"من أخفض بقعة إلى أعلى قمة" يحقق هدفه بجمع مليون دولار لدعم مشروع توسعة مركز الحسين للسرطان

تم نشره في الخميس 30 كانون الثاني / يناير 2014. 03:00 صباحاً
  • جانب من المؤتمر الصحفي لمؤسسة ومركز الحسين للسرطان اول من أمس - (تصوير : اسامة الرفاعي)

معتصم الرقاد

عمان- عقدت مؤسسة ومركز الحسين للسرطان مؤتمرا صحفيا أول من امس للاعلان عن انطلاقة "فريق من اخفض بقعة الى أعلى قمة من اجل السرطان – افريقيا" الى أعلى قمة في افريقيا قمة جبل كليمنجارو في 4 شباط بقيادة المتسلق الأردني مصطفى سلامة، أول أردني يتسلق أعلى سبع قمم في العالم، وأول أردني يصل الى قمة افريست.
وقد شارك في المؤتمر كل من الأمير مرعد بن رعد والأميرة دينا مرعد المدير العام لمؤسسة الحسين للسرطان وباقي اعضاء الفريق.
واعلن الأمير مرعد بن رعد عن الانجاز الكبير الذي حققه حتى الان بتحقيق هدفه بجمع مليون دولار اميركي، واعلن عن رفعه لهدفه ليصبح مليون دينار أردني لدعم مشروع توسعة مركز الحسين للسرطان، والتي ستسهم في زيادة القدرة الاستيعابية للمركز وتوفير العلاج لاكبر عدد ممكن من المرضى.
وقالت الأميرة دينا مرعد "انني فخورة جدا بهذا الانجاز الكبير الذي حققناه كفريق، ففعلا هذه المبادرة هي نموذج رائع لما يمكننا ان نحققه بتكاتف الافراد والمجموعات معا لصالح دعم رسالة مركز الحسين للسرطان في مكافحة مرض السرطان الذي بات يؤثر على حياة الكثيرين منّا، ولا شك في أن الجهد الجماعي المشترك كالذي تبذله هذه البعثة له فضل كبير في تمكين مجتمعنا من المضي قدما في مسيرة مكافحة السرطان".
وقال مصطفى سلامة "اشكر كل من أسهم في انجاح هذه المبادرة الانسانية المميزة، فنحن دوما نشجع جميع المبادرات التي تعنى باسلوب الحياة الصحي والتي تشجع على ممارسة الرياضة كوسيلة لعمل الخير وتقديم الافضل، وادعو الجميع تقديم المزيد من الدعم لهذه المبادرة التي ستحدث فرقا في حياة العديد من المرضى".
وبين مدير فندق لاندمارك ايسر البطاينة حبنا للبلد ولمساعدة المرضى في مركز الحسين للسرطان نقدم كل الدعم لهؤلاء المرضى .
وقال ممثل قناة الجزيرة غسان ابو حسين عرفت كم مركز الحسين محظوظ بوجود شغف الناس لتقديم المساعدة الى مرضى السرطان.
ومن الجدير ذكره ان مبادرة من اخفض بقعة الى أعلى قمة من اجل الكفاح ضد السرطان هي مبادرة أردنية تنظم سلسلة من البعثات الى أعلى قمم القارات تهدف كل منها لجمع مليون دولار أميركي لاستكمال مشروع توسعة المبنى الجديد التابع لمركز الحسين للسرطان، وقد بدأت هذه المبادرة في تسلق قاعدة قمة افريست حيث تمكن 20 شخصية أردنية بارزة من الوصول الى مخيم قاعدة افريست في شهر نيسان 2013.
ومشروع التوسعة الجديد في بناء مبنيين جديدين بحجم يفوق سعة مركز الحسين للسرطان بثلاث مرات، وبالتالي زيادة قدرته على توفير العلاج لعدد اكبر من المرضى في الأردن وكافة انحاء المنطقة، وتزويدهم بافضل خدمات العلاج الممكنة والتقليل من عدد المرضى الذين ينتظرون العلاج.

التعليق