انتهاء امتحانات "شتوية التوجيهي".. وتسجيل 5 آلاف مخالفة

تم نشره في الأربعاء 22 كانون الثاني / يناير 2014. 03:00 صباحاً
  • طلبة يؤدون أحد امتحانات التوجيهي في دورة سابقة

آلاء مظهر

عمان -  انتهت يوم أمس امتحانات شهادة الدراسة الثانوية العامة "التوجيهي"/ الدورة الشتوية 2014، حيث تقدم نحو 130 ألف مشترك ومشتركة للامتحان في مبحث اللغة الانجليزية المستوى الثالث.
وسجلت لجان الامتحان بوزارة التربية والتعليم 5 آلاف مخالفة، منذ بدء الامتحانات في 27 كانون الأول (ديسمبر) الماضي وحتى أول من أمس، وفق مصدر مسؤول في الوزارة.
وقال المصدر، لـ"الغد" أمس، إن "لجان الامتحان اتخذت إجراءات عقوبات بحق مرتكبي المخالفات، تراوحت بين توجيه إنذارات وإلغاء مبحث، وحرمان من دورة، أو دورتين، وتحويل إلى القضاء".
واختتم 106684 طالبا وطالبة فصلهم الدراسي الأول، فيما يترقب 64285 آخرون إعلان النتائج في نسختها الشتوية والمتوقع في النصف الأول من شباط (فبراير) المقبل، بحسب المصدر نفسه.
كما بين المصدر أن عمليات تصحيح أوراق الامتحانات بدأت في اليوم التالي لبدء الامتحانات، وذلك بعد أن تمت مناقشة نماذج الإجابة من قبل لجان مختصة معنية بالتصحيح، واعتماد الصيغة النهائية للإجابة.
وقال إن كوادر تصحيح أوراق الامتحانات فرغت حتى الآن من تصحيح مباحث الثقافة العامة ومهارات الاتصال، والكيمياء، والحاسوب، لافتا إلى أنه تم البدء بتصحيح مبحثي الفيزياء والرياضيات.
وتقدم لامتحانات "شتوية التوجيهي" الحالية 170969 مشتركا ومشتركة من بينهم 89286 طالبا و81683 طالبة.
وتوزع المشاركون في الامتحان بواقع 39377 طالبا وطالبة في الفرع العلمي، و36897 طالبا وطالبة بالفرع الأدبي، و481 طالبا وطالبة في الفرع الشرعي، و64796 بفرع الإدارة المعلوماتية، بالإضافة إلى 2858 طالبا وطالبة في الفرع الصحي، و26560 بالفرع المهني.
إلى ذلك قال وزير التربية والتعليم الدكتور محمد الذنيبات إن نسبة النزاهة في تطبيق إجراءات امتحان الثانوية العامة الذي اختتم دورته الشتوية أمس، تتراوح ما بين 85 - 90 %، وان الامتحان سار بدرجة انضباط ايجابية، وكبيرة جدا.
وأكد الدكتور الذنيبات أمس ان الامتحان سار منذ يومه الاول داخل القاعات وفق اعلى درجات الانضباط نتيجة للإجراءات التي اتخذتها الوزارة لحفظ سيره، رغم المحاولات التي تم تسجيلها لخرق تعليماته، وتم التعامل معها وفق التعليمات الناظمة للامتحان.
وكشف أن نحو 24 ألف مشترك من المسجلين للامتحان غابوا عن جلساته، فيما قدر عدد المخالفات التي ضبطتها لجان الامتحان لتعليمات الامتحان بحوالي 6 آلاف مخالفة، مؤكدا أن لجان الامتحان في إحدى القاعات سجلت غياب 65 مشتركا عن التقدم لامتحان أمس، ما يشير إلى القناعة الكبيرة لدى المشتركين بدرجة الانضباط الذي يحظى بها الامتحان، وعدم جدوى محاولات الغش التي يركن عليها البعض.
واعتبر الذنيبات أن امتحان الثانوية العامة في الاردن بات أكثر مصداقية كما كان عليه في أعوام سابقة وفي سيرته الاولى، مبينا ان هذه المصداقية ستتعزز في الدورات اللاحقة للامتحان، لافتا الى ان الهيبة عادت لامتحان الثانوية العامة، ولوزارة التربية والتعليم وكوادرها التي قامت على الامتحان، الذين لم يسجل بحق اي منهم تهاون في تعليمات الامتحان في هذه الدورة، أو الاساءة الى مجرياته بأي طريقة كانت.
وحول موعد إعلان النتائج، أوضح الوزير الذنيبات: ان الموعد لن يتجاوز الخامس عشر من شهر شباط المقبل، وذلك بعد الانتهاء من تصحيح دفاتر الاجابات وعملية فرز الدفاتر وتدقيق العلامات، مضيفا ان الوزارة ستعقد جلسة تقييمية شاملة لكافة مجريات الامتحان لدراستها ومعالجة السلبيات إن وجدت وتلافيها وتعزيز الايجابيات، اما عن الاجراءات التي ستتخذها الوزارة للدورة الصيفية، فأوضح أن اهمها تتضمن عقد الامتحان في مدة تتراوح ما بين 10 الى 12 يوما، وتجميع القاعات وغيرها من الإجراءات التي سيعلن عنها في وقت لاحق.
وكان الدكتور الذنيبات تفقد أمس عددا من قاعات الامتحان في لواء وادي السير، شملت مدارس فراس العجلوني الثانوية للبنين، وفاطمة الزهراء الثانوية للبنات، وأبدى ارتياحه لسير الامتحان في تلك القاعات، فيما التقى عددا من أولياء أمور الطلبة خارج قاعات الامتحان، واستمع إلى ملاحظاتهم واستفساراتهم حول الامتحان.-(بترا-موسى خليفات)

التعليق