رئيس مجلس النواب يرأس الوفد الأردني للمؤتمر

انطلاق اجتماعات مؤتمر الاتحاد البرلماني العربي في الكويت بعنوان "القدس عاصمة دولة فلسطين"

تم نشره في الاثنين 20 كانون الثاني / يناير 2014. 03:00 صباحاً
  • رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة (الثاني من اليمين) مع باقي وفود الاتحاد البرلماني العربي خلال اجتماعهم بالكويت أمس.-(من المصدر)

الكويت - بدأت أمس في دولة الكويت اجتماعات المؤتمر الـ 20 للاتحاد البرلماني العربي وبمشاركة وفد برلماني أردني يرأسه رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة.
وافتتح ولي العهد الكويتي الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، فعاليات الاجتماع الذي يستمر يومين ويلتئم تحت عنوان "القدس عاصمة دولة فلسطين" مندوبا عن أمير دولة الكويت سمو الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح.
وحذر رئيس الاتحاد البرلماني العربي رئيس مجلس الامة مرزوق الغانم من محاولات "إسرائيل" اضرام نار التفرقة وتمزيق وحدة الصف العربي، مؤكدا أهمية التضامن العربي باعتباره الشرط الاساس لتغيير الصورة بكاملها في الواقع العربي.
وقال "ان قضية القدس والمسجد الأقصى تعيش في ضمير الإنسان العربي وفي وجدان الإنسان المسلم كجرح مفتوح لكرامته ومعتقده وكتهديد حقيقي لكيانه ووجوده"، معربا عن ثقته بالارتباط العضوي الوثيق بين الصراع العربي الإسرائيلي من جهة وبين غياب الإصلاح وانتشار العنف بالعالم العربي والاسلامي.
من جهته قال رئيس الاتحاد البرلماني الدولي عبدالواحد الراضي إن الاتحاد وقف مع الشعب الفلسطيني الشقيق "في نضاله المشروع لتحقيق حقوقه ومطالباته المشروعة" من خلال العديد من توصياته وقراراته.
وأضاف ان هذه المطالب "لن تتحقق الا بتوفر ثلاثة شروط اساسية "أولها وحدة الصف الفلسطيني وثانيها زيادة الدعم العربي للأشقاء الفلسطينيين بكل أشكاله ماديا ومعنويا، وثالثا حشد أوسع دعم وتأييد للشعب الفلسطيني في نضاله.
وقال الجروان ان الوقوف ضد تهويد القدس وطمس معالم هويتها لا يمكن أن يتأتى إلا "برصد كل تحركات الاحتلال الصهيوني ومقاومتها عالميا وإرسال رسالة الشعب العربي لمؤسسات المجتمع الدولي لوقف استقطاب العدو الصهيوني ووقف دعم مخططاته الإجرامية في حق الشعب الفلسطيني".
من جهته أكد الأمين العام للاتحاد البرلماني العربي نور الدين بوشكوج ان العمل العربي المشترك هو "السبيل الانجع للوصول الى استعادة الحقوق العربية المشروعة وتحقيق اهدافنا في الأمن والسلم والعدل".
وكانت اللجنة التنفيذية للاتحاد البرلماني العربي وافقت على تبني مشروعي قرار قدمهما مجلس النواب الأردني من خلال عضو اللجنة النائب محمود الخرابشة وهما، دعوة البرلمانات العربية الى تشكيل لجنة خاصة باسم "لجنة فلسطين" في برلماناتها على غرار لجنة فلسطين المشكلة في البرلمان الاردني، والثاني، دعم الاتفاقية الموقعة مؤخرا بين القيادتين الأردنية والفلسطينية التي تهدف الى حماية المقدسات الاسلامية والمسيحية في مدينة القدس.-(بترا)

التعليق