واشنطن: رسائل من أعضاء في النظام السوري تظهر رغبة بوقف الحرب

تم نشره في الاثنين 20 كانون الثاني / يناير 2014. 03:00 صباحاً - آخر تعديل في الاثنين 20 كانون الثاني / يناير 2014. 01:55 مـساءً
  • جانب من آثار الحرب المدمرة في سورية (أرشيفية)

واشنطن- اعلن مسؤول اميركي كبير الاثنين ان الحكومة الاميركية تلقت "عدة رسائل" من اعضاء في النظام السوري تظهر رغبة في ايجاد "مخرج" لوقف الحرب والتوصل الى حل سلمي للنزاع.

وقال المسؤول في وزارة الخارجية الاميركية للصحافيين عبر الهاتف "هناك اعضاء في النظام السوري نفسه، وضمن مؤيديه يريدون بشدة ايجاد حل سلمي ولقد تلقينا عدة رسائل من اشخاص في الداخل وهم يريدون مخرجا" لوقف الحرب.

وكان المسؤول يتحدث قبل انطلاق اعمال مؤتمر جنيف-2 الاربعاء والهادف الى ايجاد حل سياسي للنزاع في سوريا.

لكن الدعوة التي وجهتها الامم المتحدة لايران للمشاركة في المؤتمر اثارت شكوكا حول المؤتمر بعدما هددت المعارضة السورية بمقاطعته في حال عدم سحبها.

ورفض المسؤول اعطاء تفاصيل حول الاطراف التي اتصلت بواشنطن بهدف عدم تعريض حياة اشخاص للخطر قائلا "قد يواجهون خطر التعرض للقتل، انه نظام وحشي".

لكنه اضاف ان الولايات المتحدة "تتلقى رسائل بانتظام".(ا ف ب)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »خبر ملفق (هاني سعيد)

    الاثنين 20 كانون الثاني / يناير 2014.
    طالما ان النظام شرس فكيف بتصل اعضاء منه بأمريكا والكل خائف على كرسيه ابن يضيع منه