ملتقى إعلامي يسلط الضوء على التوعية القانونية للإعلاميين

تم نشره في الاثنين 20 كانون الثاني / يناير 2014. 03:00 صباحاً

عمان -  نظم مركز حماية وحرية الصحفيين مساء أمس ملتقى الحوار الإعلامي بهدف تسليط الضوء على عمل وحدة “ميلاد” والتوعية القانونية، وبحث “الانتهاكات” الواقعة على الصحفيين بحضور المحامين المشرفين على إدارة “ميلاد”.
وتخلل الملتقى الحواري عرض لأهم المشكلات القانونية التي تصادف الإعلاميين إلى جانب آليات رصد وتوثيق “الانتهاكات” التي قد يتعرضون لها خلال عملهم الصحفي.
وناقش المشاركون قضية حجب المعلومات وآلية التعامل معها باعتبارها من أكثر المشكلات التي يتكرر وقوعها ويواجهها الصحفيون بشكل مستمر.
ودعا الرئيس التنفيذي لمركز حماية وحرية الصحفيين نضال منصور، الإعلاميين إلى الاهتمام أكثر في طلب الاستشارات القانونية قبل النشر لأنها تحميهم من التجاوز على محارم القانون، وتعتبر خطوة وقائية ضرورية لتجنب الدعاوى القضائية التي تقام ضدهم.
وشرح المستشار القانوني لوحدة “ميلاد” المحامي محمد قطيشات وبمساعدة المحامي مروان سالم تفاصيل عمل الوحدة والقضايا الموكلة لهم وملاحظاتهم لتحسين استفادة الصحفيين منها.
وأوصى قطيشات بضرورة تواصل الصحفيين مع المحامين في قضاياهم المنظورة أمام المحاكم، مشيراً إلى أن هذا التواصل إضافة إلى نزاهة ووعي واهتمام الصحفيين في قضاياهم هو أحد أهم أسباب الحصول على نتائج إيجابية ببراءتهم في القضايا المرفوعة ضدهم نتيجة عملهم الإعلامي.
ورداً على أسئلة واستفسارات الإعلاميين المشاركين في الملتقى أشار قطيشات إلى أن وحدة “ميلاد” ترافعت منذ انطلاقتها العام 2001 حتى الوقت الراهن في ما يزيد على 400 قضية، وأن الوحدة لم تخسر طوال فترة عملها سوى 7 قضايا فقط. -(بترا)

التعليق