القبض على شخصين بشبهة تهريب سوريين وأسلحة للمملكة

تم نشره في الأربعاء 22 كانون الثاني / يناير 2014. 02:00 صباحاً
  • تعبيرية

موفق كمال

عمان - ألقت الأجهزة الأمنية القبض على شخصين عند الحدود الشمالية للمملكة، متهمين بـ"تهريب أشخاص سوريين وأسلحة "بمب اكشن" إضافة الى عتاد وقطع غيار لها"، وفق مصدر أمني.
وأوقفت نيابة محكمة أمن الدولة على ذمة هذه القضية، متهمين اثنين "ضبطت الأسلحة بحوزتهما بينما كانا في إحدى المناطق القريبة من الحدود السورية، حيث تبين بعد التحقيق معهما أنهما يساعدان سوريين على التسلل إلى الأردن مقابل 50 دينارا عن كل شخص"، وفق لائحة الاتهام.
وقالت اللائحة إن "المتهمين محترفان في عمليات التهريب، حيث بدأ نشاطهما في منتصف العام الماضي بمساعدة سوريين في التسلل للمملكة، حيث تمكنا من تهريب 30 سوريا بطريقة غير مشروعة".
وأسند مدعي عام أمن الدولة للمتهمين الاثنين، تهمتي "استيراد أسلحة بدون ترخيص قانوني بالاشتراك، والمساعدة في دخول أراضي المملكة بطريقة غير مشروعة".
وكانت نيابة أمن الدولة حققت مع المتهمين وأحالت ملف القضية الى محكمة امن الدولة.
وبينت اللائحة "ان المتهمين تمكنا خلال حزيران (يونيو) العام الماضي من إدخال 23 سوريا إلى الأردن بطريقة غير مشروعة عن طريق التسلل من إحدى المناطق الحدودية الشمالية".
وأوضحت "تمكن المتهمان أيضا من إدخال سبعة سوريين الى الأراضي الاردنية بالطريقة ذاتها مستغلين الأزمة السورية".
وعن كيفية القبض عليهما، بين المصدر الأمني نفسه "ان المتهمين كانا على موعد على الحد السوري الأردني للقاء شخصين سوريين كانا جهزا لهما خمسة أكياس "شوالات" تحتوي على 40 بندقية "بمباكشن"، و35 بندقية خرطوش، و34 واقي رصاص، و50 طلقة خرطوش، و39 برغي بمباكشن، حيث تسلما الأسلحة، ولدى وصولهما منطقة بني خالد تم القبض عليهما في كمين محكم من قبل أحد الأجهزة الأمنية".

mufa.kamal@alghad.jo

@mowafagkamal

التعليق