سلام

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »all muslim put palastin in theaire heart (m m m)

    السبت 17 أيار / مايو 2008.
    all taime we told bay gad palastin retarnis
  • »القط ما بحب غير خناقه!!! (طفيلي)

    السبت 17 أيار / مايو 2008.
    بوش امس بقول نحن اعداء اعداء اسرائيل واليوم في السعودية يكافئ على قوله بان تزيد السعودية انتاجها من النفط حتى تنقد الاقتصاد الا مريكي.... هزلت..
  • »ملفت (Abu Bdair)

    السبت 17 أيار / مايو 2008.
    صورة معبرة,, لكن الملفت للنظر انو العرب اللي برة السور و الحاجز اذلاء,, لــــكن العلم الفلسطيني شامخ و وواقف و قفة الأسد داخل عرينه,, لا ادري ان كنت قاصدها ولا لأ,, لكن جد احييك يا عماد. نحن قوم يقف المجروح منا جبلا حين تناديه بلاده.
    و دمتم.
  • »شو بيدنا نسوي (محمد)

    السبت 17 أيار / مايو 2008.
    الله يرحمنا
  • »خافو الله يا عرب (مي)

    السبت 17 أيار / مايو 2008.
    بوش كان يحتفل بإسرائيل قبل يومين والبارحة استقبلناه احر استقبال ماهذا!
  • »ما رح تخلص الحرب (alia)

    السبت 17 أيار / مايو 2008.
    الزيتون كتير ب فلسطين ......و على هيك ما رح تخلص الامدادات ههههههههههههههههههههههههههههه
  • »اكيد (o)

    السبت 17 أيار / مايو 2008.
    دايماً العرب بدعمو القوات الصهيونية ولو بغير قصد وبيعطوهم الإقتصاد يلي بقتلو في العرب في أنحاء العالم
  • » (samar)

    السبت 17 أيار / مايو 2008.
    لا تعليق
  • »مجـــــــــــــرمون بالفطرة (ررررررررررررررر)

    السبت 17 أيار / مايو 2008.
    ( ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم) صدق الله العظيم لو شعلنالهم اصابعنا العشرة مش رايحين يحبونا
  • »كفاكم ذلا" (رمزي)

    السبت 17 أيار / مايو 2008.
    كاريكاتير رائع ومعبر اكتر من 20 مقال ... لمن يستجدون السلام: كفاكم ذلا"
  • »حتى لو !!!! (سائد العبادي)

    السبت 17 أيار / مايو 2008.
    لن تزيدنا الا صمودا ...رغم تأمر المتأمرون
  • »على راسي (انسان)

    السبت 17 أيار / مايو 2008.
    يعجز اللسان عن التعليق فلنترك التعليق لضمائرنا الميته لعلها تستفيق
  • »سبيل الخلاص (مدحت سماره)

    السبت 17 أيار / مايو 2008.
    لم يبق بعد غصن واحد من اغصان الزيتون، فقد اقتلعت آلة الحرب الاسرائيلية هذه الاشجار، وقامت باحراقها، كيلا تنبت ثانية! لازال العدو ممعنا في التنكيل بالقائمين على زراعة الزيتون بشتى الصنوف. انّ متوالية التنازلات ، سواء أكانت من الطرف الفلسطيني أو المبادرات العربية لم تعد لها من قيمة أمام الجبروت الصهيوني القائم على التنعم بالأمن ، والتمتع بالسيطرة على الأرض، كل الأرض. كما أن الرهان الأمريكي ، حتى على أمل قيام دويلة مشوهة الأوصال والسلطان، على ما تبقى من فلول الارض أصبح شيئا من التاريخ، في زمن طغيان القوة وتكالب المطامع! ا، ان التمسك بحمل غصن الزيتون أصبح كالتلويح بالبنديرة البيضاء ، للذي لا حول له ول قوة! حمل البندقية هو الشعار الوحيد المجدي الذي لا بدّ وأن يزين أذرع أبناء الأمة ، حيث انه سبيل الخلاص الوحيد. فلا للعودة الى الخنوع، وحمل غصن الزيتون!!!
    وتحية من الاعماق للفنان حجاج!!!!!!
  • »مش واضحه (meelad)

    السبت 17 أيار / مايو 2008.
    صدقا الرسمه مش واضحه
  • »قوية والله (hosam)

    السبت 17 أيار / مايو 2008.
    والله يا حجاج ابو عرب متعود عتقديم غصن السلام والمبادرات
    بس النهفة انو دايما مفقوس !!!
    متى بدنا نستوعب انو مقاييس القوى مختلفة مشان هيك السلام بين طرفين متفاوتين القوى رح يكون كله تنازلات !!
  • »لا تهادن (فادي العبادي)

    السبت 17 أيار / مايو 2008.
    ابدأ باسمك
    وباسم جراح .. لا تندمل
    وافتح محكمة المحاكم
    وصفحة ماض
    وكتاب الجرائم
    افتح أبواب صمتك .. وصبرك
    افتح صنبور الدم الثائر
    افتح .. ولا تهادن.
    ***
    اقرأ بين تجاعيد قروحك
    سلاسل شهدائك
    وأسماء كان وأخواتك
    واكشف عن مصير
    كل الضمائر المستترة
    انشر جراحك
    على حبالك الصوتية
    واصرخ .. ولا تهادن.

    (حكيمة الشاوي-الحوار المتمدن-العدد992)
  • »سنعود يا شجر الزيتون.. (الأمير..)

    السبت 17 أيار / مايو 2008.
    ياروق الزيتون..لعنتك ستكون..على اليهود المغتصبون..بحمم من جهنم ستكون..بحجارة الأطفال ستكون..بدماء الشهداء ستكون..بدموع الأمهات الثكلى ستكون..ومعك سنكون وتكون..ستهدر بهدوء الجنون..والدر المكنون..بقلبك المفتون..على كتف الشيخ المصون..ولحبك يا فلسطين فنون..على مر السنون والقرون..واليهود يعرفون..وللموت ينتظرون..ولما سيؤولون يكتبون..وسنعود لك يا نور العيون..ونتغني بحبك الحنوووووون..