مقتل ضابط وإصابة اثنين بهجومين في عدن

تم نشره في الأربعاء 8 كانون الثاني / يناير 2014. 03:00 صباحاً

صنعاء - قتل ضابط يمني وأصيب اثنان آخران بينهما عقيد في المخابرات، في هجومين وقعا أمس في مدنية عدن، بحسبما افادت مصادر امنية لوكالة فرانس برس.
وقتل المقدم مبارك الأشرم وأصيب ضابط اخر كان برفقته عندما اعترض مسلحون مجهولون سيارة للشرطة في حي الدرين وسط مدينة عدن.
وقال مصدر امني ان المهاجمين "كانوا يستقلون سيارة واطلقوا النار على سيارة الشرطة ما ادى الى مقتل المقدم مبارك الأشرم وإصابة ضابط كان معه".
وفي وقت سابق، اصيب عقيد في الاستخبارات اليمنية بجروح خطرة في تفجير استهدف سيارته صباح امس في عدن.
وقال مسؤول امني من مكان الانفجار ان "العقيد صالح القاضي اصيب بجروح خطرة في انفجار سيارته التي تم تفخيخها على الارجح".
واضاف ان الجريح "نقل الى المستشفى"، في حين كانت النيران لا تزال مشتعلة في حطام السيارة التي انفجرت في حي كريتر بوسط عدن، كبرى مدن جنوب البلاد.
واوضح المسؤول انه من السابق لأوانه القول ما إذا كان تنظيم القاعدة مسؤولا عن الهجوم ام لا.
والخميس الفائت قتل ضابط في الاستخبارات اليمنية من نفس الرتبة على ايدي مجهولين في عدن ايضا، في هجوم اتهمت الشرطة تنظيم القاعدة بتنفيذه.
وغالبا ما يستهدف تنظيم القاعدة في جنوب اليمن، حيث يتمركز مقاتلوه، ضباط الاستخبارات وعناصر الجيش والشرطة وبقية الأجهزة الأمنية.
وفي الأشهر الأخيرة قتل عشرات الضباط في هجمات نسبت إلى تنظيم القاعدة. - (ا ف ب)

التعليق