بحث الدراسات المتعلقة بإجراءات المشروع السككي بين الأردن والعراق

تم نشره في الثلاثاء 28 كانون الثاني / يناير 2014. 02:00 صباحاً

عمان - بحثت اللجنة الفنية الأردنية العراقية للنقل السككي خلال اجتماعها امس، بعمان آخر ما توصل إليه الجانبان الأردني والعراقي من دراسات وإجراءات لتنفيذ مشروع السكك الحديد.
وركز الاجتماع الذي عقد برئاسة امين عام وزارة النقل المهندس ليث الدبابنة ومدير عام الشركة العامة للسكك الحديد العراقية المهندس سلام جبر سلوم، على تحديث الدراسات المتعلقة بالجدوى الاقتصادية، وحجوم النقل للمشروع كوحدة واحدة، آخذين بالاعتبار المتغيرات الأخيرة في المنطقة.
ويأتي الاجتماع تنفيذا لقرار اللجنة العليا الأردنية العراقية المشتركة في اجتماعها الذي عقد في بغداد مؤخرا، والمتضمن التأكيد على اهمية المشروع من منظور اقليمي، لما يحققه من تكامل اقتصادي بين البلدين.
واكد المهندس دبابنة أهمية الربط السككي لما له من أثر كبير في تعزيز أواصر التعاون والتكامل الاقتصادي بين البلدين الشقيقين، مشيراً إلى الدور الذي لعبه ميناء العقبة للمستوردات العراقية خلال العقود الماضية.
وقال ان "هناك اهتماما من جانب الصين بتمويل وتنفيذ مشاريع السكك الحديد في الاردن والعراق، وذلك أثناء لقاء وزيرة النقل الدكتورة لينا شبيب السفير الصيني في عمان مؤخرا، حيث بين السفير استعداد الجانب الصيني من خلال الشركات الصينية المتخصصة في هذا المجال، لإجراء دراسة جدوى اقتصادية للمشروع الأردني العراقي، تمهيداً لتمويله وتنفيذه كما تم خلال الاجتماع لقاء مندوبين عن احدى الشركات الصينية المتخصصة.
واشار الى إمكانية زيادة حجوم النقل من الأردن للعراق وبالعكس من خلال تخصيص 20 % من البضائع العراقية المستوردة عبر ميناء العقبة.
بدوره اكد المهندس سلوم رغبة العراق في التعاون بين البلدين في مجال الربط السككي.
وعلى هامش الاجتماعات التقت شبيب بالوفد العراقي الشقيق وحثت الجانبين على التنسيق لإبراز هذا المشروع وجعله واقعا ملموسا في القريب العاجل.
وأكدت خلال اجتماعها ضرورة تطوير العلاقات بين البلدين في مجال السكك الحديد.-(بترا)

التعليق