خبرة لي نا تقودها إلى اللقب الثاني في الغراند سلام

تم نشره في الأحد 26 كانون الثاني / يناير 2014. 02:00 صباحاً
  • الصينية لي نا تمسك بكأس بطولة أستراليا أمس -(أ ف ب)

ملبورن-  قاد عامل الخبرة الصينية لي نا المصنفة رابعة إلى لقبها الثاني في الغراند سلام بإحرازها لقب فردي السيدات في بطولة استراليا المفتوحة لكرة المضرب، أولى البطولات الأربع الكبرى، اثر فوزها على السلوفاكية دومينيكا تشيبولكوفا العشرين 7-6 (7-3) و6-0 في المباراة النهائية أمس السبت على ملاعب ملبورن.
وسبق للصينية أن توجت بطلة في رولان غاروس الفرنسية العام 2011، وباتت أمس أول لاعبة آسيوية تتوج في ملبورن، وأكبر لاعبة أيضا منذ اعتماد حقبة البطولات المفتوحة العام 1968 بعد الأسترالية مارغاريت كورت العام 1973.
وانضمت لي نا التي ستنتزع المركز الثالث عالميا غدا الاثنين من الروسية ماريا شارابوفا، إلى قائمة تضم 7 لاعبات أحرزن إحدى البطولات الأربع الكبرى بعد تجاوزهن سن الثلاثين منهن الأميركيات بيلي جان كينغ ومارتينا نافراتيلوفا وكريس ايفرت وسيرينا ويليامز.
وكانت الثالثة ثابتة لنا (31 عاما و334 يوما) في ملبورن بعد أن خسرت النهائي العام 2011 أمام البلجيكية كيم كلايسترز، وفي العام الماضي أمام البيلاروسية فيكتوريا أزارنكا.
وفي المقابل، فشلت تشيبولكوفا (24 عاما) في إحراز اللقب الأول في مسيرتها الاحترافية، ولكنها قدمت أداء رائعا في هذه البطولة بغض النظر عن خسارتها أمس في النهائي، وباتت أول سلوفاكية تبلغ المباراة النهائية لإحدى بطولات الغراند سلام.
وكانت تشيبولكوفا، أقصر لاعبة بين المصنفات الـ50 الأوليات (61ر1م) أخرجت البولندية انييسكا رادفانسكا الخامسة من نصف النهائي، لكنها منيت أمس بخسارتها الخامسة أمام الصينية في 5 مواجهات مباشرة.
وبدت السلوفاكية متوترة في بداية المباراة فارتكبت أخطاء سهلة وخسرت إرسالها في الشوط الأول ما منح الصينية الأكثر خبرة في النهائيات فرصة التقدم بسرعة 2-0 و3-1.
لكن تشيبولكوفا دخلت في أجواء المباراة تدريجيا ونجحت في إدراك التعادل في الشوط السادس، واستمر 4-4 و5-5، ثم حمل الشوط الحادي عشر فرصة ذهبية للي نا بعد ان كسرت إرسال منافستها للمرة الثانية لتتقدم 6-5.
ورفضت السلوفاكية الاستسلام وردت التحية بسرعة فارضة شوطا فاصلا كان عامل الخبرة الحاسم فيه فانتهى للصينية 7-3، وتميزت هذه المجموعة التي استمرت ساعة و13 دقيقة بالضربات القوية من الخط الخلفي خصوصا من تشيبولكوفا التي حاولت الاعتماد على أبرز نقاط القوة لديها وهي الحيوية الزائدة، لكن لي نا عرفت بخبرتها كيف تتعامل مع الامور بتوجيه كرات حاسمة في أماكن صعبة.
واستفادت الصينية كثيرا من تدهور معنويات منافستها فضغطت بقوة في المجموعة الثانية وتقدمت بسرعة 3-0 بعد أن كسرت إرسال تشيبولكوفا في الشوط الثاني، ثم عززت تقدمها بكسر آخر في الشوط الرابع.
وفرضت نا سيطرة تامة في الشوطين الأخيرين بفضل ضرباتها المحكمة في جانبي الملعب لتتقدم 5-0 و6-0، منهية المجموعة في 27 دقيقة والمباراة في 100 دقيقة.
وشهدت المباراة 30 ضربة رابحة للصينية مقابل 11 فقط للسلوفاكية، التي ارتكبت أيضا 7 أخطاء مزدوجة على الإرسال.
ولم تتمكن تشيبولكوفا من إخفاء دموعها بعد المباراة، لكنها بدت فخورة بما حققته بقولها: "أمضيت أسبوعين رائعين هما الأفضل في مسيرتي حتى الآن، إنها أفضل بطولة غراند سلام خضتها"، مضيفة "تستحق لي نا الفوز باللقب لأنها كانت الافضل".
أما الصينية فقالت بدورها "وأخيرا فزت باللقب في أستراليا"، مضيفة "أهنئ دومينيكا على أدائها في هذه البطولة، إنها بطولة الغراند سلام المفضلة لي وأتطلع إلى العودة للمشاركة فيها العام المقبل".
لي نا في سطور
- الاسم: لي نا.
- تاريخ الولادة: 26 شباط (فبراير) 1982.
- الطول: 72ر1م، الوزن: 65 كلغ.
- الجنسية: صينية.
- تلعب باليد اليمنى.
- التصنيف العالمي: رابعة.
- سجلها: أحرزت 9 ألقاب بينها لقبان كبيرن في رولان غاروس الفرنسي (2011) وأستراليا المفتوحة (2014)، وحلت وصيفة في ملبورن أعوام 2011 و2013.
- طريقها إلى اللقب: فازت على الكرواتية آنا كونيوه 6-2 و6-0 في الدور الأول، والسويسرية بيليندا بنسيتش 6-0 و7-6 (7-5) في الثاني، والتشيكية لوسي سافاروفا السادسة والعشرين 1-6 و7-6 (7-2) و6-3 في الثالث، والروسية ايكاترينا ماكاروفا الثانية والعشرين 6-2 و6-0 في ثمن النهائي، والإيطالية فلافيا بينيتا الثامنة والعشرين 6-2 و6-2 في ربع النهائي، والكندية اوجيني بوشار الثلاثين 6-2 و6-4 في نصف النهائي، واخيرا على السلوفاكية دومينيكا تشيبولكوفا العشرين 7-6 (7-3) و6-0 في المباراة النهائية.  -(أ ف ب)

التعليق