الحجز على الثلاجة الوحيدة لنقل اللحوم بجرش يجبر القصابين على استخدام "البكبات"

تم نشره في الثلاثاء 28 كانون الثاني / يناير 2014. 03:00 صباحاً
  • لحوم يضطر قصابون إلى نقلها في "بكب" بسبب الحجز على الثلاجة التابعة لبلدية جرش-(ارشيفية)

صابرين الطعيمات  

جرش – يضطر قصابو محافظة جرش ومنذ نحو أسبوع  لنقل اللحوم من مسلخ البلدية إلى محالهم، بواسطة سيارات "البكبات"، بعد قيام شرطة البيئة بحجز الثلاجة الوحيدة للبلدية التي تنقل اللحوم لمخالفاتها للشروط البيئية والصحية.
وأكد قصابون أن اللحوم تنقل الآن بواسطة سيارات "البكبات"، التي لا تتوفر فيها أي شروط صحية تؤهلها للنقل، غير أن عدم توفر أي بديل يجبرهم على نقلها بهذا الشكل.
وبين قصابون فضلوا عدم ذكر أسمائهم، أن المسافة بين المسلخ والبلدية تقدر بـ 9 كيلومترات، غير أن دوريات البيئة تقف للقصابين على مدخل السوق مما يضطرهم إلى سلوك طرق أبعد، ما يزيد المسافة إلى ما بين 15-18 كيلو مترا لضمان إيصال اللحوم إلى المحال وسط السوق دون الحصول على مخالفة بيئية أو حجز اللحوم التي تقدر تكلفتها بمئات الدنانير.
وأكدوا أن بعد المسافة يزيد من مخاطر تلوث اللحوم وسرعة تلفها، خاصة وأنها غير مغطاة وتتعرض للرياح وأشعة الشمس بشكل مباشر.
وأكد مدير صحة جرش الدكتور علي السعد رفضه لنقل اللحوم بهذه السيارات، لأنها غير مجهزة وغير مؤهلة لنقل اللحوم والتي تعد من المواد الغذائية الحيوية، التي يحتاجها المواطن بشكل يومي وتتعرض للتلف بشكل سريع أكثر من غيرها من المواد الغذائية الأخرى.
وقال السعد إنه أوعز على الفور لمراقبي الصحة بإلزام القصابين بنقل اللحوم عن طريق سيارة محكمة الإغلاق وعليها صندوق وفي داخلها علاقات لضمان نقل اللحوم بطريقة آمنة لحين عودة ثلاجة البلدية للعمل مجددا.
وأكد أنه سيراقب طرق نقل اللحوم والتعاون مع الجهات الأمنية لإلزام القصابين بأقصر الطرق لإيصال اللحوم بسرعة إلى الثلاجات في المحال التجارية التي تعرض فيها . وبين رئيس بلدية جرش الكبرى الدكتور علي قوقزة أن ثلاجة البلدية التي كانت تنقل اللحوم تعرضت لمخالفات متعددة من قبل وزارة البيئة ومن ضمنها خروج غازات سوداء من عوادمها وتعطل جهاز التبريد، مما استدعى إيقاف الثلاجة عن العمل لغاية صيانتها مجددا وتغيير محركها.
وأوضح قوقزة أن الثلاجة بحاجة إلى صيانة متعددة وتعاني من عدة مشاكل فنية وتقنية وميكانيكية، غير أن الوضع المادي للبلدية يحول دون طرح عطاء شراء ثلاجة أخرى.
وبين قوقزة أن الثلاجة لا تعمل منذ أسبوع وبحاجة إلى أسبوع آخر لإعادة عملها وآلية نقل اللحوم تختلف من تاجر لتاجر، مؤكدا أنه بحث عن ثلاجة للإيجار لغاية نقل اللحوم لحين الانتهاء من صيانة ثلاجة البلدية لكن لا تتوفر في كل محافظة جرش ثلاجة أخرى لاستئجارها وإن توفر ستقوم البلدية باستئجارها على الفور لضمان نقل اللحوم بطريقة آمنة.

sabreen.toaimat@alghad.jo

sabreentoaimat@

التعليق