رد برنامج الأغذية العالمي

تم نشره في الخميس 9 كانون الثاني / يناير 2014. 03:00 صباحاً

إشارة إلى مقالكم في جريدة "الغد" الثلاثاء الماضي، يود برنامج الأغذية العالمي توضيح بعض الحقائق:
إن برنامج الأغذية العالمي لا يتهاون في مسألة الصحة الغذائية ويتأنى في شراء الأغذية من موردين محليين وعالميين مشهود لهم باحترام المعايير الدولية لمراقبة الجودة وسلامة الغذاء. 
في إطار برامجه الواسعة للمساعدات الإنسانية يوزع برنامج الأغذية العالمي بسكويتا عالي الطاقة مدعما بالفيتامينات والمعادن وهو غالباً ما يستخدم في عمليات الطوارئ وفي برامج الوجبات المدرسية والذي يوفر وجبة خفيفة ومغذية.
تم صنع البسكويت موضوع البحث في إندونيسيا (بلد المنشأ) ما بين كانون الثاني (يناير) وتموز (يوليو) 2013، وهو صالح للاستهلاك البشري لمدة عامين، وهو مخصص للاستخدام في مشروع الوجبات المدرسية ضمن مشروع التغذية المدرسية لبرنامج الأغذية العالمي في العراق.
في العام 2012، أصدر الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية في بغداد مرسوماً يطلب تحديد مدة صلاحية مادة البسكويت المستورد بتسعة أشهر، ووفقاً لذلك تم وضع تواريخ تخزين وصلاحية 9 أشهر على صناديق البسكويت العالي الطاقة بدلاً من سنتين وهي صلاحية المنتج. نؤكد أن صلاحية المنتج هي سنتان من تاريخ الصنع.
كما أشار المرسوم الجديد للجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية في بغداد بأن يدخل البسكويت المستورد إلى العراق في مدة أقصاها ثلاثة أشهر من تاريخ الصنع.
ولأسباب أمنية وغيرها لم يتم توريد الشحنة والتي تحتوي على أكثر من 2000 طن من البسكويت من الأردن في طريقها الى العراق، ونتيجة لذلك تخطت الشحنة الأشهر التسعة المحددة رغم أنها لا تزال من ضمن صلاحيتها الممتدة على عامين.
وقد قام مكتب برنامج الأغذية العالمي في العراق بشرح المسألة لوزارة الصحة العراقية- مديرية الصحة العامة والرعاية الصحية الأولية- وشدد على أنه لا يجب اعتبار البسكويت العالي الطاقة كأي بسكويت عادي، إذ إنه يحتوي على كمية عالية من المغذيات ويخضع لشروط إنتاج صارمة.
في 22 أيلول (سبتمبر) 2013، وافقت الوزارة على اعتبار هذا البسكويت العالي الطاقة كمنتج طبي، وعليه وافقت الحكومة العراقية خطياً على أن يحمل البسكويت مدة صلاحيته البالغة سنتين.
إن الشروط التي تنطبق على المكونات الطبية تسمح للمنتجات بدخول العراق في مدة أقصاها سنة من تاريخ الصنع، وقد أكدت التحاليل المخبرية التي أجريت في الأردن أن شحنة البسكويت في حالة ممتازة وصالحة للاستهلاك البشري.
ووفقاً لقرار الحكومة العراقية، قام برنامج الأغذية العالمي بالطلب من شركة أردنية إعادة طبع مدة الصلاحية على مغلفات البسكويت لشحنه الى العراق كما كان مقرراً.
نؤكد مجدداً بأن صلاحية البسكويت تمتد من كانون الأول (ديسمبر) 2014 وحتى حزيران (يونيو) 2015.
والاتفاقية مع الشركة المحلية تنص وتتضمن توفير العمالة اللازمة حسب التشريعات المعمول بها في المملكة وتحت مراقبة موظفي برنامج الأغذية ولا نسمح بحدوث أية تجاوزات، ويتم العمل وفق نظام دوريات صباحية ومسائية وعلى مدار الساعة تحت مراقبة موظفي البرنامج، وذلك لإتمام العمل بأسرع وقت ممكن وإعادة تصديره إلى العراق.

التعليق