه لا تعني فقط فصل السياسه عن الدين بل عن الدين عن الحياه العامه ايضافكيف لكم يا مسلمين فصل الدين عن الحياه العامه؟ العلمانيه تمثل رفض أية سلطات تشريعية أو تنفيذية في الدين تتدخل بحياة الفرد؟؟
    أليس دينكم الاسلام نبيكم محمد عليه الصلاه و السلام؟؟ ألم تقراو تاريخ الحضاره الاسلاميه العريق لترو كيف ان الاسلام نهض بالدوله الاسلاميه لتصبح محطه يرتحل لها الجميع للعلم و التطبب و حتى السياحه؟؟ العلمانيه ليست حل للنهوض بالمجتمع كما يدعي البعض ما هي الا خطه موضوعه من فتره بعيده تستهدف المجتمعات الاسلاميه لتفتيتها و ابعادها عن الدين الحنيف لا أشير هنا الى التقوقع بل اشجع على الاطلاع على جميع المذاهب و الحركات و الافكار لكن ليبقى الاسلام هو الاصل، و مره اخرى سأشير الى الانجازات التي وصل المسلمون اليها في القديم عندما كان الاسلام هو القاعده الاساسيه. الاسلام يعني الانفتاح و التطور و الازدهار و العلم و ما وجد في قراننا من علم و خبايا هو اكبر دليل على ان الاسلام علم بحد ذاته و تتبعوا السيره النبويه الشريفه لتعرفوا كيف شجع الاسلام و الرسول الكريم على العلم و لاتعلو و راجعوا انجازات الاسلام و المسلمين!. ارجو من البعض التروي عند التعليق و مراجعه افكاره و ارائه و اتقوا الله في انفسكم و في دينكم و لا تذهبوا وراء العلمانيه الدنيويه.

    انظروا الى حالنا "المنحط" و ضعفنا ما هو الا لابتعادنا عن ديننا. الاسلام مبدأ حياه فليكن اساس حياتنا و ليكن في في كتبنا و مناهجنا؟؟!!! حسبي الله و نعم الوكيل
  • »الفارغون (كفاح الجبلي\الى ابو رصاع)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    عمر ابو رصاع وضع ردا طويلا عريضا لم يقدم فيه اي فكرة!! و لسان حاله يقول، "لازم ارد حتى لو لم اقل شيئا نافعا".. المشكلة لدينا في الاردن ان من هب و دب يكتب في كل شيء دون ان يقدم اي شيء يستأهل معه ان يأخذ حيزا على الورق..

    الموضوع هو بالبساطة التي طرحها الاستاذ غرايبة بالضبط، وهنا اسجل احترامي للمقال.

    ببساطة لو كان الاخوان يسيطرون على التربية كما يرى البعض من الفارغين، فلما تنفذ الاضرابات؟!! من يسيطر على التربية بالشكل الذي يصفه البعض قادر على تنفيذ اجندته دون اللجوء لاضرابات !! عجبي.... السيطرة السابقة للاخوان على التعليم (ان وجدت) هي دليل ادانة لخصومهم، لانهم بسيطرتهم تلك انتجوا اجيالا نعرفها جميعا و انتجوا معلمين كان لهم وزن و ثقل و حضور اجتماعي، الان المعلم فقد ميزته و التعليم و الطالب ايضا.

    مضحك بل انه امر يدعو للسخرية المرة ان يعتبر البعض فشل التعليم نتيجة لسيطرة الاخوان، فما بال التعليم العالي اذن ؟!! الاخوان ايضا سيطروا عليه؟؟!! حتى الان ؟؟!!! اذن ما بال المناهج الانسانية تليقنية لا يعرف خريجوها شيئا عن العلم و و التفكير النقدي الخخ..

    دعكم من كل هذا الهراء،فرغم انني ضد الاخوان الى ان هذا لا يمنع من القول، إن واحدمن افضل خمسة علماء جيولوجي في العالم اسلامي اخواني !!
  • »العلوم والدين (ماهر يوسف شحاده)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    شكرا كاتبنا الكبير على على هذا التفصيل والحيادية و اقصد بوصفي جريئة ولقد تحدثت عن ما كنت افكر به ولقد كتبت ردا على مقالة تعلقت باستياء من كتبها عن علاقة المسلمين او الاسلاميين بالمناهج .
    ابتداء لو تطلعنا الى المناهج الدراسية و نوعية المعلومات التي تعطى لطلابنا و بدون تملق او حيادية للاردن .
    من اقوى واجمل المواضيع في جميع الموضوعات سواء مواضيع معلومات شرعية ادبية و لغوية و علمية ومن اقوى المناهج على مستوى الوطن العربي ومايزيدنا فخرا ان خبراء المناهج الاردنيين احتوتهم دول عربية للاستفادة من خبراتهم ونحن في الريادة والحمد لله .

    واذا كان هناك حزب من الاحزاب استلم قيادة التربية والتعليم من الاخوان المسلمين او اي حزب اردني اخر . نثق تماما بانه لن يقترح او يعدل الا لشيء فيه مصلحة ابناءنا و ان حاولوا ان يغيروا تغيرات سلبية لن تقبل الحكومة ولا المدرسون ولا الشعب ذلك .
    ان ما ذكرته عن الاستاذ الكريم اسحاق الفرحان صحيح فهو مدرس قدير ووزير حكيم ومدير جامعة وقور .
    هل وزارة التربية بقيت بيد الاخوان من تلك الفترة . الم يستلمها اكثر من وزير منهم ماهو مستقل ومنهم من غير الاخوان . نرى ان مناهجنا من الناحية الدينية معتدل ولو اطلعت على مناهج السعودية " حفظهم الله " ترى ان مناهجها في العلوم الدينية متوسعة كثيرا وذلك لتأثير التيار الاسلامي على واضعي المناهج . اما عندنا فهو طبيعي جدا و المناهج الدينية متواضعة جدا .
    من ناحية اخرى اذا كان هناك ضعف في العملية التربوية مع انني لا اراها فلها اسباب عديدة لست ممن يذكرها كوني لست تربويا وهناك خبراء هم احق بالخوض في هذه المواضيع لكن ليعلم الجميع ان الدين الرسمي للدولة الاسلام و معظم الشعب مسلمون ولا ضير وما هي المشكلة ان اخذنا كل جانب من جوانب العلم وربطناه بالدين الا اذا كان عندنا شك في ديننا والعياذ بالله .
    اخيرا اشكر استاذنا ابراهيم
  • »بما اننا نعتنق الدين الاسلامي... ؟ (احمد)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    بما اننا دولة يدين دينها بالاسلام ودستورها ماخوذ من القران وفلسفتنا منقولة عن اعظم رجل عرفه التاريخ محمد صلى الله عليه وسلم ولن يعرف التاريخ مثله ، فاين المشكلة ان يتعلم ابناءنا على ذلك .
    لست منحازا الى فكر الاخوان او غيرهم من الجماعات الاسلامية ولا احب هذالتسميات والتقسيمات فمنهاجنا وطريقة حياتنا بالكامل ومنها التدريس نظمها رب العالمين بواسطة رسوله وهو يعلم ما سيحدث في كل الازمان فلا داعي لاي مسمى من هذه الاسماء التي باتت تفرق الدين والامة وتسمح لمن اكرههم من حملة الفكر العلماني والغرب الكافر ان يندسوا ويفرضواعلينا ان يدرس ابنائنا افكارهم الرجعية والكافرة ، فنحن امة دبننا واضح ودستورنا واضح وعقيدتنا واضحة فلا داعي لفرض فكر الاخوان وغيرهم من الجماعات الاسلامية على طلابنا ولايحق لحملة الافكار العلمانية وغيرها من الفكر الضال ان ياتوا به لابنائنا ويطالبوا بنجاح مشروعهم فمشروعهم يواجه الفشل عند اسيادهم فلا ياملوا ان ينجح في بلاد من يكرههم
  • »الاسلاميون والليبراليون (رشاد الصاحب)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    الاستاذ ابراهيم تحيه طيبه لاول مره اراك تنتصر للجماعه لانه كانت مقالاتك في السابق تنحو نحو الليبراليين ولكن يبدوا ان مقال نشر أخيرا حرك كل ذي ضمير في ان يرد على تلك الافتراءات والصاق كل ما ألت اليه مشاكل التعليم والتردي الحاصل حاول الصاقه بحقبه كانت هي الاميز في عمر الوزاره لا لشيء الا نتاج عقده معينه فانتصر المسيحي قبل المسلم ودافع عن تلك الفتره وبذلك خاب مقصده.
    شكرا لك وللاستاذ ياسر ولكل من علق على الموضوع لان الشمس لا تغطى بغربال.
  • »اللبراليين الجدد والخلط في المصطلحات (خليل هارون)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    لا أعرف ليبرالي إشتكى من الإخوان او القوميين او اليساريين او اية جهة ملتزمة. انت تقصد اللبراليين الجدد. الليبرالية تحترم من يناضل في سبيل حرية الشعوب مهما كان توجههم لأن التحرر قبل كل شيئ. كما ان هنالك فرق شاسع بين المحافظين واالمحافظين الجدد. وتشابه كلمة لايعني تشابه المضمون. وتم الخوض في هذا مرار وتكرار ولكن اعتقد ان التشويه ليس عفويا.
  • »اجبت فكفيت و اوفيت (محمد الزيناتي)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    هذا مقال رائع يرد على بعض الكتاب الطائشيين الذيين اذوا بمقالهم مؤخرا العديد من الشخصيات التي نعتز بها في اردننا الغالي
    شكرا يا كاتبنا الكبير
  • »التعميم هو سمات الجهل (مجدي خليل نصار)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    الكاتب ألتجأ الى التعميم بأن جميع العلمانيين قد درسوا و تخرجوا من جامعات غربية مع العلم بأن التعميم هو ضرب من الجهل.
    و التعميم الأكبر الذي قام به هو ان جميع العلمانيين ملحدين ، و هذا خطأ كبير أستغرب أن يقع به أحد كتاب الغد.
    العلماني هو الذي يفصل دارة شؤون السياسة و الدولة عن الدين، و هذا هو الحل للنهوض بمجتمعاتنا العربيةو أبعادها عن التقوقع و النرجسية الكاذبة التي تنظر لها الحركات الأسلاميةو الجهلاء.
  • »كلام سليم (عامر)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    تسلم إيدك و يسلم قلمك .
  • »الليبراليين (توفيق حمدان)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    الله يعطيك العافية فقد عبرت عما أريد ويريد الكثيرون /ات بشكل علمي ومتوازن
  • »تصحيح (عمر أبو رصاع)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    ورد خطأ اسم المرحوم حمد الفرحان بينما المقصود اسحاق الفرحان.
    مع الاعتذار
  • »مشكلتهم مع الاسلام و ليس مع الاسلاميين (salam)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    ما يثيرني و يستفزني من أولئك القوم ( الليبراليون/ات) أنهم يتحدثون عن أمور يرونها من منظورهم الخاص ووفق فهمهم ( وهذا بالمناسبة حقهم) يتحدثون عنها كانها حقائق دامغة لا يمكن الاختلاف معها بل و حتى نقاشها. إذا لاحظت أستاذ إبراهيم أن خطابهم ( مقالاتهم و تعليقاتهم ، بما فيها بعض التعليقات الواردة في الرد على هذا المقال)دائما يحمل العبارات التالية، (لا شك، لا ريب، الخ) ولكن ما أراه و هي النقطة الغاية في الاهمية أنه أولئك القوم لا يختلفون/ن مع الاخوان المسلمين فقط، بل هم يختلفون مع فكرة الاسلام التربوي ، الاجتماعي ، السياسي، الاقتصادي، هم لا يرون في الاسلام إلا مجرد تراتيل تتلي في المساجد لا غير. لذلك أرى أن مشكلتهم مع المجتمع بشكل عام ، المجتمع الاردني و العربي و الاسلامي المحافظ، الذي يرى في الاسلام أسلوب حياة لا مجرد عبادات شكلية تؤدى في بعض الاماكن المغلقة.
    و شكرا
  • »بارك الله فيك (الدكتور زكريا الملكاوي)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    بعد محاولات عدة حثيثة من بض الكتاب\ات الكاتبات ،حاول البعض /ات بعضهن من ربط التعليم الاردني بالمدرسة الطالبانية ، لكن راينا اليوم ان المحيط كان في فنجان ، فمعلما فاضل لا يحتاج وللتنظيف كما قيل ، وحكومتنا راشدة كل اطياف الشعب ابنائها .وسيطرة الفكر الاسلامي المتطرف على التعليم كما ورد في احدى المقالات قبل ايام هي في داخل ادمغة لا يعرفون /فن المعلم ولا الاردني الاصيل .
  • »لماذا علينا أن ننحاز لأي أحد؟؟ (دعاء أكرم)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    سيدي الفاضل، حضرتك تسأل: "لماذا يضعنا العلمانيون أمام خيار الانحياز للخرافة والشعوذة أو الإسلاميين؟"

    لماذا نفترض أن أيا يضعنا أمام أي خيار، أليس الإنسان حرا في اختيار ما يشاء، وإذا افترضنا ذلك، أليس الحر ينحاز للحق في كل وقفة؟؟
    وأعيد السؤال الذي لم يجب عليه أحد إلى الآن: أي إسلام يكون على المرء أن ينحاز إليه؟؟
    إن ما تحويه بطون كتب المناهج شيء، وما يتلقاه الطلبة من أساتذتهم ومعلماتهم شيء، وما يعتقدونه ويصرحون به شيء ثالث!!
    ليس الانحياز إلا للحق، والحق يقال، أني أرى (من تجربتي الشخصية، وما أراه في تجارب الآخرين) أن هناك دائما تيار يتقلد سيف الإسلام دون أن يخبر الطلبة والطالبات أن هناك تيارات ومذاهب ومدارس فكرية أخرى عليهم أن يستكشفوه ليختاروا بناء على التفكير والتروي!
    والباحث عن الحق سيجده!
  • »لماذا سيطر الاخوان على وزارة التربية؟ (عمر أبو رصاع)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    أستاذ إبراهيم
    أسعد الله صباحك
    وبعد
    إلى ما يريد المقال الوصول؟
    لا ندري أولاً إلى أي مدى يعبر من ذكرتهم من المثفين/ات عن التوجهات الليبرالية والعلمانية، وهل هناك علماني ليبرالي يقبل الاختزال في السحر والحجب؟!
    وفق وعيّ لما تعنيه الليبرالية والعلمانية فإني لا أملك أن أنتزعك شخصياً من وسط هذه العينة الموصوفة رغم رواسب الماضي الاخواني، فلماذا باتت الليبرالية والعلمانية مدانة مشبوهة ها هنا؟ ولماذا الفرز إلى إخوان وغير إخوان (ليبراليين/ات)، ألِخلاصة أن يصير هؤلاء إخواناً للشياطين/ات.
    سيدي
    ربما لو أردت أن أعيد تركيب الفكرة المركزية لقلت: لا معنى للقلق من هيمنة الإخوان على نقابة المعلمين، فالنقابة حق مشروع للمعلمين، ويستفزنا استمرار تعطيل كل أشكال العمل العام بفزاعة الإخوان.
    لكن ألا ترى معي أن مقالك يضمر نقداً لحالة شخصية معينة أستطيع أن أشتم رائحتها من خلال خطابك الموجه لهم/ن، فلماذا إذن لا يكشف هذا النقد عن وجهه ومنقوده مباشرة، دون الحاجة لإدانة تيار بأكمله من أجل الوصول إلى إدانة حالة، واسمح لي أن أعبر عن ما أراه في إدانة التيار الليبرالي العلماني عامة إدانة لك شخصياً قبل غيرك.
    ثم أن تغلغل الإخوان في وزارة التربية حقيقة لا تستند فقط إلى مرحلة حمد الفرحان، فلا شك أنك تعلم أن إلقاء حجر في بئر يحتاج إلى مئة عاقل لإخراجه منه.
    وبعد
    لا أحبذ الدخول طرف في حالة انقسام واستعداء متبادل بين تيارين في هذه الإشكالية، ولا شك أن الحوار والمشاركة العامة هدف لاحتواء الجميع ضمن المعادلات الوطنية، ولكن من حقنا أن نتساءل أيضاً عن إمكانية هذا الحوار من حيث المبدأ مع النائب السابق أبو فارس مثلاً، صاحب الكتاب المنهجي الإخواني "النظام السياسي في الإسلام" والذي لا يعدو كونه اجترار لأحكام الفراء السلطانية بخلاصة وإضافة لا تتوانى عن تجريم فكرة الانتخاب نفسها، ومع ذك ركب النائب المحترم الموجة الديمقراطية ليشارك لا كتنفيذي بل كتشريعي في الأردن عام 89، كما ركب معه النائب ذو الميول التحريرية همام سعيد، رغم أن كلاهما غير مؤمن لا بديمقراطية ولا بتعددية سياسية ولا حتى قابلٍ بالدولة بصيغتها الدستورية القائمة!
    نفس منطق الغايات التي تبرر الوسائل الذي تعمل به أذرع الحركة ومنها حماس، عندما تركب على نظام أنتجته أوسلو لتلعن أوسلو، وعندما تركب حركة أردنية هي إخوان الأردن لتحولها إلى مطية لخدمة أغراضها خارج صيغتها الوطنية المفترضة.
    من الواضح أن الإخوان باتوا يعملون وفق فقه خاص بهم، يستطيعون من خلاله تبرير أي عمل لهم والتذبذب من قطب إلى عربيات والفرحان دون طرفة عين وكله تحت يافطة ضرورات المرحلة السياسية، وعموماً لهذا سياق آخر ربما نتكلم فيه في مناسبة أخرى.
    أما أن الحركة لم يكن لها حضور يذكر في البلد في مراحل الخمسينات والستينات والسبعينات، فنحن نتحفظ عليه ربما يصح شعبياً ولكن لا يصح على المستوى الرسمي، لأن شهر العسل الحكومي الأردني الإخواني امتد طويلا يا سيدي، ولأسباب عديدة تعلقت بالنسبة للإخوان باعتبارات سياسية عربية جعلتهم يصنفون حكوماتنا في خانة الحليف حتى عهد قريب نسبيا، أما بالنسبة لحكوماتنا فلاعتبارات تعلقت بالتنظيمات السياسية والفصائلية، وكان من اكبر نتائج هذه العلاقة السياسية هيمنة الإخوان على وزارة التربية لعقود وخصوصاً في المراحل التأسيسية، والفرحان كان نتيجة قبل أن يصير سبباً، وابتعاث الإخوان في البعثات الحكومية الأردنية لنيل الدرجات العلمية التي تذكر أنهم يحملونها كانت سياسة حكومية أردنية في مرحلة مؤسسة فيما كان هناك ميل شديد لتجميد وإقصاء القوميين واليساريين، لهذا أرجوك أن تراجع قوائم الابتعاث لنيل درجات الماجستير والدكتورة من الخارج التي كانت تعدها حكومة وصفي التل ومن قبله أيضاً لتعرف لماذا يسيطر الإخوان على وزارة التعليم؟
    مودتي
  • »كيف ننهض بالتعليم (ابو السعود)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    الاخ ابراهيم , هل العمليه التعليميه بالاردن بمستوى الطموح ولماذا لم تتطور ؟ لماذا لم يتم وضع الفنون بمختلف انواعها ضمن المساقات وماذا ننتظر ؟ الا يطل عليك "اسحق الفرحان" من صفحات الكتب المدرسيه ؟ الا تحتاج الى معلم من مدرسه اسحق الفرحان لترسيخ ما تم وضعه ؟ فما دخل العلمانيين او الخريجين الفاشلين من جامعات الغرب ؟ تحياتي
  • »إلى دعاة الليبرالية والحرية!! (د. أحمد العجلوني-السعودية)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    بمناسبة " سيطرة" الإخوان على التربية والتعليم!!!
    أتذكر الأستاذ الفاضل-أطال الله في عمره.الذي وجهني مرةً لكيفية الوضوء الصحيح في مدرسة عبدالله بن رواحة الابتدائية في المفرق وهو الأستاذ غازي النمري، وأذكر بالفضل الأستاذ حنا الذي كان يغرس فينا قيم الفضيلة وحب الوطن والدين، وكذلك الأستاذ سليمان أبو الشعر.وهؤلاء مسيحيون وليسوا إخوان مسلمين على ما أظن!!!!
    وأنا بفضل الله -ثم بفضل كوكبة المربين الأفاضل- من هؤلاء وغيرهم ألتزم بأخلاق الدين الإسلامي وأحب وطني وأنتمي إليه، هل في هذا عيب يا دعاة الحرية والليبرالية الكاذبة؟؟؟
  • »أحسنت (محمد قطيشات)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    مقال منطقي وعلمي وموفق وتشخيصي لحالة العلمانيين في بلداننا العربية
  • »اقتران العلم بالاسلام كالروح بالجسد. (طارق عمرو)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    أشكر للكاتب ابراهيم غرايبة مقاله في (الغد:25/3/2010) بعنوان (التعليم وخرافات العلمانيين) وأضيف معقبا:
    لقد جهد المتطرفون من حملة الفكر العلماني لالصاق تهم الخرافة بحق حملة الفكر الاسلامي خصوصا والمسلمين عموما؛بغية تشويه الصورة الحقيقية الوسطية المعتدلة للاسلام. والنتيجة مرسومة سلفا ومعلومة مسبقا وهي : صرف الاذهان عن أية محاولة جادة لترسيخ مفاهيم الاسلام السمحة بين الناس، ومنع تخليق الحياة الاجتماعية والسياسية والاقتصادية باخلاقيات الاسلام وتعاليمه.
    العلمانية درجات وهي على اختلاف درجاتها لا تضاهئ نظرة الاسلام للعلم وأدواته(قراءة وكتابة)-الاسلام هو الدين الذي بدأ بالعلم بقوله تعالى: (اقرأ) في أمة أمية ماعهدت القلم ولا أتخذت القرطاس سبيلا.
    أسس المنهج العلمي التجريبي بدأت عند العرب بعد اتخاذهم الاسلام نبراسا،وكلما أزدادت البشرية قربا من الصورة الحقيقية للاسلام الوسطي المعتدل اقتربت من العلم والمدنية ومخرجات التقانة المعاصرة.
    يجهد العلمانيون المتطرفون لتظهير نسخة مشوهة عن الدين على شكل مزيج من الشعوذة والارهاب والتخلف ، وأكثر ما يرعبهم هو الاسلام الوسطي المعتدل(الحقيقي).
    طارق عمرو
    tareqamr@yahoo.com
  • »راس روس (محمد العمايره)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    رائع ؟ عجبتني حليقي الروؤس " "
  • »ليبراليون جدد ليسوا ليبراليين (عامر)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    انا ليبرالي وليس عندي مشكلة بالأخوان لأنهم يمثلون آخر خط دفاع عن المقدسات وشرف العرب. انت تقصد الليبراليون الجدد يا أستاذ لذلك لاتخلط بين الليبرالية الكلاسيكية والتي ترى ان تعبئة الجماهير لمعركة التحرر من للصهيونية والهيمنة الأمريكية العنصرية اولوية نقف وراء من يقودها فكريا وسياسيا وعمليا. الخلط بين الليبرالية والليبرالية الجديدة وتشويه سمعة اليبرالية بات مقصودا لأن الليبرالية في المعارضة 100% بينما الليبرالية الجديدة هي كيان مسخ إنتهازي وصولي لاعلاقة له بالليبرالية
  • »لا فض فوك (م محمد طلافحه)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    مقال وافكار رزينة موثقة،تحترم عقول القراء ،بل وتنظف بنقائها خبث بعض الكتاب؟
  • »أكذب .. أكذب .. أكذب .. حتى يصدقك الناس !!!! (abu yosif)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    يبتدع بعض من يسمى علمانيون في الاردن كذبات لا اساس لها في الواقع بل ابتدعوها من خيلهم بل من حيلهم, بعض الاحيان يكذبون الكذبة و يستدلون عليها بكذبة اخرى, و في احيان اخرى لا يكلفون انفسهم باعطاء اي دليل وذلك لانهم يعرفون مسبقا ان لا دليل يثبت تخيلاتهم.
    لهذا يلجاء هؤلاء الناس الى اتباع سياسة أكذب .. أكذب .. أكذب .. حتى يصدقك الناس, و للاسف ان هذه السياسة قد تؤتي اكلها مع الذين يقرأون بدون تمعن و تميز.الواجب هو تمحيص القول و عرضه على العقل قبل قبوله كحقيقة.
  • »ما هذا؟ (عمر)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    ما اللذي تتحدث عنه عن الجن والحجابات والحسد؟! اذا عرفت حالة او اثنتين فهل تنشر مقالا انفعاليا توصم فيه كل من يدعي اليبرالية بانه يحضر احجبة بالمنزل؟ اسمحلي اخ ابراهيم اذا كان مقالك يؤكد شيئافانه يؤكد الخروج عن المنطق! كان من الافضل ان تذكر حقائق وارقام عن التعليم بالاردن وتاثير العلمانيين والاسلاميين فيه باسلوب علمي
  • »الاستئصاليون (فراس ابو هلال)

    الخميس 25 آذار / مارس 2010.
    يسلم ثمك!
    مشكلة الليبراليين المتنورين الذين عريتهم في مقالك الرائع، أنهم استئصاليون أكثر من أشد الإسلاميين تطرفا، وإذا كان بعض المحسوبين على الإسلاميين يعتقدون بإن الجنة لا تتسع إلا لهم، فإن الليبراليين يؤمنون مثلهم تماما بإن الأرض لا تتسع إلا لهم ولعقولهم المتنورة وسط قطيع من الظلاميين!