هيفاء وهبي و"القرد النوبي" أين الضحية؟

تم نشره في الخميس 29 تشرين الأول / أكتوبر 2009. 03:00 صباحاً

 يحتاج أطفالنا إلى تربية ترسخ فيهم قيم احترام الإنسان بغض النظر عن لونه أو جنسه أو مذهبه 

ليسوا ضحايا أغنية هيفاء وهبي الجديدة، بقدر ما هم ضحايا ظلم مجتمعي استغل هذه الأغنية في الإساءة لشعب بسبب لونه، وفي الأفلام المصرية لا تبدو صورة النوبي أحسن مما هي في الأغنية.

وعندما يغيظ طفل زميلا ويصفه بـ"القرد النوبي"، فالمشكلة في البيت الذي نشّأ الطفل على العنصرية. وإلى اليوم يفتخر العرب بـ"السد العالي" من دون أن يشعروا بالذنب تجاه تدميره حضارة وثقافة امتدت آلاف السنين. وإلى اليوم يناضل النوبيون سعيا لحق العودة إلى قراهم التي هجروا منها بسبب السد.

في الأغنية يسأل الطفل ببراءة "طب فين دبدوبي والقرد النوبي" في إشارة إلى دمية شهيرة لقرد أسود اللون. هذه الجملة، كانت كفيلة باندلاع غضب النوبيّين. وتقدّم أحد نواب مجلس الشعب بطلب إحاطة حول الأغنية التي تسيء إلى أهل الجنوب، مطالباً باجتماع مشترك بين لجنتي الإعلام والثقافة لمجلس الشعب بهدف مناقشة القضية التي تمثّل إهانةً ضد مجموعة من المصريين على يد مطربة غير مصرية.

وقررت الجمعية المصرية للمحامين النوبيين رفع دعوى سب وقذف ضد هيفاء وهبي وضد كاتب الأغنية، وكذلك دعوى لمنع عرض الأغنية في وسائل الإعلام، ويتمثل السب والقذف الذي سوف يأتي في عريضة الدعوى في وصف القرد بالنوبي.

وجاء قرار جمعية المحامين النوبيين بعد أن قدمت المطربة هيفاء وهبي اعتذاراً أمس فور علمها بالمشكلة التي أحدثتها الأغنية، وطلبت من القنوات الفضائية كافة التي تذيعها إيقاف بثها لحين تعديلها بما لا يسيء إلى أحد، وقالت إن على النوبيين أن يغفروا لها هذا الخطأ غير المقصود، وأنها لم تتعمد الإساءة أبداً. وأوضحت في البيان الصادر عن مكتبها الإعلامي، ونشرته الصحف المصرية كافة، أنها لم تقصد الإساءة إطلاقا إلى أهل النوبة، خاصة أنها تعلم تاريخهم، ولكنها تجهل الحساسية التي يتعاملون بها مع الأغنية، وأنها اتصلت بمؤلف الأغنية، وسألته؛ هل في الكلام مشكلة، فأكد لها أنه لا توجد مشكلة، خاصة أنه توجد في مصر لعبة اسمها القرد النوبي.

يشوه الإعلام السخيف وعي المجتمعات، وهيفاء ذاتها ضحية من ضحايا الصورة النمطية فهي ليست أكثر من جارية لبنانية مقابل "العبد" النوبي. فالعبودية تاريخيا ليست لذوي البشرة السوداء، أولئك كانوا يستعبدون للأشغال الشاقة في المقابل كانت الحسناوات البيض والشقر والسمر يستعبدن لغايات المتعة، وهي مهنة شاقة أيضا.

في الأفلام المصرية القديمة نمط النوبي عبدا، وفي الكليبات الحديثة نمطت اللبنانية جارية، تقدم نفسها للسيد الثري، وهي مستعدة لتغيير خلقتها في كثير من عمليات التجميل لتناسب ذوق المستهلك ذي القدرة الشرائية العالية.

يحتاج أطفالنا إلى تربية ترسخ فيهم قيم احترام الإنسان بغض النظر عن لونه أو جنسه أو مذهبه. قبل أغنية الأطفال نحتاج إلى مناهج تقدم ذوي البشرة السمراء باعتباهم بشرا أصحاب حضارة لا عبيدا. لماذا لا يدرسون عن نضال مالكولم (مالك) أكس ذلك الذي ذهل في رحلة الحج عندما تناول الطعام مع رجل أبيض؟ لماذا لا يحلمون مثل مارتن لوثر كنج؟ الأسود ليس عبدا ولا قردا، هو مناضل يموت من دون حقوقه.

العبودية ليست لونا بقدر ما هي ثقافة عامة عنصرية، ولو كان أولاد أوباما في مدرسة مصرية لوصفوا بـ"القرد النوبي"، ساعتها سنجد محامين لبنانيين شقرا يتداعون دفاعا عن الأميركيين السود.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »ثقافة محدودة (ماوية حميدان)

    الجمعة 30 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    أشك أن هيفاء وهبي تعلم فعلا تاريخ اهل النوبة كما هي تقول!؟ ومن المكن أن نعتبرها ضحية على أساس أن ثقافتها محدودة ومثلها كثر . فهل تعلم هي أن الفنان الرائع صاحب الأغاني المميزة والمعبرة - ليست اي كلام - محمد منير ومعظم أعضاء فرقته من أصل نوبي ...
    ليس أطفالنا فقط بل والكبار أيضا يحتاجون الى تعلم إحترام الإنسان أو إحترام الّاخر وبغض النظر عن لونه أو جنسه أومذهبه ...
  • »السد العالي (عماد)

    الخميس 29 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    اعتقد ان مقالة اليوم جاءت فقط للغمز من الانجاز الكبير (السد العالي) وليس للحديث عن هيفاء وهبي والعنصرية والنوبي.

    تحياتي اخي ناصر عبيدات ( لماح دائما )
  • »عنصريون بامتياز (سمراء)

    الخميس 29 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    كان سائق السيارة يتحدث بالتلفون مع امراة وتطرق الى جارتها قائلا " آه جارتك العبدة" ثم كرر " لا ليست السمراء ، هي العبدة العبدة" غلى الدم في عروقي ، وسألته: هي عبدة لمين؟وتطور الجدل بيني وبينه إلى أن اعتذر قائلا انه لن يعيد هذه الكلمة أو هذا الوصف على أي احد من الناس، كنت غاضبة بشدة لاني تذكرت ابنة أختي الصغيرة ذات الأربع سنوات وهي في احدى الحدائق تريد ركوب المرجوحة التي كان يقف عندها ولد وأخته فمنعها قائلا " انت سمرا ما تيجي تلعبي هون!!!"
    دائما نشتم أمريكا وأوروبا بعنصريتها وننسى اننا للأسف عنصريون بامتياز! الكثيرون الكثيرون من أفراد المجتمع يطلقون لفظ العبد او العبدة على ذوي البشرة السمراء دون ان يرف لهم جفن!
  • »القرد النوبي..... هيفا (mesho)

    الخميس 29 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    برأيي الخاص هيفاء وهبي مش أكتر من استعراضية
    لأنها لا صوت ولا شكل
    خصوصا بعد ما شفنا صورها قبل المليون عملية تجميل اللي عملتها!!!
  • »ولي ملاحظه سيد ياسر..!! (nasser obeidat)

    الخميس 29 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    كاس الطرب امتلا وطفح من اغاني عبدالوهاب وعبدالحليم وفريد وام كلثوم ولم اعد ارى في الطرب المعاصر الا " قطاقيط" للتسليه وهو ليس الموضوع الذي اكتب من اجله

    الحضاره النوبيه عزيزه علينا ولا ينبغي ان نظل " قلوب رحمه" للاخوه
    النوبيين وحضارتهم لنجلد انفسنا عندما ارتحلوا من موقع السد العالي.. فالسد العالي خير وبركه على مصر بما فيها النوبيين!

    ما اريد قوله ان "الخبازه " لو وزعت خبزها وهي عائده للبيت لما عادت بشيء وبقي اولادها جوعى!

    الحضاره النوبيه كانت وهاهي ذابت في جسدها الكبير مصر.. وهذا عظيم اى ان مصر لو اعطت وطنا للاقياط ووطنا لاهل النوبه فهذا تفريط .. يشبه عبث بريطانيا في ماليزيا اذ سلخت عنها سنغافوره ولا حقا بروناى وكما يحاولون باسافينهم تمزيق العراق بفدراليات قابله للانفصال

    العرب اليوم في هبلهم يؤيدون انفصال الاكراد من جسم العراق واسرائيل تفكر بسلخ وطن للدروز من الجسم السورى اللبناني وربما الحبل على الغارب بالنسبه للموارنه والشيعه في عموم الهند عفوا" عموم لبنان"..ومين يدرى فقط تطل علينا الامازيغيه .. وذلك نتبرع باوطاننا وننصفهم من انفسنا من فرط الهبل الديمقراطي
    الذي جعلنا الغرب نفتتن بها مع انها نصيحه فاسسده عملياووصفه في غير اوانها لان عندنا ناس من طراز سائقي تكسي الاجره من يؤمن ان " صدام" حي يرزق!!

    لذلك اقتضى التنويه وشكرا للاخ ياسر وليتسع صدره للنقد والسلام
  • »تنويه (معتصم)

    الخميس 29 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    اشكر الاستاذ ياسر,, والى الاخ المعلق امجد ابو عوض: الانسان اصله ليس قرد وهذا مخالف للدين، نحن لا نؤمن بالنظريات التي تعارض القران الكريم,, الانسان اصله من ادم وادم خلقه الله على صفة انسان كما نحن الان,, استغفر ربك
  • »هجوم غير مبرر (إيهاب الجراح)

    الخميس 29 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    الأخ ياسر أبو هلالة أرجو أن يكون صدرك رحباً، أعتقد أنك لست من محبي هيفاء وهبي وللعلم أناأيضاً، ولكن ليس من حقك وصف هيفاء وهبي بالجارية وتعميمها على النساء اللبنانيات أو ليس ما فعلته جرم أخطر من نسبة القرد إلى النوبة، أو ليس خطيراً أن تستخدم كلمة جارية بما تحمله من فعل سلبي وهو ما كان يفعله القدماء ويخالف كل المواثيق الدولية، أم هل ما زال هاجس الغزوات والسبي و الجواري وسوق النخاسة قائما، سؤال لتجيبه أنت ؟؟
  • »ماذا تتوقع من هيفاء وهبي؟ (لينا خالد)

    الخميس 29 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    استاذ ياسر، ماذا تتوقع من (مطربة) هابطة مثل هيفاء وهبي؟ هل هي ام فلسطينية مناضلة فقدت ابنائها على ايدي الاحتلال؟ ام انها مربية اجيال فاضلة نذرت شبابها لتربية رجال المستقبل؟ اما انها مبدعة اضافت الكثير للفن والثقافة ؟ ما هي الا مغنية مؤدية وجدت طريقها في زمن الهبوط العالمي للفن والاخلاق؟ هل تتامل منها او من امثالها مراعاة امور تخدش احاسيس الانسانية كالعنصرية؟ انما افضل وصف لهيفاء هو بانها اساءة للمرأة العربية.
  • »مش غريبة (masandeh)

    الخميس 29 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    مش غريب على الفنانة هيفا وهبي عمل هيك فيديو كليب تافه مثل كل اغانيها الاستعراضية التافه
  • »وما ارسلناك الا رحمة للعالمين (مالك الخواجا)

    الخميس 29 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    يقول الفاروق اعزنا الله بالاسلام...الحضارات لا تقوم الا بالمساواة الحقيقية. فدونكم عمالقة الامة..بلال بن رباح.. سلمان الفارسي.. صهيب الرومي..وغيرهم كثير فلا اللون ولا العرق ولا الجاه بل التقوى والقلوب الطاهرة.. انكم بجاهليتكم تكونوا أعرابا وبالتالي تكونوا أشد كفرا ونفاقا.
  • »ابدعت (a)

    الخميس 29 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    رائع....
  • »ثقافة الفنان (ghannam)

    الخميس 29 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    مع كل الاحترام والتقدير للأستاذ ياسر ابوهلالة الا أنني أجده قد استل قلمه وكتب مقالا ارد من خلاله الدفاع عن (المغنيه) هيفاء وهبه عندما اعتبرها ضحية هي الأخرى بالاضافة الى النوبيين ، اسمح لي يا سيدي أن اخالفك الرأي ، حيث لا مجال للمقارنه بين الاثنين ، فكلنا يعلم المستوى الفكري والثقافي الذي تتمتع به (المغنية) هيفاء ومدى الانحدار الذي وصلت اليه من خلال (أغنايها) فلم يكن يتوقع أحد عاقل أن تخرج الينا تلك(المغنية) في يوم من الأيام بأغنية تعنى بالتركيز على الثقافة أو زيادة الوعي لدى أطفالنا الذين نسأل الله أن يبعدهم عن تلك الأغاني ، ولو اني اعلم أن اطفالي سكتبسون علما ومعرفة من خلال (اغاني) هيفاء فاني أدعو الله الا يأتي هذا اليوم لأنه ينذر بسقوط الأمة العربية ثقافيا أكثر مما هو عليه الآن بكثير ، أما الأخوة النوبيون في مصر العزيزة فلهم مني كل الاحترام والتقدير فهم جماعة طالما ذادوا بأرواحهم دفاعا عن وطنهم وامتهم ، وان عظماء مصر في غالبيتهم كانوا من أصول نوبية ، فمن الظلم اذن القول بأنهم ضحايا كما هي هيفاء ، صحيح انه يجب علينا أن نعلم ابناءنا على المساواة بين جميع البشر بغض النظر عن اصولهم او الوانهم او دياناتهم ولكن المهم الا يكون ذلك من خلال (اغاني) هيفاء التي برأيي لا تعلم عن الثقافة سوى شكل حروفها.
    ولك مني كل الاحترام يا استاذ ياسر.
  • »اساس المشكلة (hasan samour)

    الخميس 29 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    اتكلم هنا عن نفسي و اتوقع ان رأيي يمثل الملايين (من الممكن) ان اساس المشكلة هو كثرة الفنانيين و المؤلفين و الملحنيين (اذا صح تسمية هؤلاء الفشلة بهذه التسمية) يعني لو أنو زي ايام زمان كان ما في الف واحد بغني (عفوا بتكلم) و الموسيقى شغالة بالنهاية الحكي بدو يخلص و بدو يبلش يسرق الحان و يدق بالناس.
    !!!!!!!!!!!!!!!؟
  • »بلا مسخرة (الاميرة الصغيرة)

    الخميس 29 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    يا جماعة الخير بس الي نفسي اعرفه ليش حاطين راسكم راس هيفاء مش لهدرجة الغيرة والقهر منها ،، قرد نوباني ويللا قرد طرزاني ما هيدي اغنية وهيفاء ما بدها لا تازي ولا تشتم حد فبلاش على كل حبة و تعملوا قبة وروحوا ثوروا ضد اليهود الي ابيلعبوا في ساحة الاقصى
  • »أكثر من رائع (dodo)

    الخميس 29 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    أشكر الكاتب ياسر أبو هلالة على روعة هذا المقال وجماله
    كل جملة ذكرت بالمقال ذات معنى كامل ووافي وكانت بمحلها تماما
    بصراحة فشيت خلقي بكلامك
  • »no comment (ahmed)

    الخميس 29 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    ابداع اخر من الاخ ياسر ابو هلالة و لا زيادة والله كفيت و وفيت
  • »والي ما يحب النسوان .. الله يبعتلو عله.... (علاء الخليلي)

    الخميس 29 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    يخلف عليها هيفا الهايفه ..
    عشان تذكركم بموضوع العنصرية ..
    كلنا سواسية وما حدا احسن من حدا
    بس النفس المريضة ... صعب تتعالج ..
    لو اداوت وين ما راحت ..
    مشكور ابو هلالة .. مشكور
  • »القرد (امجد ابوعوض)

    الخميس 29 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    لو ان كلمة القرد النوبي صدرت عن احد الاسلاميين السياسيين او الروحانيين لوجدنا نفسنا امام قطار من الانتقاد والتهجم وامام شاحنات من مشاعر التجهم يقودها بسرعه هائله (شوفورية) الحريه الشخصيه وحقوق الانسان والى جانبهم مساعدوهم الذين ينادون بتعميم جمال واناقة وعذوبة وطهارة هيفاء وهبي على نساء الامه كنموذج لتقدمنا العلمي الثقافي الاكاديمي التطبيقي .

    يا ابو هلاله انت والنوبيين ليش زعلانين الا تعلم ان الانسان اصله قرد واذا كنت لا تؤمن بنظرية النشوء والتطور فانت ضد العلم والتقدم.
  • »نوتي وليس نوبي هههههههه (dr walid)

    الخميس 29 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    يا عمي خلي الناس تعيش هو ضل شي كويس بهالايام بيعين الله