"المعلمين" تطالب بالاعتراف بدورها في إنقاذ سمعة امتحان "التوجيهي"

تم نشره في الثلاثاء 21 كانون الثاني / يناير 2014. 03:00 صباحاً

آلاء مظهر

عمان- أكدت نقابة المعلمين الأردنيين أنها معنية بسمعة امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة (التوجيهي) وسيره بطريقة سليمة.

وانتقد أمين سر النقابة فراس الخطيب في بيان صحفي للنقابة حصلت "الغد" على نسخة منه أمس، ما وصفه بـ "قيام وزير التربية والتعليم محمد الذنيبات بنسبة اجراءات ضبط امتحان شهادة الثانوية العامة (التوجيهي) للدورة الشتوية لنفسه"، متجاهلا دور النقابة التي بادرت وعرضت لخطة في هذا الصدد منذ عهد الحكومة السابقة"، حسب ما قال.
 وطالب الخطيب وزارة التربية بالاعتراف بدور النقابة في إنقاذ سمعة امتحان التوجيهي من خلال المقترحات التي قدمتها سابقا، مشيرا إلى أن الوزارة أدخلت بعض الإضافات على الخطة المقدمة من النقابة مثل إشراك ديوان المحاسبة في الإشراف على الامتحان لكن دون تعليمات ناظمة وواضحة لدور موظفي الديوان في ذلك.
وأشار إلى ارتياح النقابة للإجراءات التي اتخذت هذا العام لغايات ضبط سير الامتحان ما سينعكس بصورة إيجابية على مصداقية الامتحان.
وفي سياق متصل، طالب الخطيب، وزير التربية والتعليم بضرورة إعادة النظر في أسئلة امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة (التوجيهي) بشكل يراعي مستويات الطلبة جميعهم وتقيس قدراتهم واستيعابهم بصورة سليمة وعادلة، مشيرا الى عدم كفاية وقت الامتحان مقارنة بطبيعة الأسئلة خصوصا مبحثي الرياضيات والفيزياء.
وأكد أن النقابة "رصدت عددا كبيرا من الأخطاء في الامتحانات" ستعمل على نشرها قريبا، مبينا أن رسائل ودعوات عديدة وردت للنقابة "عن استعداد الطلاب للتصعيد وبمشاركة واسعة من أولياء الأمور".
ودعا الخطيب الزملاء معلمي مبحثي الرياضيات والفيزياء خصوصا المشاركين منهم في التصحيح إلى تزويد النقابة بتقييمهم لامتحانات المادتين، وطبيعة الأسئلة ومدى كفاية الوقت المخصص للامتحان.
وانتقد الخطيب إلغاء الوزارة للأسئلة الموضوعية دون الأخذ بالاعتبار طبيعة المناهج، فضلا عن المعايير العالمية للامتحانات ما يؤثر بصورة سلبية على نتائج الطلاب وأدائهم في الامتحان.

alaa.mathher@alghad.jo

 alaamathher1@

التعليق