الطراونة وسفير كازاخستان يبحثان تفعيل الدراسة بمركز الفارابي في "الأردنية"

تم نشره في السبت 25 كانون الثاني / يناير 2014. 03:00 صباحاً

عمان - الغد – بحث رئيس الجامعة الأردنية الدكتور اخليف الطراونة خلال لقائه سفير جمهورية كازاخستان في عمان "بولات سارسينبايف" امس سبل تفعيل الدراسة في مركز الفارابي في كلية الدراسات الدولية في الجامعة.
وناقش الجانبان ضرورة البدء بإعلانات تعريفية عن المركز في البلدين لاستقطاب المهتمين بالموضوعات التي سيطرحها المركز حول فلسفة وفكر الفارابي ونظريته في الأخلاق وحلمه بإقامة المدينة الفاضلة العادلة، من خلال محاضرات يلقيها باحثون مختصون في "الأردنية" ونظيرتها "الفارابي الوطنية الكازاخستانية".
وقال الطراونة إن المركز نقطة إشعاع فكري وفلسفي، ويشكل إنجازا ثقافيا وعلميا متميزا يضاف لإنجازات كلية الدراسات الدولية، مرحبا بالشراكات العلمية بين الجامعة والمؤسسات العلمية والأكاديمية العالمية، وتبادل الخبرات معها.
بدوره أشاد سارسينبايف بالعلاقات الأردنية الكازاخستانية التي تخطت مستوى التعاون الثنائي، وتحقق مستويات اقليمية ودولية في مختلف القضايا الراهنة.
وقال عميد الكلية الدكتور زيد عيادات إن الهدف من إنشاء المركز هو استعادة الانتاج الفكري والفلسفة الاسلامية من منظور حديث ومعاصر، مشيرا إلى أن عمل المركز يتلخص بإعداد خطط عمل ودراسات لمدة خمسة أعوام لإعادة نشر ما كتبه الفارابي، وتأثير كتابته على الفلسفة العالمية، إضافة إلى إعداد اطروحات ماجستير ودكتوراه حول فكر الفارابي.

التعليق